«الفجيرة للفنون القتالية» يُشهر 3 رياضات جديدة

أحمد الزيودي ونادر أبو شاويش خلال المؤتمر الصحافي | من المصدر

بتوجيهات سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، أعلن نادي الفجيرة للفنون القتالية عن تدشينه رسمياً لثلاث رياضات جديدة هي الكاراتيه والمبارزة إلى جانب القوس والسهم، وعقد النادي مساء أمس، مؤتمراً صحفياً بحضور العميد أحمد حمدان الزيودي المدير التنفيذي للنادي، ونادر أبو شاويش المدير الفني ومدربي الرياضات الجديدة.

وأكد أحمد الزيودي بأن الإعلان عن هذه الألعاب سيخدم الرياضة الإماراتية بشكل كبير ويضمن قاعدة موسعة من المشاركة على مستوى الإمارات عامة والفجيرة خاصة، مشيراً إلى أن عدد الألعاب في النادي سيرتفع إلى 8 بعد انضمام الكاراتيه والمبارزة والقوس والسهم في إنجاز جديد يعزز من هوية النادي الطامح لتحقيق تطلعات الرياضة الإماراتية على كافة المستويات، وتابع الزيودي: نتطلع من خلال إشهار هذه الرياضات إلى تجربة نجاح جديدة امتداداً لما تم تحقيقه من خلال ألعاب التايكواندو والجوجيتسو والملاكمة والمصارعة والجودو.

نجاحات

كما توجه الزيودي بالشكر للاتحادات الرياضية واللجان الفاعلة التي تشرف على تسيير أمور هذه الألعاب والتعاون مع نادينا للمضي قدماً بتحقيق التطلعات وتحقيق النجاحات التي تساهم في نهضة وتطور الألعاب الفردية بدولة الإمارات، مشيراً إلى أن نادي الفجيرة للفنون القتالية حقق نجاحات مشهودة من خلال الألعاب الرياضية التي تمارس في النادي وفي زمن قياسي خلال السنوات الماضية فضلاً عن تطور الرياضات بفضل ما يحظى به من دعم ورعاية كبيرة، لافتاً إلى أن النادي بات من الأندية الرئيسة التي تركز على قيام الألعاب الفردية في الدولة وهو ما يشجعنا على المضي بقوة في هذه التجربة الجديدة مقدماً الشكر للجهازين الفني والإداري في نادي الفجيرة للفنون القتالية لما تم بذله من جهود صادقة مهدت للنجاح ولما سيتم إنجازه خلال المرحلة المقبلة.

وختم الزيودي حديثه خلال المؤتمر الصحفي بأن مرحلة العمل والبناء تتطلب فترة زمنية أقصاها ثلاث سنوات لتحديد أولى مكاسب إشهار الرياضات الثلاث، وهدفنا هو أن يكون في كل بيت في الفجيرة لاعب ضمن رياضات النادي الثماني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات