في النسخة الثانية لألعاب غرب آسيا البارالمبية بالأردن

حصاد أصحاب الهمم يرتفع إلى 43 ميدالية

أحرز أبطال الإمارات، منتخب أصحاب الهمم، 29 ميدالية جديدة أول من أمس، ضمن منافسات النسخة الثانية لدورة ألعاب غرب آسيا البارالمبية التي تختتم بالعاصمة الأردنية عمان مساء اليوم، بمشاركة 12 دولة تتنافس على 300 ميدالية ملونة، في ست رياضات متنوعة، وبذلك يرتفع حصاد فرسان الإرادة إلى 43 ميدالية ملونة، حيث كانوا قد جمعوا 14 ميدالية في اليوم الأول من المنافسات، وقام بتتويج أبطالنا الأمير رعد بن زيد الأب الروحي لرياضة الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة في الأردن، كما قام محمد محمد فاضل الهاملي، رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية عضو اللجنة البارالمبية الدولية رئيس بعثتنا في الدورة، بتتويج الأبطال الفائزين من الدول الأخرى، في حضور ذيبان سالم المهيري الأمين العام لاتحاد أصحاب الهمم مدير البعثة.

 

حصاد أبطالنا

وأنتزع فرسان الإرادة خلال اليومين الأول والثاني للمنافسات 11 ميدالية ذهبية و17 فضية و 15 برونزية، حيث توج محمد القايد بذهبيتي 100 و800م في منافسات العدو على الكراسي المتحركة، كما حققت عائشة الخالدي ذهبيتان في الرمح والقرص، ونالت موزة الزيودي ذهبية في رفعات القوة، ونورة الكتبي ذهبية الصولجان وبرونزية القرص، وأحرزت عائشة الشامسي ذهبية البوتشيا وفاز سعيد الضنحاني بذهبية الرمح وبرونزية الجلة، ونالت مريم المطروشي ذهبية القرص وفضية الرمح، بينما حققت مريم الزيودي ذهبية الرمح وفضية القرص، وتوج محمد الكعبي بذهبية القرص، وحققت هيفاء راشد النقبي فضية رفعات القوة وظفر أحمد نواد بفضيتي سباقي 100 و800م، كما نال بدر الحوسني ميداليتين فضيتين في سباقي 100 و200م، وتوج أحمد الجزيري بفضية البوتشيا، وعبدالله المسباحي في الرمح وحصل راشد الزيودي على فضية الرمح وبرونزية الجلة، وحققت سهام الرشيدي فضية القرص وبرونزية الرمح، ونال أسامة عبد الحميد البلوشي فضية رفعات القوة، وذكرى الكعبي فضية الصولجان، وتوج عادل شامبيه بفضية رفعات القوة، ورئيسة الفلاسي بفضية البوتشيا وأحمد الحوسني بفضية الجلة وبرونزية الرمح، ونالت سارة السناني برونزية الرمح، وتحصلت ثريا الزعابي على برونزيتين في الرمح والقرص، وفاز سيف الزعابي ببرونزية في رفعات القوة وزياد الحارثي ببرونزية الجلة، ونال خالد مراشدة برونزية البوتشيا، وعبدالله الغافري برونزية سباق 800م، بينما حقق عبد العزيز الشكليلي برونزية الجلة.

ثمرة الدعم

وأعرب عبدالله حسن الفلاسي رئيس اللجنة الرياضية وشؤون المنتخبات في اتحاد رياضة أصحاب الهمم، عن سعادته بالإنجازات التي حققها أبطالنا، خاصة على مستوى اللاعبين الشباب، مشيراً إلى أن أصحاب الهمم عودونا دائماً على الوصول إلى منصات التتويج في المحافل القارية والدولية، وما حققوه في الأردن ليس غريباً على هذه الفئة، لافتاً إلى أن الإنجازات التي ظلت تحققها هذه الفئة، هي ثمرة دعم واهتمام قيادتنا الرشيدة، وقال: الحفاظ على المكتسبات التي تحققها رياضة أصحاب الهمم مطلب أساسي لدينا في كل المنتخبات، والعمل على التطوير، من خلال ضم الوجوه الشابة التي تعتبر ركيزة مهمة في مشوار منتخباتنا الوطنية في المشاركات المقبلة.

شامبيه يهدي الإنجاز إلى أرواح الشهداء

أعرب البطل، عادل شامبيه لاعب منتخب رفعات القوة عن سعادته الكبيرة بالحصول على الميدالية الفضية، وأهدى الفوز إلى القيادة الرشيدة وإلى أرواح الشهداء من أبطال القوات المسلحة، وإلى شعب الإمارات وإلى الأهل والأصدقاء الذين يساندونه باستمرار، مؤكداً أن سعادته زادت أكثر لحظة التتويج حينما رأى علم الدولة على منصة التتويج، وقال شامبيه: الفوز جاء بعد جهد كبير وصبر كثير ومعاناة في البطولات السابقة مما يزيد من مسؤوليتي للمحافظة عليه ويجعلني اجتهد كثيراً على تحقيق الأفضل، وسيكون الموعد في بطولة فزاع الدولية المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات