استقبال بالورود لأصحاب الهمم نجوم مونديال سويسرا

محمد الهاملي يشارك الأبطال فرحتهم بالميداليات العالمية | من المصدر

حظيت بعثة منتخب أصحاب الهمم أمس، باستقبال كبير بالورود في مطار دبي الدولي، بعد عودتها ظافرة بـ 8 ميداليات ملونة، تمثلت في ذهبيتين وثلاث فضيات وثلاث برونزيات، حصدها فرسان الإرادة، في بطولة العالم لألعاب القوى لفئة الشباب التي استضافتها مدينة نوتويل السويسرية، وكان في مقدمة مستقبلي البعثة، محمد محمد فاضل الهاملي رئيس اتحاد رياضة أصحاب الهمم، عضو مجلس إدارة اللجنة البارالمبية الدولية، وعمر خلف ممثلاً للهيئة العامة للرياضة، وعبدالله حسن رئيس اللجنة الرياضية وشؤون المنتخبات.

إهداء الإنجاز

وأهدى محمد محمد فاضل الهاملي، الإنجاز إلى القيادة الرشيدة لدعمها واهتمامها الكبيرين والمستمرين لرياضة أصحاب الهمم، معتبراً أن عودة بعثة منتخبنا لأصحاب الهمم ظافرة بالميداليات الملونة كان مهماً ومميزاً للغاية، مبيناً أن الإنجاز حققه لاعبون شباب في بطولة العالم لألعاب القوى للشباب والتي تعتبر محطة رئيسية لإعداد اللاعبين للألعاب البارالمبية والعالمية، وقال: كان تخطيطنا مشاركة الشباب بشكل مكثف الأمر الذي ساعد في تحقيق الإنجاز الطيب مقياساً بأعمار اللاعبين وبمستوياتهم الفنية خلال المشاركة العالمية الكبيرة، وتحقيق 8 ميداليات ملونة شيء جيد يحسب لمستقبل هؤلاء اللاعبين وللإعداد الطيب وللأجهزة الفنية والإدارية التي تولت هذا الموضوع بمسؤولية كبيرة.

صنع أجيال جديدة

وأكد الهاملي سعي الاتحاد الدائم على صنع أجيال جديدة من الأبطال خاصة أن بعض اللاعبين الذين تميزوا خلال السنوات الماضية وصلوا إلى مرحلة عمرية معينة تصعب الأمر في المنافسات الدولية خاصة أن الاهتمام الدولي برياضة أصحاب الهمم توسع بصورة كبيرة، وقال: نحن دائماً في الاتحاد نعمل على تواصل الأجيال ونحث اللاعبين لبذل كل جهدهم حتى لا تغيب الإمارات عن أي إنجاز دولي، ونحن مقبلون على عدد من المنافسات المهمة من بينها بطولة العالم لألعاب القوى والتي تستضيفها دبي نوفمبر المقبل وبطولات فزاع ودورة ألعاب غرب آسيا التي ستنظمها الأردن قبل المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، ومن جانبه اعتبر ذيبان سالم المهيري الأمين العام لاتحاد الإمارات لرياضة أصحاب الهمم مدير بعثة المنتخب إلى سويسرا، أن شباب أصحاب الهمم لم يقصروا على الإطلاق في التحلي بالمسؤولية، وقال: أبطالنا كانوا علامة فارقة أمام اللاعبين الدوليين، وهذا المنتخب هو مستقبلنا، ونحن نطبق برنامجاً خاصاً لإعداد هؤلاء الشباب فهم يملكون ميزة تجمعهم ويعملون على قلب واحد وهذا الشيء أكثر من رائع.

سعادة

أعرب بطلنا علي حسين عن سعادته الكبيرة بحصوله على ميدالية ذهبية في بطولة العالم، وأهدى الإنجاز الذي تحقق إلى القيادة الرشيدة التي دائماً تدعمهم وتشجعهم على بذل مجهودهم من أجل رفع علم الدولة في كل المشاركات على الصعد كافة، وبدوره، أعرب البطل عبدالله الغافري عن سعادته بهذا الإنجاز، قائلاً: المحفل العالمي جعلنا نكتسب العديد من الخبرات الدولية والتي تؤهلنا لتحقيق المزيد مستقبلاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات