علي حسين يرفع حصيلة منتخبنا إلى 5 ميداليات

ذهبية لأصحاب الهمم في مونديال القوى بسويسرا

يوم حافل لفرسان الإرادة في اليوم الثاني على التوالي، حيث كانت مدينة نوتويل السويسرية شاهدة على إنجازاتهم، ومواصلة تألقهم في بطولة العالم لألعاب القوى لفئة الشباب، وذلك بعد حصول لاعب منتخبنا علي حسين على ذهبية دفع الجلة فئة f34، ويرفع حصيلة ميداليات منتخبنا الوطني إلى 5 ميداليات ملونة، حيث كان أبطالنا قد جمعوا 4 ميداليات (ذهبية- فضيتان- برونزية) في اليوم الأول من المنافسات، وسط منافسة قوية بين اللاعبين في حصد اللقب، ولكن بإصرار وعزيمة أبناء الإمارات، واستطاع بطلنا علي حسين أن يتصدر المجموعة وينتزع الميدالية الذهبية، واحتفلت البعثة عقب الإنجاز بهذا الانتصار، وعمت الفرحة الجميع وتعاهد اللاعبون واللاعبات والأجهزة الفنية والإدارية على مواصلة الجهد حتى النهاية، وتكلل مساعي الجميع بالوصول إلى منصات التتويج مجدداً حتى آخر يوم للمسابقات.

حصد الثمار

وأعرب ماجد عبدالله العصيمي رئيس البعثة، عن سعادته الكبيرة بالإنجاز العالمي لأبطالنا لليوم الثاني على التوالي، مؤكداً أن فرسان الإرادة الشباب، يمضون بقوة نحو النجومية العالمية، وأن خطط وبرامج اتحاد الإمارات aلرياضة أصحاب الهمم مع الأندية، في مختلف إمارات الدولة، تحصد ثمارها العالمية وقال: إن الإنجاز يثبت أن رياضة أصحاب الهمم الإماراتية تسير على الطريق الصحيح وأن شبابنا أثبتوا للعالم بقوة بأنهم عازمون على المحافظة على المكتسبات والإنجازات الرياضية الدولية والبارالمبية التي حققها أبطال منتخبنا في السنوات الماضية، موجهاً الشكر لجميع أعضاء البعثة، الذين عملوا بروح الفريق الواحد خلال الأيام الماضية، وكانت سبباً في تحقيق مثل هذا الإنجاز.

إهداء الإنجاز

ومن جانبه، أهدى البطل الصاعد علي حسين، صاحب ذهبية اليوم الثاني في مسابقات دفع الجلة، إلى القيادة الرشيدة، وشعب الإمارات وجميع المقيمين قائلاً: لا أستطيع أن أصف مدى فرحتي، وأنا أرى علم الدولة يرفرف عالياً في الصدارة، وكل هذا نتاج التدريبات سواء التي كانت في الإمارات أو من خلال معسكراتنا، ووجب أن نشيد بالدور الكبير الذي لعبته إدارة البعثة في الإعداد الجيد والذي أهلني للمنافسة، كما أن تعليمات مدربي، كانت بمثابة شحنه قوية، قبل خوض غمار المنافسة، حين قال لي إنني قادر على تحقيق إنجاز عالمي جديد، إذا ما تحليت بالإرادة والصبر، وأعد القيادة وأسرة الاتحاد بتحقيق المزيد من الإنجازات مستقبلاً، والوصول إلى منصة التتويج، يشعرني بالفخر، وأن هذا الإنجاز نتاج اهتمام قيادتنا الرشيدة برياضة أصحاب الهمم بالدولة، وأن الميداليات التي ينتزعها اللاعبون، هي ثمار هذا الدعم والاهتمام الكبير، وبمثابة رد جزء من الدين للوطن المعطاء.

وصول

تصل بعثة منتخب الإمارات لأصحاب الهمم، في تمام السادسة والنصف من صباح غد، عبر مطار دبي الدولي، مكللة بالميداليات، بعد ختام مشوار فرسان الإرادة في منافسات البطولة العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات