الزرعوني: قفزات عملاقة للغولف العربي على طريق استراتيجية 2021

كشف عادل الزرعوني الأمين العام للاتحاد العربي للغولف، عن أن الاتحاد الإقليمي، تحت قيادة الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، حقق قفزات عملاقة، على طريق تحقيق استراتيجيته وخططه الطموحة حتى عام 2021.

وقال الزرعوني لـ «البيان الرياضي»: الاتحاد العربي للغولف، يسير ومنذ العام بداية دورته الماضية، وبالتحديد في عام 2018، بخطى ثابتة نحو استشراق مستقبل اللعبة، بدايةً من قدرة الاتحاد في زيادة رقعة المنافسات وانتشار اللعبة، عبر استحداث بطولات طالت للمرة الأولى تاريخياً شرائح عمرية غير مسبوقة.

وانتقالاً لكونه من الاتحادات الإقليمية القليلة التي نجحت في وضع خارطة طريق واضحة على صعيد استضافة البطولات وجدولتها حتى عام 2021، وانتهاءً بضم العنصر النسائي، في تأكيدٍ على أهمية المرأة في تطوير الرياضة العربية، من خلال اختيار التونسية السيدة فريحان البوشماري للعضوية، كرئيسة للجنة النسائية، التي تضم في عضويتها كلاً من اللبنانية ريما عرب والأردنية هلا غاوي.

طموح

وأضاف: تحمل الدورة الحالية للاتحاد العربي، استراتيجية طموحة، تركزت على سبعة عناصر غير مسبوقة بتاريخ الاتحاد الإقليمي، سواء على صعيد اعتماد نظام وقواعد وشروط إقامة البطولات العربية، وصولاً لتشكيل لجنة الحكام في الاتحاد، واعتماد النظام الأساسي للجنة الحكام للعمل به في كافة البطولات.

وانتقالاً لضم العنصر النسائي للعضوية، عبر تشكيل اللجنة النسائية، وانتهاءً باستحداث بطولات طالت شرائح عمرية تحت 13، وبطولة الرواد فوق 50 عاماً، التي ترافقت بإقامة بطولة «رايدر كب»، وبرمجة وجدولة كافة البطولات حتى عام 2021.

قيادة

كما أكد الزرعوني، أن هذه الخطط الطموحة لم تكن لتتحقق من دون استراتيجية واضحة، وقال: القيادة الحكيمة للشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، بجانب التجاوب الكبير الملموس من كافة الأعضاء في الاتحاد العربي والمكتب التنفيذي، والمتعلقة في كيفية السير قدماً على صعيد توسيع رقعة انتشار اللعبة.

ووضع الأسس الصحيحة لمعالجة المشكلات والصعاب التي تعانيها غالبية الاتحادات، بصورة تخدم تطوير اللعبة، وتسهم في صناعة أبطال مستقبليين، وهو ما أكدته الاستراتيجية الطموحة لخطة 2021، عبر استحداث بطولات للأشبال تحت 13 عاماً، على أن تقام مع بطولات المراحل السنية «الشباب تحت 18 سنة، والناشئين تحت 15سنة» والفتيات بصورة سنوية.

مشاركة

وأشار الأمين العام للاتحاد العربي للغولف، إلى النجاح في توسيع الشرائح العمرية، وقال: «حفِل عام 2018 بإقامة النسخة الأولى من بطولة الرواد المخصصة للاعبين فوق 50 عاماً، في حدثٍ استضافته جمهورية مصر العربي.

وشهد مشاركة 30 لاعباً من الرعيل الأول، مثلوا ثماني دول تحت مظلة الاتحاد العربي، الأمر الذي كان من سبيله أن يوسع قاعدة البطولات العربية، لتغطي شرائح عمرية بين 13 وفوق 50 عاماً، وسمح بالاستفادة من خبرات الرعيل الأول من جهة، والتأكيد على أن لعبة الغولف يمكن ممارستها لفترات طويلة.

من جهة أخرى، من دون الاكتراث إلى سن محدد للاعتزال، مقارنة بباقي الألعاب، خصوصاً أن تجارب عالمية كثيرة، أثبتت أن لاعبين عالميين تخطوا سن الـ 40 وما زالوا ينافسون على صدارة الأوائل عالمياً.

بطولة

وشدد الأمين العام للاتحاد العربي، على أن النصف الثاني من العام الحالي، سيشهد إقامة بطولة الـ «رايدر كب»، التي تقام للمرة الأولى، والتي تقام بين المنتخبين العربين الآسيوي والأفريقي.

ويشرف على المنتخب الآسيوي عضو الاتحاد العربي اللبناني كريم سلام، وعلى المنتخب الأفريقي عضو الاتحاد العربي المصري، تيمور أبو الخير، مضيفاً، تشهد الأشهر المقبلة، إقامة البطولات العربية للمراحل السنية كافة الشباب والناشئين والأشبال والفتيات، على أن تقام في مصر خلال الفترة من 22 ولغاية 27 سبتمبر، على أن تستضيف المغرب بطولة الرجال، لتحل البطولة الجديدة في أجندة الاتحاد العربي الـ «رايدر كب» في ضيافة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات