فرج بن حمودة: سعداء باهتمام الجيل الواعد برياضة الآباء والأجداد

أشاد فرج علي بن حمودة الظاهري الحائز المركز الثاني، بالنتائج التي حققتها جائزة البيرق عبر التنافس بين المشاركين، ما انعكس إيجاباً على الجيل الواعد الذين بات اهتمامهم برياضة الأصايل في ازدياد وعزز من شعبيتها، مشيراً إلى أن الشعارات أسست لها قاعدة عريضة من الجماهير والمتابعين.

وأضاف بن حمودة لـ«البيان الرياضي» أن الموسم الماضي شهد منافسة قوية بين نخبة الملاك المشاركين، فضلاً عن تعزيز سوق الشراء، مشيراً إلى أن المشاركة هذا العام تعتبر الأولى له في جائزة البيرق بفضل الرعاية الكريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، متوجهاً لسموه بالشكر على هذه المبادرة الرائدة التي أفرحت قلوب أهل الهجن.

وأوضح بن حمودة أن التوفيق حالفهم بانتزاع العديد من الألقاب والمراكز الأولى في مختلف ميادين سباقات الهجن أبرزها سيف صاحب السمو رئيس الدولة في الوثبة، والسيف في «جائزة زايد الكبرى» وكأس سمو ولي عهد دبي لسن الإيذاع وكأس في مهرجان ختامي المرموم وغيرها من الجوائز الأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات