إثارة بالغة في نزالات النسخة السادسة

نهيان بن زايد يتوج الفائزين في بطولة «محاربي الإمارات»

صورة

حضر سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، جانباً من نزالات بطولة محاربي الإمارات لفنون القتال المختلطة، وتتويج أحد الفائزين، وذلك خلال ختام النسخة السادسة للبطولة أول من أمس، والتي نظمتها شركة بالمز الرياضية، الذراع الفني لاتحاد الجوجيتسو، على صالة مبادلة أرينا، بمشاركة 22 لاعباً من دول عدة، وحققت البطولة التطور المنشود من جانب بالمز الرياضية، بمشاركة نجوم لفنون القتال المختلطة، والتي تحظى بشعبية كبيرة في الإمارات والعالم، والحضور الجماهيري الكبير لمتابعة نجوم اللعبة، ودقة التنظيم الذي تتميز به هذه البطولة.

مفاجآت وفوز

وحملت النسخة المنتهية مفاجآت، وفاز ثلاثة لاعبين بألقاب البطولة، حيث فاز السوري طارق سليمان على حامل اللقب اولي طمسون لوزن خفيف الثقيل، كما احتفظ الفلبيني رونلادو دي باللقب وفاز على الكازخستاني إستانوف، لوزن الريشة، أما التونسي أمين أيوب فقد حسم وزن المتوسط لصالحه بعدما فاز على اللبناني أحمد اللبنان باستسلام الخصم.

وفي بقية الأوزان العادية والتي لا تشمل الثلاث أحزمة الرئيسية للبطولة فاز الأمريكي بروكس بلقب الوزن الخفيف، والبرازيلي جوسلينو بلقب الوزن الثقيل، وأخفق الإماراتي أحمد الدرمكي وفاز عليه المصري عزوز أنور في وزن الريشة. وفاز بوزن الديك،الأسترالي ترينت كيردام.

شكر

وتقدم فؤاد درويش مدير عام شركة بالمز الرياضية، بالشكر إلى سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، لحضور سموه الختام وتتويج أحد الفائزين في النزالات النهائية، ما يعني دعم البطولة على المستوى المحلي والدولي، وسيساهم في الارتقاء بمنظومة العمل واستحداث الجديد في النسخ القادمة، وأعرب عن سعادته بالنجاح اللافت لبطولة محاربي الإمارات والتي أثبتت قدرة الإمارات على استضافة وتنظيم البطولات الدولية وفق معايير استثنائية.

ومشيراً إلى أن بالمز الرياضية تحرص دائماً على أن نأتي بالأفضل في البطولة وتعمل على جذب الجمهور بتوفير كل ما يرغبون في مشاهدته من أبطال ونزالات مثيرة مع توفير تنظيم رائع ونؤكد أن الجمهور أهم محارب بالبطولة وبدون الجمهور ليس هناك نجاح وعلينا مسؤولية كبيرة في توفير كل متطلباتهم في كل نسخة ننظمها، وسنعطي فرصة لعدد من المحاربين الذين شاركوا في النسخة الحالية مع استقطاب أسماء جديدة، ووجب الإشادة بفريق عمل بالمز الرياضية وحرصه على توفير الجودة المطلوبة في التنظيم.

ثقة وخبرة

وقال السوري طارق سليمان الفائز بوزن خفيف الثقيل: خضت النزال وأحمل الكثير من الاحترام لقدرات خصمي الفنية وتاريخه الطويل في مجال الفنون المختلطة للدفاع عن النفس، ولكنني كنت واثقاً من مهاراتي الفنية وتفوقي عليه من حيث مهارات التلاحم وبخاصة على أرضية الحلبة نظراً لخبرتي في رياضة الجوجيتسو، إنني في غاية السعادة والفخر لقدرتي على تحقيق هذا اللقب، وبدوره، قال الفلبيني رولاندو دي: سعيد بتحقيقي لقب بطل وزن الريشة، لقد واجهت خصماً عنيداً وقوياً وظننت أنني قد انتصرت عليه عدة مرات خلال النزال عندما لكمته أكثر من مرة وبدا أنه يترنح ويفقد توازنه لكنه كان يتمكن في كل مرة من استعادة توازنه والعودة إلى القتال سريعاً.

أتطلع إلى خوض المزيد من النزالات في هذه البطولة والدفاع عن اللقب خلال النسخ القادمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات