بعد مشاركة ناجحة للبعثة في بطولة آسيا

«كاراتيه الإمارات» تعود بالذهب والبرونز من ماليزيا

عادت إلى الدولة، بعثة «كاراتيه الإمارات»، بعد مشاركة ناجحة، توجتها بالحصول على ذهبية وبرونزيتي بطولة آسيا الـ 18 للشباب والناشئين التي أقيمت قبل أيام قليلة في ماليزيا، حيث يعد الإنجاز تاريخياً، في هاتين الفئتين المهمتين في البناء لمستقبل اللعبة، وحصد الميداليات الثلاث، كل من، فاطمة خصيف ونالت الميدالية الذهبية لمسابقة فردي «الكوميتيه» لوزن فوق 59 كغ للآنسات، وأحرزت سلوى المنصوري برونزية مسابقة فردي «الكوميتيه» لوزن فوق 54 كغ للناشئات.

وحصل عبد العزيز العامري على برونزية مسابقة فردي «الكوميتيه» لوزن تحت 57 كغ للناشئين، وحظيت البعثة باستقبال طيب في مطار دبي الدولي، بحضور خالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة للرياضة، وعمر آل علي رئيس قسم الاتحادات الرياضية واللجنة الأولمبية الوطنية في الهيئة العامة، وحسن الرمسي مسؤول التشريفات في الهيئة العامة، ومريم الشامسي ومحمد الشحي عضوي مجلس إدارة اتحاد الكاراتيه، وإبراهيم النعيمي رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد، وعدد من أولياء أمور اللاعبين واللاعبات، ومحبي اللعبة.

قائمة البعثة

وضمت قائمة بعثة «كاراتيه الإمارات» في بطولة آسيا بماليزيا، اللواء «م» ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الكاراتيه، نائب رئيس الاتحاد الدولي، وراشد عبد المجيد الأمين العام للاتحاد، نائب رئيس الاتحاد الآسيوي، والخبير محمد عباس المدير التنفيذي للاتحاد، إضافة إلى جابر جاسم إداري وحكم دولي، ومحمود السيد السكرتير الإداري للاتحاد، ولاعبي ولاعبات مسابقة فردي «الكوميتيه» للناشئين والناشئات والشباب والآنسات.

وهم: فاطمة خصيف وزن فوق 54 كغ، وعبد العزيز العامري وزن تحت 57 كغ، وسلوى المنصوري وزن فوق 54 كغ، وعلي آل علي وزن تحت 52 كغ، وسيف القايدي وزن تحت 63 كغ، ومحمد القايدي وزن تحت 70 كغ، واليازية خالد وزن 54 كغ، وسهيل سالم وزن تحت 68 كغ، ولاعبي ولاعبات مسابقة فردي «الكاتا»، للآنسات والناشئين والشباب، وهم: سلامة جاسم، ويوسف فريدوني، وعبدالله عقيل، إضافة إلى الكادر الفني المؤلف من: وحيد حسيني مدرب «كوميتيه»، ونادر بيجي مدرب «كاتا»، ومحبوبة فراصت مدربة، وناصر حسيني مدرب لياقة بدنية.

نتيجة مميزة

وأبدى خالد المدفع ارتياحه للنتيجة المميزة التي حققها نجوم ونجمات «كاراتيه الإمارات» في بطولة آسيا، مشدداً على أن الإنجاز، قد تحقق من قبل لاعبين ولاعبات في مقتبل العمر، منوهاً إلى أن الألعاب الفردية تثبت يوماً بعد آخر، حقيقة أنها قادرة على حصد المزيد من الإنجازات لرياضة الإمارات، مثنياً على جهود اتحاد الإمارات للكاراتيه بقيادة اللواء «م» الرزوقي، مقدراً دور اللاعبين واللاعبات، والجهازين الفني والإداري، لافتاً إلى أن حلاوة الإنجاز زادت مع كون أحد أبطاله النجم عبد العزيز العامري هو من الأسماء الواعدة لصندوق الإمارات لدعم الموهوبين.

ارتياح

عبر اللواء «م» ناصر الرزوقي رئيس الاتحاد، عن ارتياحه للنتيجة التي حققها نجوم ونجمات «كاراتيه الإمارات» في ماليزيا، مشدداً على أن قيمة الإنجاز تكمن في صغر أعمار صناعه، ما يعني سلامة البناء لمستقبل اللعبة، موجهاً الشكر إلى اللاعبين واللاعبات، مثنياً على جهود الجهازين الفني والإداري، مشدداً على أن ما تحقق في ماليزيا يشكل دافعاً كبيراً لمزيد من الإنجازات لـ «كاراتيه الإمارات» في البطولات المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات