زوارق أبوظبي تسيطر على المرحلة الأولى في تحدي روين الكلاسيكي

سجلت زوارق أبوظبي، سيطرة كبيرة في المرحلة الأولى، من تحدي روين الكلاسيكي لزوارق الفورمولا1 وسباق الـ 24 ساعة، التي أقيمت مساء أمس، في مدينة روين الفرنسية، حيث سجل زورق أبوظبي 35، أفضل عدد من الدورات خلال أول ساعتين والوصول إلى 80 دورة، في حين دخل زورق أبوظبي 36، ضمن الخمسة الأوائل، بالوصول إلى 75 دورة.

وحافظت الزوارق على حظوظ الإمارات عالية في الفوز بلقب التحدي المثير للمرة الثانية بعد الأولى في عام 2016، واستمر السباق بالأمس حتى الواحدة ليلاً، على أن يستأنف اليوم في تمام السابعة صباحاً ويستمر حتى الرابعة عصراً بتوقيت فرنسا، وسجل زورق أبوظبي 35 توقيتاً مميزاً بإنهاء مسار السباق ودورة كاملة في 1:22:578 ساعة، حول المسار الذي يبلغ طوله ثلاثة كيلومترات وستمائة متر.

أرقام عالية

وكشف سالم الرميثي رئيس بعثة فريق أبوظبي عن تحقيق زورقي الفريق رقمي 35 و36 في اليوم الأول للبطولة، لأرقام عالية وقياسية في منافسات اليوم الأول وقال: لا نستطيع إطلاق الأحكام النهائية حتى اليوم الثاني من البطولة وختام المنافسة، ولكن بشكل عام فإن زوارقنا قد أبدعت في المرحلة الأولى، وحققنا أرقاماً متميزة، في حساب أصحاب المراكز الأولى، وسنعرف مع نهاية منافسات اليوم مراكز أبطالنا في التحدي، وتوقع الرميثي أن تكون منصة التتويج اليوم من نصيب أحد زوارقنا أو الاثنين معا، وقال: مستوى أبطال الإمارات متميز وأداؤهم قوي جدا، وهو ما شهدناه مساء أمس، حيث استمرت المنافسة حتى الهزيع الأخير من الليل.

تميز القمزي

وقدم راشد القمزي الذي كان أحد المنطلقين على زورق أبوظبي 35، أداء متميزا وكبيرا وذلك بالتقدم منذ خلال دخوله ثالث المنطلقين على الزورق وتسجيل المستوى المطلوب في الحصة المخصصة له ضمن السباق، وكان تقدم القمزي قد انعكس بالإيجاب على مستوى بقية المشاركين على الزورق لكي يستمر تقدم الزورق وبقوة في المرحلة الأولى، وأكد القمزي الصغير أن المتعة حاضرة وبقوة في تحدي 24 ساعة والذي يعتبر مهماً جداً للمتسابق من أجل الوصول إلى مستوى عال من اللياقة البدنية والتحضير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات