برعاية محمد بن زايد والانطلاقة غداً

إغلاق باب التسجيل في «عالمية محترفي الجوجيتسو»

كشف اتحاد الجوجيتسو عن غلق باب التسجيل، واكتمال عدد اللاعبين الذين سيشاركون في منافسات النسخة 11 من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو 2019، التي تقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلّحة، وستنطلق منافساتها غداً، وتستمر حتى 26 أبريل الجاري.

وتستضيف نزالاتها، صالة مبادلة أرينا بأبوظبي، التي تتجمل لاستقبال نخبة لاعبي العالم، وأكد الاتحاد تجاوز أعداد الرياضيين المسجلين للمشاركة في البطولة للحد الأقصى المستهدف، حيث تم إدراج الكثيرين منهم على قوائم الانتظار، بعد استكمال الأعداد الأولية، ما يشير لتخطّي توقعات المشاركة في كافة فئات البطولة.

وفي حال اضطر أي رياضي للانسحاب بسبب المرض أو التعرّض للإصابة، من الآن وحتى بداية منافسات البطولة، سيتاح للرياضيين ضمن قائمة الانتظار، فرصة تحقيق حُلمهم بالمشاركة في البطولة، التي تُعتبر أهم منافسة على مستوى العالم، والحدث الختامي لمنافسات موسم الجوجيتسو العالمي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو.

اهتمام هائل

وقال محمد حسين المرزوقي مدير إدارة التسويق والمالية في اتحاد الجوجيتسو، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة: لقد رصدنا اهتماماً هائلاً من رياضيي الجوجيتسو في شتّى أنحاء العالم، ولا شك أن اكتمال عدد اللاعبين الذين سيشاركون في المنافسات، يسلّط الضوء على الأهمية المتزايدة للبطولة، ورغبة الرياضيين على المستويين المحلي والدولي في خوض المنافسات خلال هذه البطولة العالمية التي تستضيفها أبوظبي، الموطن العالمي الرائد بلا منازع لرياضة الجوجيتسو.

وأضاف: "تتجه بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، نحو عقدٍ جديد من التألق والتميّز، ويسعدنا أن نواصل تكريس النجاح الاستثنائي لهذه البطولة على مدى الأعوام العشرة الماضية، ونؤكد أن اكتمال عدد اللاعبين المشاركين في البطولة، يمثّل دليلاً دامغاً على تنامي شعبية هذه الرياضة على مستوى العالم.

ونتطلع إلى تنظيم منافسات مميزة خلال النسخة الحادية عشرة من هذه البطولة العالمية، بالإضافة للعمل على نشر الرسائل والقيم التي تجسّدها رياضة الجوجيتسو لدى أكبر شريحة من المتابعين، والمتمثلة في التسامح والعمل الجماعي، والولاء والانضباط والاحترام".

سابقة استثنائية

ويستعد ممدوح الردادي وأبناؤه الخمسة من السعودية، للمنافسة في النسخة الحادية عشرة من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، وينتمي أبناء ممدوح، وهم سلطان، عبد العزيز، أحمد، نايف وعماد، إلى فئات عمرية مختلفة بين 3 إلى 15 عاماً، ويواظبون على التدرب عدة مرات في الأسبوع للتحضير للمنافسة.

ويحمل والدهم على عاتقه تحفيزهم بشكل متواصل، للوصول إلى الهدف المنشود من المشاركة في البطولة، وبدأ ممدوح بالتعرف إلى رياضة الجوجيتسو، من خلال حضور حصة تدريبية بأحد الأندية الرياضية الخاصة في جدة، وأعجب بالتنافسية والمهارات العالية التي يختبرها اللاعبون.

فقرر تسجيل أبنائه في النادي، ليتمكنوا من التدريب بشكل متواصل، لإتقان هذه الرياضة، وأسوة بأبيهم، دخلت رياضة الجوجيتسو قلوب الأبناء، وشقوا طريقهم بثبات نحو تقلد الأحزمة المتقدمة بفئاتها المختلفة، والصعود إلى منصات التتويج في مختلف البطولات والمناسبات، وهم يستعدون للمنافسة من جديد في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو.

مستقبل مشرق

قال ممدوح الردادي عن مستقبل رياضة الجوجيتسو في السعودية: أعتقد أن رياضة الجوجيتسو ينتظرها مستقبل مشرق في المملكة، ولا شك أن شهرتها ستوازي شهرة الرياضات الأكثر شعبية، ككرة القدم، وألعاب القوى. وتؤكد مشاركة مجموعة واعدة من الرياضيين السعوديين في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، زيادة الوعي والاهتمام بهذه الرياضة على صعيد المملكة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات