الأمريكية إليسون: الأعمال الإنسانية تمنحني السعادة

منافسات قوية في ألعاب القوى لحصد الميداليات | تصوير: سالم خميس

أعربت البطلة الأولمبية الأمريكية إليسون فيليكس، عن سعادتها بالمشاركة في فعاليات الألعاب العالمية، الأولمبياد الخاص «أبوظبي 2019»، وأكدت أن المشاركة في تلك الأحداث تعطيها الدافع المعنوي الكبير لتحقيق المزيد من التقدم في مسارها، وتسهم في خدمة المجتمع. وأكدت أن الأعمال الإنسانية تمنحها القوة والسعادة.

جاءت تصريحات إليسون خلال مشاركتها في حصة تدريبية للجري ضمن الفعاليات الرياضية التضامنية، وذلك في نادي ضباط شرطة دبي خلال زيارتها الثانية للدولة، بعدما شاركت في تحدي كوبي براينت لتدريب رياضيي الأولمبياد الخاص في نوفمبر 2017، وتعد إليسون، واحدة من أكثر الرياضيات الأولمبيات المتوجات على مستوى العالم في ألعاب القوى وقالت: فخورة بالمشاركة في الحدث، عشت يوماً أكثر من رائع، وأشعر بالسعادة كثيراً عندما أشارك الفئات الخاصة أنشطتهم، واستمتعت كثيراً بلقاء نجوم الألعاب العالمية.

وأشادت إليسون بالأثر الإيجابي الذي يمكن أن يتركه مثل هذا الحدث العالمي على المجتمع، قائلة: الأعمال الإنسانية تمنحنا شعوراً جميلاً بالطاقة والروح الإيجابية كما تساهم في دمج أصحاب الهمم في المجتمع، ومنحهم فرص إثبات الذات.

معنويات

وأبدت إليسون سعادتها بزيارتها الثانية إلى الإمارات، خاصة وأنها تتواكب مع الحدث العالمي المهم، وقالت: المشاركة في هذا الحدث رفع من معنوياتي وأستعد حالياً للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية بالعاصمة اليابانية طوكيو 2020.

06

حصدت إليسون المتخصصة في سباقات السرعات بألعاب القوى 6 ميداليات ذهبية و3 فضيات في مشاركاتها بالدورات الأولمبية من 2004 إلى 2016، إلى جانب تحقيقها 11 ذهبية و3 فضيات وبرونزيتين في بطولات العالم لألعاب القوى، وذهبية واحدة في بطولة العالم داخل الصالات، بخلاف ميداليات ملونة أخرى في بطولات مهمة على صعيد السيدات أو الفتيات، لتصل محصلتها النهائية إلى 24 ميدالية ذهبية، و8 فضيات، و4 برونزيات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات