الشعلة تنطلق اليوم من الفجيرة وتصل إلى رأس الخيمة غداً

سعود بن صقر: «شعلة الأمل» تضيء طريق أصحاب الهمم

أشاد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، بشعلة الأمل التي تستضيفها الإمارات، ضمن فعاليات الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019م، والتي ستمر بجميع مدن الدولة، وتستقر نهايتها في العاصمة أبوظبي في 13 مارس الجاري، والتي تعكس مدى اهتمام القيادة الرشيدة بأصحاب الهمم، ودمجهم في المجتمع، ليكونوا عناصر فاعلين منتجين ومؤثرين في حياتنا، وقال سموه إنهم جزء لا يتجزأ من منظومة هذا الوطن، وشعلة الأمل جاءت لترسخ في أذهاننا وضمائرنا حق أصحاب الهمم علينا، ودورنا تجاههم، ولتنير لهم طريق مستقبلهم في دولة تحفظ إنسانيتهم وكرامتهم، ليكونوا سعداء وشعلة أمل على خارطة العالم.

ومن جانبه أكد اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة تسخير كافة الإمكانيات وحشد جميع الموارد والطاقات البشرية بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة لاستضافة المرحلة الثانية من رحلة الشعلة غداً عبر إمارة رأس الخيمة، وكذلك من مختلف الدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية، والمؤسسات بالإمارة لإنجاح استضافة شعلة الأمل المرحلة الأخيرة من مراحل التمهيد للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص، وإظهاره بالصورة التي تليق باسم الدولة.

الانطلاقة

وبدعم صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، أكملت إمارة الفجيرة كافة الاستعدادات والتحضيرات إيذاناً بانطلاقة شعلة الأمل التي استقبلت عصر أمس بفندق نور أرجان إمارة الفجيرة، وستجوب شعلة الأمل من خلال «حماة الشعلة»، اعتباراً من صباح اليوم، عدداً من المناطق المهمة في الفجيرة حيث تنطلق من قلعة الحيل التاريخية صباحاً، ثم تمر على أبرز المعالم الأثرية والسياحية في الإمارة وهي سارية العلم، وحديقة الفجيرة للمغامرات، ومسجد البدية التاريخي، وشاطئ العقّة، ووادي الوريعة، لتنتهي في حفل يقام خصيصاً لفعالية الشعلة في قلعة الفجيرة بهدف تعزيز المعاني والقيم الإنسانية للحدث ومنح جميع المواطنين والمقيمين فرصة مشاهدة الشعلة والمشاركة في الاحتفاء برمزيتها الإنسانية، وستواصل «شعلة الأمل» عبر إمارات الدولة حيث يحملها «حماة الشعلة» من ضباط شرطة إماراتيين ودوليين من مختلف أنحاء العالم، إلى جانب رياضيّو الأولمبياد الخاص، وتعتبر «شعلة الأمل» رمز الأولمبياد الخاص، وهي المرحلة الأخيرة من مراحل التمهيد للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019 التي تستضيفها العاصمة أبوظبي خلال الفترة من 14 - 21 مارس المقبل، في أكبر حدث إنساني ورياضي على مستوى العالم بهدف ترسيخ قيم التضامن الاجتماعي والإنساني بين مختلف الفئات والجنسيات والثقافات حول العالم، ينطلق «حماة شعلة الأمل» بمسيرتهم عبر إمارات الدولة في فعالية وتستمر شعلة الأمل لعشرة أيام وصولاً إلى العاصمة أبوظبي في 13 مارس تمهيداً لانطلاق هذا الحدث العالمي.

وقال اللواء محمد أحمد بن غانم الكعبي قائد عام شرطة الفجيرة إنه قد تم تسخير كافة الموارد والإمكانيات من قبل القيادة العامة لشرطة الفجيرة لإنجاح استضافة الإمارة لشعلة الأمل المرحلة الأخيرة من مراحل التمهيد للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019، موجهاً بضرورة إظهار هذا الحدث الاستثنائي بما يعكس مكانة الدولة وسمعتها في استضافة الأحداث العالمية.

متابعة واهتمام

بدوره أكد سعيد السماحي رئيس اللجنة المحلية المنظمة للأولمبياد الخاص وبرنامج المدن المضيفة في الفجيرة أن فعالية «شعلة الأمل» تحظى بمتابعة واهتمام كبيرين من صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة لضمان نجاح انطلاقة مسيرة شعلة الأولمبياد من الفجيرة في جولتها بأهم المعالم التراثية والسياحية، وترسيخ أهدافها الإنسانية والرياضية القيمة على مستوى العالم والتقاء مختلف الشعوب والثقافات على أرض الإمارات.

وتفصلنا أيام قليلة عن افتتاح الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية «أبوظبي 2019» حيث تستقبل الإمارات أكثر من 7 آلاف رياضي من مختلف أنحاء العالم للمشاركة في أكبر حدث رياضي إنساني عالمي.

وتزخر اللجنة المنظمة بنخبة من الكوادر الإماراتية التي تقود تنظيمياً هذا الحدث العالمي بهدف الخروج بنسخة استثنائية غير مسبوقة في تاريخ الأولمبياد الخاص.

وأكد مسؤولون في اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية «أبوظبي 2019» أن الإمارات على أهبة الاستعداد لاستقبال العرس الرياضي العالمي لأصحاب الهمم، حيث تم توفير كافة الإمكانات اللازمة لهذا الحدث مثل المرافق الرياضية التي تستضيف الألعاب المختلفة وأماكن الإقامة والتدريب للفرق المشاركة والبرامج المصاحبة للحدث الرياضي العالمي بالإضافة إلى مشاركة نحو 20 ألف متطوع في الحدث.

وأكد عبدالله الوهيبي مدير الإدارة الرياضية في الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية «أبوظبي 2019» أن 9 منشآت رياضية في أبوظبي ودبي على أهبة الاستعداد لاستضافة منافسات 24 لعبة تتضمنها الأولمبياد الخاص، حيث تم تجهيزها وفق أحدث المواصفات العالمية.

وأوضح أن هناك جاهزية تامة للمنافسات التي تنطلق بمرحلة التصفيات يوم 11 مارس الجاري وتستمر لمدة يومين تمهيداً للافتتاح الرسمي للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية «أبوظبي 2019» يوم 14 مارس المقبل.

 

فعاليات مصاحبة

أكد عبدالله الوهيبي مدير الإدارة الرياضية في الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية «أبوظبي 2019» أن المسابقات النهائية تبدأ يوم 15 مارس وتشمل منافسات أيضاً لـ 24 لعبة بالإضافة إلى مراسم تتويج اللاعبين الفائزين.

وأشار إلى أن هناك عدداً من الفعاليات المصاحبة للمنافسات مثل برنامج «الرياضيون الأصحاء» للأولمبياد الخاص لتحسين قدرة كل رياضي على التدريب والتنافس في الأولمبياد الخاص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات