بمشاركة 100 ألف طالب وطالبة

منصور بن محمد يكرّم الفائزين بـ«رسم طواف الإمارات»

منصور بن محمد يكرم الفائزين بحضور مطر الطاير | تصوير: محمد هشام

قام سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، بتكريم الفائزين في مسابقة الرسم التي نظمها مجلس دبي الرياضي بمناسبة طواف الإمارات العالمي للدراجات الهوائية، تحت شعار «الدراجة الهوائية.. صحة وسعادة» خلال الفترة من 13 يناير حتى 16 فبراير، والتي شارك فيها أكثر من 100 ألف متسابق من الطلبة والطالبات المنتسبين لـ 178 مدرسة من المدارس الحكومية والخاصة بإمارة دبي.

وتم تكريم الفائزين على منصة التتويج الرئيسية للمرحلة السابعة من طواف الإمارات العالمي للدراجات الهوائية في منطقة «سيتي ووك» أمام المئات من المتفرجين وعدسات القنوات التلفزيونية، وبحضور مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي.

شهد التكريم سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة العليا المنظمة للطواف، وعارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للطواف، وعيسى هلال أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، وأسامة الشعفار رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للدراجات الهوائية.

وكان طواف الإمارات اختتم أول من أمس بتتويج السلوفيني بريموز روغليتش دراج فريق جامبو فيسما الهولندي بطلا للنسخة الأولى التي أقيمت على 7 مراحل في 7 أيام جابت كل إمارات الدولة.

وفازت بالمركز الأول في فئة من 6 إلى 9 سنوات الطالبة جنا بدر عباس من مدرسة المواكب - البرشاء، فيما جاءت الطالبتان وديمة خالد عبدالله القمزي من مدرسة جميرا النموذجية وميجان جيريل من المدرسة الفلبينية في المركز الثاني بالتساوي. وفي فئة 10 إلى 13 سنة فازت الطالبة ريم بطي من مدرسة الليسيلي للتعليم الأساسي والثانوي بالمركز الأول، وجاء الطالب كرم عصام نصار من مدرسة فيلادلفيا والطالبة نسرين كريم وهاب من مدرسة الراشد الصالح في المركز الثاني بالتساوي.

وفي فئة 14 إلى 17 سنة فازت الطالبة روضة بو عبدالله من مدرسة المواكب - البرشاء بالمركز الأول، وجاء الطالب كاسيناث سيلفا كومار من المدرسة الهندية النموذجية الجديدة في المركز الثاني، فيما جاءت الطالبة أشيتا شيان من المدرسة الإنجليزية الثانوية في المركز الثالث.

وتم تنظيم المسابقة بالتنسيق مع هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي والمنطقة التعليمية بدبي، وتميزت الرسوم بأفكار جميلة وألوان معبرة تؤكد موهبة المشاركين ومكانة الطواف، والترابط بينه وبين أفراد المجتمع.

وأطلق مجلس دبي الرياضي هذه المسابقة بهدف زيادة الوعي المجتمعي بفوائد رياضة الدراجات الهوائية، على مختلف القطاعات منها الصحية، والنفسية، والبيئية، والمجتمعية، والاقتصادية، ووضعت اللجنة المنظمة للمسابقة محاور للمسابقة وهي أن تتناول الرسوم مواضع ذات صلة بالدراجة والمجتمع، الدراجة والمدينة، الدراجة والبيئة، الدراجة والصحة، الدراجة والسلامة، أنت والدراجة.

40000

كانت مشاركات الطلبة والطالبات من فئة 6 إلى 9 سنوات هي الأكبر من بين كل المتنافسين، حيث تجاوز عدد المشاركين في هذه الفئة الـ 40 ألف مشاركة، ووصل عدد الرسومات التي تم ترشيحها من المدارس والتي قيّمتها لجنة التحكيم إلى 2214 لوحة، تم اختيار أفضل 60 لوحة بواقع 20 لوحة من كل فئة، ومنها تم اختيار أفضل 9 لوحات فائزة بواقع 3 لوحات في كل فئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات