كبار الشخصيات يتقدمون حملة «نمشي معاً» دعماً للأولمبياد الخاص

صقر بن سعود وحصة بوحميد يتقدمان الحضور في المبادرة | من المصدر

تقدّم الشيخ صقر بن سعود بن صقر القاسمي، ومعالي حصة بنت عيسى بوحميد وزيرة تنمية المجتمع ورئيسة لجنة الإرث والمجتمع التابعة للجنة العليا لاستضافة الأولمبياد الخاص، فعالية «نمشي معاً» على كورنيش القواسم، في إمارة رأس الخيمة، وهي المبادرة التي تنظمها اللجنة العليا لاستضافة الأولمبياد الخاص في أبوظبي 2019، وتأتي ضمن البرامج التوعوية للأولمبياد الهادفة لنشر الوعي وإشراك ودمج أصحاب الهمم، بالمشي جنباً إلى جنب مع أفراد المجتمع، تمهيداً لاستضافة الألعاب العالمية أبوظبي، والتي ستعقد في مارس 2019، كما شارك في الفعالية ناصر إسماعيل الوكيل المساعد لشؤون الرعاية الاجتماعية في وزارة تنمية المجتمع، وعدد من مديري الدوائر والمؤسسات الحكومية والاتحادية، ورؤساء مجالس الأندية الرياضية في إمارة رأس الخيمة، وعدد كبير من الرياضيين وفئات مختلفة من المجتمع، وأكد الشيخ صقر بن سعود، أن المبادرة تجسد كل المفاهيم التي تسعى القيادة الرشيدة في الدولة إلى ترسيخها داخل المجتمع، وتعكس الصورة الإيجابية للدولة في الخارج، واعتبر أن الرياضة هي الطريقة المثلى لجمع واستقطاب مختلف شرائح المجتمع وتعزيز التواصل بينها، لما في الرياضة من قيم ومبادئ تركز على الاحترام والتنافس الشريف والانفتاح على الاختلاف في المهارات والطاقات، وبدورها، أكدت معالي حصة بوحميد أن المبادرة، رسالة نبيلة لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة في ترسيخ ثقافة التضامن مع أصحاب الهمم، وتحقيق الاندماج معهم ومشاركتهم أنشطتهم واهتماماتهم، وتأكيد هذه الثقافة في نفوس الأجيال وحثهم على العمل الاجتماعي والتطوعي، مجددة شكرها وتقديرها إلى قيادة رأس الخيمة، لدعمهم الكبير لأصحاب الهمم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات