النسخة 13 تشهد مشاركة نخبة فرسان العالم

مهرجان سلطان بن زايد للقدرة ينطلق في بوذيب 13 فبراير

اللجنة المنظمة تكشف تفاصيل المهرجان الثالث عشر | من المصدر

أعلنت قرية بوذيب للفروسية والقدرة التابعة لنادي تراث الإمارات في مؤتمر صحافي عقد أمس، في القاعة الكبرى بمركز سلطان بن زايد في أبوظبي، عن تفاصيل برنامج فعاليات الدورة الثالثة عشرة لمهرجان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الدولي للقدرة والتحمل 2019 الذي يقام بتوجيهات ورعاية من سموه، وتحت شعار «الجانب الإنساني في العلاقة بين الخيل والفارس»، وتنطلق فعالياته في قرية بوذيب العالمية للقدرة بمدينة الختم من 13 - 16 فبراير الجاري، ويشمل 5 سباقات متنوعة المسافات، إضافة إلى إقامة مؤتمر دولي يتحدث عن علاقة الخيل والفارس، بحضور نخبة من المتخصصين والمحاضرين، وحضر المؤتمر الدكتور عبيد علي راشد المنصوري، نائب مدير عام مركز سلطان بن زايد، وعبدالله المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة بنادي تراث الإمارات وعلي عبدالله الرميثي، المدير التنفيذي للدراسات والإعلام بنادي تراث الإمارات، وأعضاء اللجنة المنظمة، وعدد من مديري الإدارات والمسؤولين في النادي والمركز، وممثلو الجهات الراعية والداعمة، وجمع من الإعلاميين والمهتمين.

البداية بالمؤتمر الدولي

وتفتتح الفعاليات، بالمؤتمر الدولي الرابع للقدرة والتحمل الذي سينعقد ضمن فعاليات المهرجان، ويتضمن ندوة فكرية علمية بعنوان «العلاقة بين الخيل والفارس - الجانب الإنساني»، وورشة عمل حول «جدولة السباقات ومدى تأثيرها الإيجابي والسلبي على توزيع المدربين للخيل خلال الموسم الخاص برياضة الفروسية»، ويشارك فيهما كل من الحكم الدولي عزير شيخ محمد ياسين من الهند، والحكم الدولي كريستيان لوزانو من فرنسا، والطبيب البيطري الدولي الدكتور جان لوي لوكليرك من فرنسا، والطبيب البيطري الدولي السويدي الدكتور هالفرد سومراش، والطبيبة البيطرية الإماراتية رولا حسن شعبان، والباحث في شؤون جدول المسابقات البريطاني الدكتور ديفيد جوهن ماري فيما سيدير الندوة والورشة الحكم الإماراتي الدولي محمد علي الحضرمي.

5 سباقات

وسيتم في اليوم الأول للمهرجان، الفحص والتسجيل لخمسة سباقات، تنطلق 14 فبراير، والبداية بانطلاق سباق 242.15 كم المصنف دولياً بثلاث نجوم، إذ يتصدر هذا السباق برنامج سباقات المهرجان، ويتواصل على مدى ثلاثة أيام، كما سيشهد كذلك انطلاق سباق القدرة النسائي لمسافة 100.91 كم، وفي اليوم الثالث، تتواصل منافسات سباق 242.15 كم، وسباق الخيول ذات الملكية الخاصة لمسافة 100.91 كم، وسباق تعليمي تأهيلي لطلبة أكاديمية بوذيب لمسافة 20 كم، كل ذلك بغية الإسهام في تكوين قاعدة من فرسان وفارسات الإمارات المؤهلين لرفد فروسية الإمارات بدماء واعدة، وأما اليوم الأخير يشهد المرحلة الأخيرة لمنافسات السباق الرئيسي 242.15 كم، وانطلاق سباق 120.27 كم الدولي للشباب والناشئين المصنف بنجمتين، وانطلاق السباق الدولي التأهيلي نجمة واحدة لمسافة 80.47 كم، وجولة تعليمية أخرى لطلبة أكاديمية بوذيب لمسافة 40 كم.

المزروعي: التطور يتواصل

نقل محمد مهير المزروعي، مدير إدارة قرية بوذيب للفروسية، للحضور تحيات سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، معلناً عن فعاليات المهرجان، الذي أكد أنه يتطور عاماً بعد عام في ظلِّ بروتوكول بوذيب وأصبح يأخذ بعداً عالمياً وقبولاً في كثير من الدول.

وأشار إلى أن هذا البروتوكول يهدف إلى تطوير رياضة الفروسية من خلال الرجوع بها إلى سابق عهدها، حيث الترابط والصداقة بين الفارس والخيل وفق أخلاق الفرسان، بما يحقق المحافظة على الخيل والفارس والتنافس الشريف في ركوب القدرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات