اتفاقية تعاون بين الاتحادين الأوروبي والعربي لبيوت الشباب

محمد الرميثي خلال تبادل الدروع التذكارية عقب توقيع الاتفاقية | من المصدر

شهد محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة، مراسم توقيع اتفاقية التعاون المشترك، بين الاتحادين الأوروبي والعربي لبيوت الشباب، التي جرت أول من أمس، في دبي، ووقع على الاتفاقية من جانب الاتحاد العربي محمد الخربوش نائب الرئيس ومن جانب الاتحاد الأوروبي جيرهارد كولر رئيس مجلس الإدارة، في حضور عبد المحسن الدوسري الأمين العام المساعد للشؤون الرياضية بالهيئة، وروب ماجرك رئيس الاتحاد الدولي لبيوت الشباب وأعضاء مجلسي إدارة الاتحادين العربي والأوروبي وجاسم علي رجب رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لبيوت الشباب وأعضاء مجلس إدارة الجمعية، وأثنى معالي الرميثي على جهود جمعيات بيوت الشباب وما تبديه من اهتمام بالشباب والحفاظ عليهم ورعايتهم، من خلال توفير أماكن إقامة آمنة لهم، في مختلف الدول باختلاف مستوياتهم وفئاتهم، كما أشاد بجمعية الإمارات لبيوت الشباب على جهودها المقدرة في هذا الجانب وشكرها على استضافتها المميزة للوفود والذي يعد استمراراً لدأب دولة الإمارات في حسن استقبالها لضيوفها من جميع أنحاء العالم، وبدوره، أشاد رئيس الاتحاد الدولي ووفدي الاتحاد العربي والأوروبي لبيوت الشباب باستقبال محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة للوفود وتوجيهه بتسهيل كل مراسم توقيع اتفاقية التعاون بين الاتحادين العربي والأوروبي لبيوت الشباب، التي اختارت من الإمارات عنواناً لانطلاقتها بالتزامن مع بداية عام التسامح، حيث تهدف الاتفاقية إلى اتخاذ مبادرات مشتركة لتعزيز مكانة الشباب بالإضافة لتطوير أهداف واستراتيجيات بيوت الشباب على المستويات الدولية والعربية والمحلية وتبادل وجهات النظر، وفي الختام تبادل أعضاء الوفود مع الرميثي الدروع التذكارية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات