تميّز

حمد بن ضبيب: انتعاش حركة البيع والشراء في النسخة الثانية

أكد حمد بن ضبيب الشامسي معلق سباقات الهجن، أن النسخة الثانية لمهرجان سمو ولي عهد دبي للهجن، تميزت بالعديد من الخصائص، حيث شهدت السباقات مشاركة مكثفة وقوية مقارنة بالنسخة الماضية، مما ساهم في زيادة حركة البيع والشراء من قبل المؤسسات والشعارات الخاصة بهجن أصحاب السمو الشيوخ أو بعض الملاك الآخرين الذين قاموا بشراء أكثر من 50 مطية حتى الآن، مما يعكس مكانة هذه الرياضة وقيمتها في قلوب الجميع.

وأضاف بن ضبيب لـ«البيان الرياضي» إن التوقيتات في النسخة الحالية أفضل عن النسخة الماضية وأصبح الفارق الزمني بين المطايا الفائزة ضئيل جداً نتيجة عوامل عدة أبرزها الحرص على تجهيز الهجن على أعلى مستوى، مما أدى إلى تقارب المستويات وصعب عملية الترشيح والتكهن بأسماء الفائزين.

وتوجه بن ضبيب بالشكر إلى القيادة الرشيدة على الدعم الكبير لرياضة الآباء والأجداد وإقامة المهرجانات والسباقات التي تسهم في نشر الفرحة والسرور بين جميع الملاك ومحبي هذه الرياضة العريقة التي تشهد نمواً وتطوراً مستمراً بفضل الدعم الكبير من قبل أصحاب السمو الشيوخ، مشيداً بجائزة بيرق الناموس التي أعطت دفعة معنوية إضافية للجميع، وذلك بفضل توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي رئيس المجلس التنفيذي، مما شجع أهل الهجن على البحث عن الأفضل بين كبار الملاك، وأشاد بن ضبيب بالتغطية الإعلامية المتميزة للحدث، حيث يعتبر الإعلام شريكاً استراتيجياً في نجاح المهرجان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات