البريطانية حققت 8 ضربات تحت المعدل

هال تتوج بكأس أكاديمية «أم الإمارات» للغولف

تشارلي هال سعيدة بكأس البطولة | من المصدر

توجت اللاعبة البريطانية تشارلي هال بلقب الفردي في النسخة الثالثة لكأس بطولة فاطمة بنت مبارك المفتوحة لغولف السيدات، بعد أن حققت 8 ضربات تحت المعدل، بواقع 208 ضربات، وبفارق ضربة واحدة فقط تحت المعدل عن النرويجية ماريان سكاربنورد التي حلّت ثانية بواقع 68 ضربة، وتألق الثنائي ليندا ويسبرج (لاعبة الغولف المحترفة من الجولة الأوروبية للسيدات) وبيبلو بيروت (لاعبة الغولف الهاوية)، ونجحتا معاً في إحراز المركز الأول عن فئة الفرق الثنائية في أول بطولة من نوعها في الإمارات، لفرق ثنائية يتم تشكيلها من لاعبة محترفة وأخرى هاوية، في المباراة الختامية أول من أمس والتي أقيمت منافساتها في نادي شاطئ السعديات للغولف بأبوظبي.

نجاح كبير

واستلمت هال كأس البطولة المتميز في حفل توزيع الجوائز عند الحفرة الثامنة عشرة، بحضور الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس مجلس إدارة اتحاد الغولف، وعارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وجاري بلاير، مصمم الملعب، وأعرب عارف العواني، عن سعادته البالغة بالنجاح الكبير الذي حققته، النسخة الثالثة من بطولة أكاديمية فاطمة بنت مبارك المفتوحة للسيدات، وأكد أنه جاء ثمرة واضحة للدعم الكبير من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، حيث تولي سموها اهتماماً غير عادي بالفعاليات النسائية بشكل عام والرياضية بشكل خاص، وأشاد بالجهد الكبير لأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية برئاسة الشيخة فاطمة بنت هزاع، مؤكداً أن الأكاديمية تؤكد يوماً بعد آخر أنها مؤسسة رياضية نسائية ناجحة من خلال توجيهات الشيخة فاطمة بنت هزاع ومجهودات جميع العاملين فيها.

تهنئة وإقبال

وهنا أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، تشارلي هال بلقب البطولة، مشيراً إلى أنها تستحقه عن جدارة، ولا سيما بعد الأداء الرائع والمتميز الذي قدمته من اليوم الأول، وأثنى على الإقبال الكبير من الجماهير في ظل المستويات الرائعة التي شهدتها هذه النسخة، مؤكداً أن البطولة نجحت على المستويات كافة، وشكلت إضافة مهمة وجديدة لأجندة مسابقات الغولف العالمية التي تقام في أبوظبي، موضحاً أن النجاحات الكبيرة التي رسختها جميع النسخ الثلاث عملت على إبراز المكانة المتميزة لأبوظبي وقدرتها على استضافة الفعاليات الرياضية الدولية المرموقة، وتعزيز انتشار هذه الرياضة بين الجيل التالي من الرياضيين في المنطقة.

تدريبات صعبة

وبدورها، قالت البطلة هال: خضتُ تدريبات صعبة للغاية طوال الشتاء، وأنا مسرورة لنجاحي في استعادة الفوز بالجولة الأوروبية للسيدات، ولا سيما أن أول فوز لي عن فئة المحترفات كان في المغرب قبل خمس سنوات. أتمنى إحراز المزيد من الألقاب هذا العام، وخاصة أن جهودي لم تذهب سدى مع الفوز الذي حققته اليوم، ومن جانبها، أكدت سكاربنورد، التي فازت آخر مرة بلقب الجولة الأوروبية للسيدات عام 2013، أن نتيجتها عن فئة الفردي بواقع 68 ضربة كانت بمثابة خطوة بالغة الأهمية في الطريق الصحيح.

دور محوري

وفي حديثها عن مدى تأثير البطولة في تعزيز ثقافة الرياضة بالإمارات، قالت الدكتورة أمنيات الهاجري، عضو مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية: تلعب بطولة أكاديمية فاطمة بنت مبارك المفتوحة للسيدات دوراً محورياً في دعم رؤيتنا لتعزيز مدى انتشار الرياضة بين النساء في دولة الإمارات، ونحن نحرص على تشجيع النساء للمشاركة في اللعبة؛ ونريد أن تسهم هذه البطولة ومن فيها من محترفات في إثارة الاهتمام والتشويق لدى الجمهور المحلي، وبدون أدنى شك، ستحظى هذه الرؤية بالدعم بفضل المبادرات العديدة والمتميزة التي شهدناها هذا الأسبوع، ومن بينها الفعاليات التي ركزت على تمكين الجيل التالي من لاعبي الغولف في الإمارات.

رعاية

أقيمت البطولة تحت رعاية أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وبتوجيهات الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، وبإشراف مجلس أبوظبي الرياضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات