حلقوا بـ187 ميدالية واعتلوا صدارة النسخة السادسة

الإمارات بطل دولية دبي لمحترفي الجوجيتسو

صورة

توج لاعبو ولاعبات الإمارات، بلقب النسخة السادسة لبطولة دبي الدولية لمحترفي الجوجيتسو، والتي اختتمت أمس، بمجمع ند الشبا الرياضي بدبي، وأقيمت على مدار اليومين الماضيين، برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، بمشاركة 50 دولة، تبارى فيها لاعبوها على خطف الميداليات الملونة.

ونجح أبطالنا في اعتلاء الصدارة، جامعين 187 ميدالية ملونة، وزعت كالتالي: «63 ذهبية، و75 فضية، و49 برونزية»، بينما حل لاعبو البرازيل في مركز الوصافة بـ 61 ميدالية، وروسيا في المركز الثالث برصيد 20 ميدالية، وحلت الأردن في المركز الرابع برصيد 10 ميداليات، ومصر الخامس بـ 8 ميداليات، والكويت السادس بـ 8 ميداليات، وفرنسا السابع بـ 6 ميداليات، واليمن سابعاً برصيد 3 ميداليات، والفلبين ثامناً بـ 3 ميداليات.

وكان لاعبونا قد نجحوا في اليوم الأول للبطولة، في التحليق بـ 43 ميدالية ملونة في منافسات الرجال «بدون بدلة»، معلنين عن عزمهم وإصرارهم على حصد المركز الأول، ليرفعوا رصيدهم من الميداليات في اليوم الثاني إلى 187 ميدالية في اليوم الختامي للبطولة، الذي شهد منافسات السيدات والرجال «بالبدلة».

منافسات

حضر منافسات اليوم الختامي، وشارك في تتويج الفائزين، الشيخ الدكتور عمار بن ناصر المعلا، وعزة سليمان عضو المجلس الوطني الاتحادي، عضو المكتب التنفيذي اللجنة الأولمبية الوطنية، وعيسى هلال الحزامي، أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، وعبد الملك جاني مدير الأكاديمية الأولمبية، وفهد علي الشامسي، الأمين العام للاتحاد الدولي والآسيوي للجوجيتسو، المدير التنفيذي للاتحاد، ويوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الجوجيتسو، مدير البطولة، وإسماعيل راشد لاعب نادي الوصل ومنتخبنا الوطني لكرة القدم السابق، وماجد سلطان المدير التنفيذي لإدارة الألعاب الجماعية بنادي شباب الأهلي، وعدد من أعضاء الاتحاد.

فخر

من جانبها، أكدت عزة سليمان عضو المجلس الوطني الاتحادي، أن الإمارات ستبقى سباقة في جميع المجالات، وفي مقدمها المجال الرياضي. وقالت: «نحن فخورون بتعليم أولادنا لعبة مميزة ومحفزة، كرياضة الجوجيتسو، هذه الرياضة التي ستسهم بشكل كبير في بلورة سلوكيات وأخلاقيات جيل المستقبل، وأتوجه بالشكر لاتحاد الإمارات للجوجيتسو، لجهودهم الكبيرة وعملهم المتقن لنشر هذه اللعبة، وترسيخ سلوكياتها وأخلاقياتها لدى جيلنا القادم».

وأضافت: «أصبحت دولة الإمارات، عاصمة عالمية للجوجيتسو خلال فترة قياسية، بفضل دعم قيادتنا الرشيدة، وجهود اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ودعمهم الكبير للاعبين، وكذلك حماس الممارسين للعبة وشغفهم بها، ولا ننسى دور الأهل والأصدقاء في انتشار اللعبة. ووجهت سليمان، التحية للفتاة الإماراتية، التي أثبتت نفسها في الجوجيتسو.

حدث

وقال عيسى هلال الحزامي، الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي: «سعدنا بهذا التجمع الدولي على أرض إمارة دبي، حيث يتجمع لاعبون من أكثر من 50 دولة حول العالم، وفخورون بكون دبي أضحت مركزاً أساسياً من مراكز اللعبة، وحدثاً كبيراً على خارطة الجوجيتسو العالمية.

وأضاف:»أضحت رياضة الجوجيتسو اليوم، ملتقى الأجيال الواعدة، ومصنعاً للأبطال والرجال والقيادات، الذين يتمتعون بروح تنافسية عالية، وحماسة وشغف كبيرين، بالإضافة لقيم ومبادئ رياضة الجوجيتسو«.

شكر

كما توجّه فهد علي الشامسي، المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو، بالشكر لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، على هذه الرعاية الكريمة. وقال: «كل الشكر لمجمع ند الشبا الرياضي (ناس)، على الاستضافة المشرّفة للبطولة هذا الموسم، وفخورون للغاية بالمستوى الذي خرجت به «دولية دبي» هذا الموسم، حيث أمتعنا اللاعبون المشاركون من 50 دولة، بأدائهم الرائع».

وأشاد الشامسي بمستوى التنظيم، وكفاءة الطاقم الفني والإداري، الذين عملوا على إخراج هذه البطولة وفق أفضل المعايير والمستويات العالمية، مؤكداً أن إمارة دبي، أصبحت من أهم المراكز الرائدة للجوجيتسو على الخارطة العالمية.

عالمية

بدوره، قال عبد الملك جاني مدير الأكاديمية الأولمبية: «نحن نسعى إلى الارتقاء بهذه الرياضة، والوصول بها إلى العالمية، وكما ترون، فإن دولة الإمارات موقعها الرياضي مميز بين دول العالم، وجميعنا اليوم نشهد على الأمن والأمان الذي يحيط بها، ما يجعلها وجهة محببة للاعبي الجوجيتسو الدوليين، ما يشجع على استضافة أكبر البطولات الرياضية الدولية».

نجاحات

قال عبد الملك جاني: «رياضة الجوجيتسو فرضت نفسها على الساحة الرياضية، بنجاحاتها وإنجازاتها وانتشارها الكبير، حيث تمتلك الجوجيتسو اليوم في الإمارات، أكبر قاعدة جماهيرية من الممارسين والمشجعين لهذه الرياضة المميزة، وهذا يبرر حرص قيادتنا على دعم وتوفير كل الإمكانات في سبيل إنجاح هذه اللعبة، ودعم انتشارها ونجاحها، وأتمنى للاتحاد والمنظمين واللاعبين، التوفيق والنجاح دائماً».

إشادة

إسماعيل راشد: تطوّر كبير ونقلة نوعية

أشاد إسماعيل راشد لاعب نادي الوصل ومنتخبنا الوطني لكرة القدم السابق بالمستوى الذي وصلت إليه رياضة الجوجيتسو، مشيراً إلى أنها مرآة لمستقبل أولادنا وجيلنا القادم، هذا الجيل الذي سيتمتع بأخلاقيات عالية وجسم صحي ونشط، وبالتالي عقل وفكر سليم. وقال لاعب نادي الوصل ومنتخبنا الوطني لكرة القدم : «إن اتحاد الإمارات للجوجيتسو يؤسس الآن اللبنة الأساسية للمستقبل من خلال تدريب ودعم الناشئين، الذين سيشكلون تطوراً كبيراً ونقلة نوعية في تاريخ اللعبة مستقبلاً».

وحول وجود الفتيات في الجوجيتسو، قال: ضروري حتى يتعلّمن كيفية الدفاع عن أنفسهن، وليزدن من ثقتهن بأنفسهن بممارسة هذه الرياضة التي أصبحت واحدة من أهم الرياضات في الدولة.

تألق لافت لفتاة الإمارات في اليوم الختامي

قدمت الفتاة الإماراتية أداء رائعاً لاقى الإعجاب، بعد أن نجحت في اعتلاء منصات التتويج في اليوم الختامي للبطولة، حيث حلقت اللاعبة أسماء الحوسني من نادي الظفرة بذهبية وزن 52 كجم، وفازت البطلة مهرة الهنائي من نادي العين بذهبية وزن 57 كجم، وانتزع اللاعب عمر الحمادي من نادي الشارقة ذهبية وزن 81 كجم عن فئة الناشئين.

وفاز أيضاً لاعب نادي الظفرة علي محمد المطروشي بذهبية وزن 73 كجم ناشئين، بينما فاز اللاعب سلطان الحمادي بذهبية وزن 46 كجم ناشئين، وغيرهم من اللاعبين واللاعبات الذين حققوا نتائج مشرفة، وحصدوا العديد من الميداليات الملونة.

وقالت اللاعبة شوق الظنحاني، فئة وزن 49 كيلوجراماً، حزام بنفسجي: «هذه ليست المرة الأولى التي أشارك فيها في بطولة دولية للجوجيتسو، لقد شاركت في بطولة أم الإمارات والعين ورأس الخيمة، وأرى أن البطولات رائعة من جميع النواحي، كنت أطمح للفوز بالميدالية الذهبية اليوم، لكن لم يحالفني الحظ».

وعن مشاركة الفتيات الإماراتيات في هذه البطولة قالت شوق: «أتمنى أن تشارك جميع الفتيات الإماراتيات في هذه اللعبة الرائعة؛ لما لها من آثار إيجابية على النفس والجسد».

من جهتها، قالت اللاعبة موزة ناصر لاعبة نادي الظفرة، حزام أزرق، فئة وزن 70 كيلوجراماً، والحاصلة على الميدالية الذهبية: «أشعر بفرحة لا تصدق لفوزي بالميدالية الذهبية، تدربت كثيراً وبشكل مكثف ويومي، استعداداً لهذه البطولة، أهدي فوزي هذا لمدربتي التي عملت بجد على مساعدتي للوصول إلى ما أنا عليه اليوم في لعبة الجوجيتسو. أنا أدعو جميع الفتيات الإماراتيات للمشاركة في لعبة الجوجيتسو».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات