تفوق أميركي أسترالي في غولف «السباق إلى دبي» - البيان

تفوق أميركي أسترالي في غولف «السباق إلى دبي»

كيتامايا يحمل جائزة بطولة موريشيوس | من المصدر

اختتمت بنجاح جولة مزدوجة من الفعاليات في الجولة الأوروبية للغولف التي تقام تحت عنوان «السباق إلى دبي»، وهما بطولتا موريشيوس وأستراليا، التي سعى من خلالهما اللاعبون لحصد أكبر قدر من النقاط، للتأهل في نهاية الموسم، إلى جولة بطولة موانئ دبي العالمية للغولف، التي تقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.

في عقارات جميرا للغولف في نوفمبر المقبل، وفي بطولة بنك أفراسيا موريشيوس المفتوحة، قدم الأميركي كيرت كيتاياما، الذي حصل على بطاقة جولة أوروبية من مدرسة التصفيات الشهر الماضي، أداءً رائعاً، ليتوج باللقب في ظهوره الثالث فقط في الجولة الأوروبية وينتقل إلى المركز الثاني في «السباق إلى دبي».

نقاط ومراكز

وبهذا الفوز كسب كيتاياما 335 نقطة ليصبح مجموعه 347.9 نقطة، ويبعد عن متصدر ترتيب «السباق إلى دبي» أرون راي بـ 112.1 نقطة، وشارك الفرنسي ماثيو بافون المركز الثاني مع الهندي س. تشيكارانجابا لينتقل إلى المركز السادس في ترتيب «السباق إلى دبي»، بينما تحرك الجنوب أفريقي جاستن هاردنج إلى «التوب 10» في «السباق إلى دبي» بعد حصوله على المركز الرابع في البطولة ليكسب 100 نقطة.

وفي بطولة أستراليا المفتوحة التي أقيمت بالتزامن مع بطولة موريشيوس، توج الأسترالي كاميرون سميث، بلقب المنافسات للمرة الثانية على التوالي بعد التغلب على مارك ليشمان بفارق ضربتين، وحصل الإنجليزي روس ماكجوان، الذي كان في المركز الثاني في أول نسخة لبطولة جولة موانئ دبي العالمية، على المركز الثالث في البطولة الأسترالية ليكسب 112.5 ليبدأ الموسم في المركز التاسع.

السباق إلى دبي

ويذكر أن «السباق إلى دبي»، هي منافسة تمدد على مدار الموسم وتغطي 45 بطولة في 26 وجهة في القارات الخمس في جدول الجولة الأوروبية الدولية 2017، وأبطال السباق إلى دبي السابقون هم: لي ويستود (2009) ومارتن كايمر (2010) ولوك دونالد (2011) وروري مكلروي (2012) وهنرك ستنسون (2013) وروري مكلروي (2014 و2015) وهنريك ستينسون (2016) وتومي فليتوود (2017).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات