مونديال 90 الأبرز.. وذهبية أحمد بن حشر إنجاز تاريخي - البيان

مونديال 90 الأبرز.. وذهبية أحمد بن حشر إنجاز تاريخي

أثمرت البذرة التي غرسها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» منذ عام 1971 عن العديد من الأفراح الرياضية أبرزها نجاح منتخبنا الوطني في الوصول لمونديال إيطاليا 1990 وحصول الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم على ذهبية الرماية في أثينا 2004 وتتويج سعيد أحمد سعيد بلقب بطولة العالم للشطرنج، وحصول محمد خليفة القبيسي على لقب بطل العالم في البولينغ، بجانب نجاحات أصحاب الهمم وأبطال الجوجيتسو والمواي تاي وكرة اليد والجودو وغيرهم، وعبر هذه المساحة يرصد «البيان الرياضي» بعضاً من الإنجازات الرياضية التي تحققت بعزيمة أبطال وضعوا الوطن في حدقات العيون وحصدوا أفضل الألقاب في المحافل الخارجية.

مونديال 90

عندما نتحدث عن الإنجازات الرياضية التي تحققت خلال الـ 47 عاماً الماضية، يتبادر إلى الذهن مباشرة، إنجاز تأهل «الأبيض» إلى نهائيات كأس العالم إيطاليا 1990، والذي يعتبر الحدث الأبرز في تاريخ الرياضة خاصة أنه ارتبط باللعبة الشعبية الأولى في العالم «كرة القدم»، وكانت الإمارات قد انضمت إلى الاتحاد الدولي «فيفا» عام 1972 ليكون واحداً من الاتحادات العريقة، ولن تنسى جماهير الكرة الإماراتية هذا الإنجاز الذي تحقق بعطاء شيوخ وحكومة الإمارات ومجهود اللاعبين في ذلك الوقت، وما زال الحلم متواصلاً بتكرار هذا الإنجاز في الوقت القريب.

ومن نجاحات منتخباتنا الوطنية في كرة القدم، فوز «الأبيض» بلقب كأس الخليج الثامنة عام 2007، وخليجي 21 عام 2013، وإحرازه المركز الثاني في بطولة كأس آسيا 1996 بعد خسارته للنهائي بركلات الترجيح أمام شقيقه السعودي.

وكذلك فوز منتخبنا للشباب بلقب بطولة آسيا عام 2008، كإنجاز قاري تستحق الكرة الإماراتية أن تفتخر به، وتأهل منتخب الشباب تحت 20 سنة إلى كأس العالم للشباب 1997 في ماليزيا وعام 2009 في مصر، وفعل ذات الشيء منتخبنا تحت 17 سنة ببلوغ مونديال إيطاليا عام 1991، كما شكل منتخبنا الأول حضوراً في نهائيات كأس آسيا عدة مرات والتي يستعد حالياً لنسختها الجديدة التي تستضيفها الدولة وغيرها من الإنجازات التي تحققت عبر مختلف المراحل العمرية، مثل حصول منتخبنا على الميدالية الفضية في دورة الألعاب الآسيوية 16 بالصين.

إنجاز العين

وعلى مستوى الأندية يظل الإنجاز الذي حققه نادي العين بحصوله على لقب دوري أبطال آسيا عام 2003 بعد رحلة كفاح تحت قيادة المدرب الراحل الفرنسي برونو ميتسو ومجموعة من أفذاذ اللاعبين واحداً من الإنجازات التاريخية، ليكون النجاح الأبرز لأنديتنا في المحفل الآسيوي بجانب وصافته لذات البطولة قبل عامين، مع نجاحات أخرى إقليمية حققتها أنديتنا التي ما زالت تسعى خلف الإنجازات.

المواي تاي

وبعيداً عن كرة القدم، تحققت نجاحات أخرى من بينها 3 ميداليات ملونة توج بها منتخبنا للمواي تاي في بطولة العالم التي أقيمت بالمكسيك في مايو من العام الحالي بإحرازه ذهبية وفضية وبرونزية، كما حقق منتخب الكيك بوكسينج إنجازاً عربياً بحصوله على المركز الثالث في البطولة العربية بالجزائر مؤخراً بعد نيله 12 ميدالية منها 5 ذهبيات، ويعتبر إنجاز المواي تاي والكيك بوكسينج من النجاحات المبشرة، خصوصاً أن اللعبتين ما زالتا في بداية المشوار.

وفي الجودو الإماراتي حقق أيضاً سيرجيو توما لاعب منتخبنا الوطني الفوز بميدالية برونزية في أولمبياد ريودي جانيرو 2016 كواحد من الإنجازات المتقدمة في اللعبة.

كرة اليد

وفي كرة اليد تأهل منتخبنا الوطني للشباب إلى كأس العالم بتركيا 2015 لأول مرة في تاريخه بعد حصوله على الترتيب الرابع في كأس آسيا 2014 التي أقيمت بالبحرين، بجانب إنجازات على مستوى الأندية على غرار نجاح العين في فوزه بذهبية بطولة الأندية العربية بالأردن 2002 وكذلك نجاحات شباب الأهلي وغيرهما من الأندية.

بطل العالم

ولا ينسى التاريخ الإنجازات العديدة التي حققها البطل العالمي محمد خليفة القبيسي في منشط البولينج وأبرزها نجاحه في الحصول على لقب بطولة العالم في المكسيك 1988 وتفوقه قارياً أيضاً بتحقيق العديد من الألقاب التي منحت الإمارات التميز. وفي كرة السلة حقق منتخبنا الوطني كأس الخليج 3 مرات أعوام 1992، 2002، 2007، بجانب فوز أنديتنا الوحدة وشباب الأهلي والشارقة باللقب الخليجي أيضاً.

وتعتبر الإمارات رائدة رياضة السيارات والراليات الصحراوية في المنطقة والتي يتميز فيها بشكل لافت محمد بن سليم الذي توج بلقب بطولة الشرق الأوسط 14 مرة.

الرياضات البحرية

الرياضات البحرية كانت حاضرة في رفع راية دولة الإمارات بالعديد من الألقاب والنجاحات العالمية وأبرزها الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية عام 2010، إضافة إلى حصول نادر بن هندي على لقب بطل العالم في الدراجات المائية عامي 2003 و2010، وألقاب عديدة حققها الفيكتوري تيم ونادي أبوظبي البحري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات