ناصر المرزوقي: دوري التنس خطوة لتضييق الفجوة بين الأجيال - البيان

262 لاعباً و61 فريقاً في النسخة الجديدة

ناصر المرزوقي: دوري التنس خطوة لتضييق الفجوة بين الأجيال

أكد ناصر المرزوقي أمين عام اتحاد التنس أن دوري مجلس دبي الرياضي للتنس الذي انطلق مع بداية الموسم الحالي خطوة أولى نحو تطوير اللعبة وزيادة انتشارها في الدولة، مشيراً إلى أن الدوري يأتي في إطار الخطة التطويرية التي بدأها الاتحاد من أجل الارتقاء بالتنس وتمكين اللاعبين من الحصول على نقاط في التصنيف المحلي، إضافة إلى تعزيز مكانة اللعبة وانتشارها على الصعيد المحلي، وقال: يشهد الدوري في نسخته الجديدة مشاركة مكثفة من الأكاديميات ومختلف الجنسيات المقيمة في الدولة، وهو خطوة جيدة للتقليل من الانعكاسات السلبية للاستغناء عن اللعبة من طرف الأندية.

وكان اتحاد التنس أطلق مع بداية الموسم الحالي دوري مجلس دبي الرياضي برعاية سوق دبي الحرة ومنتجع وفنادق جبل علي، وقام بتكريم الرعاة في الجولة الأولى تقديراً لجهودهم.

وتقام اليوم الجولة الثالثة بمشاركة 262 لاعباً موزعين بين 9 فئات عمرية تشمل الرجال، السيدات، ناشئين وناشئات تحت 16 عاماً، أشبال تحت 12 عاماً، براعم تحت 10 سنوات، براعم تحت 8 سنوات، رجال فوق 35 عاماً، سيدات فوق 35 عاماً.

منافسات

ويشارك في منافسات الدوري، 61 فريقاً من 14 أكاديمية، هي أكاديمية الإمارات «6 فرق» أكاديمية تيم «4 فرق»، أكاديمية راكيت «4 فرق»، نادي النصر للترفيه «فريق واحد»، أكاديمية فندق جميرا «5 فرق»، أكاديمية بوكا «6 فرق»، أكاديمية فيوتشر برو «6 فرق»، أكاديمية تنس بروجيكتس «4 فرق»، أكاديمية برو ستيل «فريقان» أكاديمية كلارك فرانسيس «4 فرق» أكاديمية أي كيو تي «3 فرق»، أكاديمية زايد عباس «8 فرق» إضافة إلى مشاركة منتخبنا بفريقين بهدف توفير عامل الاحتكاك للاعبينا.

وانطلقت منافسات الدوري 10 الجاري وتستمر إلى 27 أبريل 2019، ويبلغ عدد المباريات 765 مباراة تقام وفقاً لنظام الذهاب والإياب باستثناء مباريات البراعم التي تقام في شكل تجمعات.

نقلة نوعية

وأكد المرزوقي أن تطوير اللعبة يبدأ من اللاعبين أنفسهم ومدى حرصهم على الارتقاء بمستوياتهم، موضحاً أن عودة دوري التنس إلى النشاط بعد توقف فترة طويلة من شأنها أن تحقق نقلة نوعية وتزيد من عدد الممارسين في اللعبة التي ما زالت تشكو من ضعف الإقبال عليها من قبل اللاعبين المواطنين وخاصة في فئة السيدات رغم الجهود التي يقوم بها الاتحاد لنشر اللعبة في المدارس، ومشيراً إلى أن التنس من الألعاب الشعبية في العالم بعد كرة القدم لكن عدم الوعي بأهميتها لدى الشباب الإماراتيين حال دون ممارستها بالشكل المطلوب، وهو الأمر الذي يعمل الاتحاد على تغييره في السنوات المقبلة بهدف تقليل الفجوة بين الأجيال وتقديم مجموعة من اللاعبين المميزين للمنتخبات .

وكشف المرزوقي أن النسخة الأولى للدوري حققت نتائج ملموسة على صعيد المستوى الفني وقوة المنافسة بين اللاعبين كما شكّلت حافزاً للأكاديميات على تطوير إمكانيات اللاعبين وعدم التركيز على الجانب التجاري فقط .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات