00
إكسبو 2020 دبي اليوم

فاطمة أبوحجير: أنشطتنا تحمل في طياتها السعادة والإيجابية

أكدت فاطمة أبوحجير، رئيسة قسم الوعي الرياضي بإدارة الشؤون الرياضية بالإدارة العامة لإسعاد المجتمع، المنسقة الإعلامية لفعاليات شرطة دبي ضمن مبادرة «تحدي دبي للياقة»، أن المبادرة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، للعام الثاني على التوالي، تدل على أن إمارة دبي دائماً سباقة في إطلاق مثل هذه المبادرات القوية، التي لا تظهر نتائجها الإيجابية فقط في المجال الرياضي بل تمتد لتشمل المجال الاجتماعي والصحي، بالإضافة إلى دعم السياحة الرياضية. وقالت إذا رأيت جدول فعالياتنا خلال التحدي، فإنك سترى أن هناك 200 فعالية من ضمنها 30 نشاطاً رياضياً رئيساً، عبر 6 محطات رئيسة، تستهدف كل أفراد المجتمع.

وأضافت أن الفعاليات التي تنظمها شرطة دبي تستهدف كل أفراد المجتمع، وكذلك أولت شرطة دبي اهتماماً كبيراً بمشاركة العنصر النسائي، بالإضافة إلى أصحاب الهمم وكبار المواطنين.

وقالت إن الفعاليات شهدت مشاركة كبيرة من كل أفراد المجتمع، وهي إن دلت على شيء فإنه يدل على نجاحنا في إيصال رسائلنا الاجتماعية إلى الجميع عبر الأنشطة الرياضية، والتي دائماً ما تحمل في طياتها الإيجابية والسعادة.

إسعاد

وأوضحت فاطمة أبوحجير، أنه في إطار حرصهم على أسعاد كبار المواطنين، وإشراكهم في المبادرة المجتمعية، نظم مجلس أصحاب الهمم في شرطة دبي بالتعاون مع الإدارة العامة لإسعاد المجتمع بطولة رياضية خاصة تهدف إلى إشراك كبار المواطنين في مبادرة «تحدّي دبي للياقة»، حيث اختار مجلس أصحاب الهمم في شرطة دبي تنظيم بطولة رماية لكبار المواطنين وذلك في مركز سعادة كبار المواطنين في إمارة دبي.

فعاليات

وشددت على أن شرطة دبي نظمت عدداً من الفعاليات الرياضية التي استهدفت أصحاب الهمم والتي أقيمت في نادي الضباط بشرطة دبي، بالإضافة إلى المشاركة في فعاليات المهرجان الوطني للتسامح والذي انطلق في التاسع من الشهر الحالي و يستمر لغاية 16 من نوفمبر.

اهتمام

وقالت فاطمة أبوحجير، إن القيادة العامة لشرطة دبي أولت اهتماماً كبيراً، بمشاركة العنصر النسائي، ونحن نعمل بتوجيهات من اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، على إشراك العنصر النسائي في كل الأحداث الرياضية سواء أكان في «تحدي دبي للياقة» أو في باقي الفعاليات والأنشطة الرياضية الأخرى.

وأضافت أن العنصر النسائي في شرطة دبي كان فعالاً في «تحدي دبي للياقة»، حيث شاركن في عدد من الأنشطة الرياضية، والتي حظيت بمشاركة كبيرة منهن ونالت إعجابهن.

ختام

وفي ختام حديثها، توجهت فاطمة أبوحجير، بالشكر الجزيل للواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، على دعمه اللامحدود للقطاع الرياضي بشرطة دبي، كما وجهت الشكر لكل المشاركين في الفعالية.

طباعة Email