منتخباتنا للدراجات والقوى والبوتشيا تبدأ المنافسات اليوم

افتتاح مبهر لألعاب جاكرتا البارالمبية الآسيوية

استعراض وفد الدولة المشارك في ألعاب جاكرتا | تصوير :جابر عابدين

افتتح جوكو ويدودو رئيس جمهورية إندونيسيا، أول من أمس، دورة الألعاب البارالمبية الآسيوية، التي تحتضنها العاصمة جاكرتا، وتستمر فعالياتها حتى 13 أكتوبر الجاري، بمشاركة نحو 3 آلاف لاعب ولاعبة، يمثلون 43 دولة، يتنافسون في 18 لعبة بارالمبية، بينهم فرسان الإرادة أبطال الإمارات، واشتمل حفل الافتتاح، الذي أقيم في الملعب الأولمبي، على العديد من الفقرات الفلكلورية التراثية وعروض متنوعة، أبهرت الحضور، قبل أن يبدأ دخول طابور عرض الدول المشاركة، إضافة إلى كلمتي اللجنة المنظمة، والاتحاد الآسيوي البارالمبي، ثم رفع علم الدورة وإيقاد الشعلة، والصمت لمدة دقيقة، حداداً على أرواح ضحايا الزلزال الذي ضرب إندونيسيا قبل أيام، ورفع محمد خميس بطلنا الأولمبي، صاحب أول ميداليتين ذهبيتين في الألعاب البارالمبية أثينا 2004، وريو 2016، علم الدولة خلال الحفل، بمشاركة الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين واللاعبات لبعثة منتخبنا.

النسخة الأكبر

وألقى الإماراتي ماجد العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية، كلمة آسيا في هذا الحدث القاري المهم، والتي تفاعل معها الجمهور الذي حظي بمشاهدة حفل الافتتاح، حيث كان للإمارات حضور قوي في الافتتاح، بتواجد إماراتي على قمة الهرم الآسيوي الذي كان مصدر فخر واعتزاز، ووصف العصيمي نسخة إندونيسيا بأنها الأكبر في تاريخ الدورات البارالمبية القارية، موجهاً الشكر إلى حكومة وشعب إندونيسيا على حسن الاستضافة والتحدي الكبير من أجل تنظيم دورة تظل عالقة بأذهان الجميع.

رئيس إندونيسيا وماجد العصيمي خلال حفل الافتتاح

 

أهداف استراتيجية

وقال: سيتنافس أكثر من 3 آلاف لاعب ولاعبة من 43 دولة، من أجل الحصول على 500 ميدالية في 18 مسابقة، مما سيلهب حماس اللاعبين واللاعبات المتواجدين في الحدث، والمستفيد الأكبر هي آسيا من هذه التظاهرة القارية، وشدد العصيمي على أهمية حدث بحجم البارالمبية القارية، والذي يتم تنظيمه من أجل تحقيق الرؤية والعمل الجاد للوصول إلى الأهداف الاستراتيجية التي وضعها المكتب التنفيذي للجنة البارالمبية الآسيوية، وأشار إلى أن الدورة تعد بكل المقاييس قوة دفع كبيرة للاعبين من الإعاقات المختلفة الذين لم يتواجدوا في «جاكرتا» في أن يشاركوا في النسخة المقبلة التي تقام بعد 4 سنوات.

 

مشاركات منتخباتنا اليوم

وتشتمل مشاركات فرقنا اليوم، حضور عبدالله المسبحي وعباد خالد في لعبة رمي القرص، وزياد الحارثي في الصولجان، ومريم المطروشي في رمي الرمح، فيما يشارك في سباق 800م كل من: محمد القايد، وبدر الحوسني، وعبدالله الغافري، وأحمد نواد، وتشهد منافسات منتخب رفعات القوة مشاركة لاعبتنا موزة الزيودي في وزن 55 كغ، ويشارك يوسف الكعبي في سباق الفردي الدور الأول لتنس الطاولة، حيث يخوض مواجهتين الأولى ضد لاعب من كمبوديا والثانية ضد لاعب من سيرلانكا، وفي منافسات القوس والسهم يخوض مواجهة صعبة ضد لاعب المنتخب الصيني في مسابقة 50م، وفي البوتشيا يخوض لاعبونا خالد مراشدة، وعائشة المهيري، وريسة الفلاسي مواجهات مهمة، وفي لعبة الدراجات التي نشارك بها لأول مرة في دورة الألعاب البارالمبية الآسيوية، يدخل التنافس لاعبونا أحمد المنصوري وراشد الظاهري في سباق ضد الساعة 12 كم فردي، وعبدالله البلوشي في سباق ضد الساعة 20 كم.

فقرات مثيرة في حفل الافتتاح أبهرت الحضور

 

حضور مميز

حضر الحفل من جانب الإمارات محمد محمد فاضل الهاملي عضو اللجنة البارالمبية الدولية، رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية رئيس البعثة، وعيسى هلال الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، وذيبان المهيري أمين عام اتحاد أصحاب الهمم، وطلال الهاشمي، والدكتور عبدالرزاق بني رشيد، ومحمد عبيد المهلبي، وعبدالله حسن أعضاء مجلس إدارة الاتحاد، وثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس نادي دبي لأصحاب الهمم، وحسن المزروعي عضو مجلس إدارة نادي دبي لرياضات أصحاب الهمم، وممثلو سفارة الدولة، وممثلي الرعاة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات