ناشئونا يخسرون أمام اليابان ويودعون «آسيوية اليد» - البيان

ناشئونا يخسرون أمام اليابان ويودعون «آسيوية اليد»

تلقى منتخبنا الناشئ لكرة اليد، الخسارة الثانية له في البطولة الآسيوية الثامنة، المقامة حالياً في العاصمة الأردنية عمان، وكانت هذه المرة ثقيلة، على يد نظيره الياباني وبنتيجة 34/‏‏20، وكان الأبيض الناشئ قد انهزم في بداية مشواره بمجموعته الرابعة، من قطر، وبذلك يفقد منتخبنا فرصة التأهل للدور الثاني في البطولة، وبالتالي الإخفاق في عدم حجز إحدى البطاقات الأربع المؤهلة للمشاركة في بطولة العالم 2019 في مقدونيا، وسيلعب منتخبنا، يوم غدٍ وفق برنامج سيتم تحديده حسب مواقع الفرق الثمانية المتأهلة وتلعب ضمن مجموعتين، ونفس الحال على الفرق التي لم يحالفها التوفيق للتأهل.

التأهل والخروج

وكانت قد أقيمت أول من أمس 6 مباريات لحساب الجولة الثانية للبطولة، وتحددت من خلالها لدرجة كبيرة هوية المنتخبات التي بلغت الدور الثاني، ففي المجموعة الرابعة التي ضمت منتخبنا، تصدرها المنتخب الإيراني والفائز من مباراة اليابان وقطر مساء أمس، وفي المجموعة الأولى حجز المنتخبان الخليجيان السعودية والبحرين مقعديهما مبكراً عقب فوز السعودية على عمان 36/‏‏25 وفوز البحرين على الصين 34/‏‏21.

كما تأهل منتخبا الصين والأردن للدور الثاني من المجموعة الثانية عقب فوز الصين على سوريا 41/‏‏28، وفوز الأردن على سوريا في الجولة الأولى 29/‏‏26، ومن المجموعة الثالثة حجز منتخبا كوريا الجنوبية والعراق مقعديهما في الدور الثاني عقب فوز كوريا على الهند 45/‏‏30 في الجولة الأولى، وفوز العراق على الهند 32/‏‏26.

الإرهاق وغياب التوفيق

وأرجع إبراهيم الأميري مساعد مدرب منتخبنا الوطني، الخسارة الثقيلة من اليابان، لعدة أسباب، تمثلت في عدم التوفيق ومعاندة الحظ للاعبينا بفقدانهم العديد من الفرص، وكذلك غياب حراس المرمى عن أداء دورهم المعهود، وبطء الارتداد للدفاع مقابل سرعة الهجوم الخاطف للفريق الياباني، رغم التفوق عليهم معظم فترات الشوط الأول، ولكنه بنفس الوقت استغرب من حال الفريق بمنتصف الشوط الثاني، وغيابة التام عن التسجيل والذي عكسه سرعة إنهاء الهجمات وعدم الدقة في التصويب واللعب الفردي في سعي اللاعبين للحاق بالمنافس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات