إندونيسيا تودّع 10 آلاف رياضي شاركوا في «الآسياد» - البيان

إندونيسيا تودّع 10 آلاف رياضي شاركوا في «الآسياد»

تختتم عند الساعة السابعة من مساء اليوم بتوقيت إندونيسيا، الرابعة بتوقيت الإمارات على استاد غيلورا بونغ كارنو بالعاصمة جاكرتا، دورة الألعاب الآسيوية في نسختها الثامنة عشرة التي أقيمت فعالياتها اعتبارا من 18 أغسطس الماضي بمدينتي «جاكرتا وبالمبانغ».

ويشمل حفل الاختتام الذي يحضره الرئيس الإندونيسي، جوكو ويدودو، العديد من الفقرات من بينها من عروض في التراث الإندونيسي وفقرات ترفيهية وألعاب نارية فضلا عن تسليم علم الدورة المقبلة إلى الدولة التي ستستضيف النسخة التاسعة عشرة، علما بأن الدورة شهدت مشاركة 10 آلاف رياضي يمثلون 45 دولة آسيوية تنافسوا في 40 لعبة أبرزها كرة القدم والفروسية والرماية وألعاب القوى والملاكمة وكرة اليد والسلة والبولينغ والجودو، فيما تعد هذه المرة الأولى التي يتم فيها السماح بمشاركة رياضة الجوجيتسو في الدورة.

ويتسع استاد غيلورا بونغ كارنو الذي استضاف أيضا حفل افتتاح الدورة لنحو 78 ألف متفرج، ومن المقرر أن يستمر حفل الختام لمدة ثلاث ساعات حتى الساعة العاشرة مساء بتوقيت إندونيسيا.

117

وترأس وفد دولة الإمارات، نائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، معالي حميد القطامي، وشاركت الدولة بوفد كبير ضم 196 شخصا بينهم 117 رياضيا، وذلك على الرغم من انسحاب منتخب السلة والبولنغ من المشاركة في الدورة، وسيعود وفد الإمارات إلى الدولة اليوم بعدما شارك في هذا الحدث الآسيوي الكبير.

ومثلت الدورة التي أقيمت على مدار أكثر من 20 يوما حدثا كبيرا وفريدا بالنسبة لإندونيسيا التي شهدت بفضل هذه الدورة حراكا واسعا في مختلف المجالات سواء الرياضية والاجتماعية والاقتصادية، إذ اكتظت الفنادق لاسيما في العاصمة إندونيسيا بالزوار وانتعشت الحركة التجارية بالأسواق بجانب الحراك الواسع الذي شهدته المطاعم والأسواق المختلفة في العديد من المدن الإندونيسية مع توافد أعداد كبيرة من الضيوف إلى إندونيسيا لمتابعة أحداث الدورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات