بن مجرن يقترب من ذهب «الآسياد»

اقترب حمد بن مجرن الكندي من منصة التتويج في رماية الأطباق بتحقيقه معدل نقاط 70 من 75 بعد خوضه 3 جولات بمعدل 25 طلقة لكل جولة في بطولة رماية الأطباق ضمن دورة الألعاب الآسيوية 2018 آسياد 18 التي تستضيفها إندونيسيا في جاكرتا وبالمبانغ في الفترة من 18 أغسطس حتى 2 سبتمبر. 

وتنتظره جولة الحسم اليوم عندما يطلق الـ 50 طلقة الأخيرة بواقع 25 طلقة لكل جولة، فيما أحرز سيف الشامسي في نفس هذه المسابقة معدل نقاط بلغ 67 نقطة من أصل 75 في المركز الـ 24، ويتأهل من هذه المرحلة 6 رماة لنهائي البطولة.

وأحرز راميا منتخب الإمارات للرماية في منافسات الزوجي المختلط مروة محبوب وأحمد الحفيتي معدل 809.7 نقاط من مجموع النقاط الكلي وهو 872 في منافسات البندقية الهوائي لمسافة 10 أمتار في بطولة الرماية ضمن دورة الألعاب الآسيوية 2018 آسياد 18 التي تستضيفها إندونيسيا في جاكرتا وبالمبانغ في الفترة من 18 أغسطس حتى 2 سبتمبر.

وقدم الثنائي محبوب والحفيتي مستوى متميزاً طوال المنافسة التي استمرت لـ 50 دقيقة أطلق كل منهما 40 طلقة بمجموع 80 طلقة لهما معاً، حيث يبلغ المعدل الكامل للطلقة الواحدة 10.9 نقاط فحققا في الأشواط الأربعة نتائج: 199.1 و202.3 و200.0 و206.3 توالياً.

وفي منافسات المسدس الهوائي زوجي مختلط لمسافة الـ 10 أمتار أحرز الثنائي الإماراتي وفاء آل علي وأحمد إبراهيم الأميري معدل 747.11 نقطة بعد أن أطلق كل منهما 40 طلقة من مسدسه في الوقت المتاح وهو 50 دقيقة، وجاءت الصين في المركز الأول بمعدل 769.21 نقطة.

تميّز

من جانبه، أعرب أمين طاهر إداري فريق رماية الرجال عن سعادته بالمستوى المتميز للثنائي الإماراتي الحفيتي ومحبوب خصوصاً، موضحاً أنهما لم يحصلا على فرص كافية للاحتكاك، واللعب في بطولات عديدة ليكتسبا الخبرة المطلوبة لمثل هذه المنافسات القارية القوية.

وأضاف في تصريحات صحافية، «قدم الحفيتي ومحبوب مستوى متميزاً، ونحن راضون عنه ونتطلع للأفضل منهما عندما يخوضان منافسات فردي البندقية الهوائي لمسافة 10 أمتار في هذه البطولة».

وتابع، «راضون كذلك عمّا قدمه الثنائي وفاء آل علي وأحمد الأميري من مستوى متميز في بطولة الزوجي للمسدس الهوائي لمسافة الـ 10 أمتار وحققا معدلاً جيداً».

وأكمل إداري منتخب رماية الرجال، «المنتخب يمتلك مواهب ناشئة قوية يحتاجون فقط للخبرة والاحتكاك باللعب المتواصل في البطولات الكبيرة أمثال أحمد الحفيتي (مواليد مايو 2001) وإبراهيم خليل (مواليد يناير 2002) وقد لعبا ضمن فئة الكبار، وبالدعم والرعاية سيحققان الكثير من الإنجازات للدولة».

وأعرب الرامي الشاب أحمد الحفيتي عن سعادته بالمشاركة في الدورة ضمن فئة الكبار، مشيراً إلى أنه تحدٍ كبير سيضيف له فرصة للاحتكاك وخبرات كبيرة. وأضاف، «تمنيت تحقيق نتيجة أفضل في الزوجي المختلط مع زميلتي وفاء آل علي، ولكننا استفدنا كثيراً من اللعب في هذه البطولة الكبيرة، بمشاركة جنسيات عديدة عشنا معهم أجواءً تنافسية قوية، وأمامنا الفرصة لتحقيق الإنجازات في مسابقة الفردي للمسدس الهوائي 10 أمتار في هذه الدورة القوية».

تعليقات

تعليقات