البنا: مشكلة التفرغ تحرم «البولينغ» حلم «الآسياد»

صورة

أعرب جمال قاسم سلطان البنا نائب رئيس اتحاد الإمارات للبولينغ، عن بالغ أسفه لقرار الاتحاد بالانسحاب من المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية المقرر لها في العاصمة الإندونيسية جاكارتا 15 الجاري، كاشفاً النقاب عن أن عدم تفرغ 3 من أبرز نجوم المنتخب الوطني الأول من جهة عملهم وراء اضطرار اتحاد الإمارات للبولنيغ إلى اتخاذ قراره الصعب بالانسحاب من الدورة، ما يعني ضياع فرصة معانقة ميدالية على الأقل في آسياد جاكارتا.

تحضيرات

وأوضح البنا في تصريح خص به «البيان الرياضي» قائلاً: كل أمور مشاركة «بولينغ الإمارات» في آسياد جاكارتا، سارت بصورة طبيعية، أقمنا معسكرات داخلية للمنتخب، واخترنا اللاعبين المؤهلين للمشاركة في الدورة، ووضعنا برنامجاً متكاملاً للإعداد، وحضرنا لقاءات اللجنة الأولمبية الوطنية بشأن المشاركة في الدورة.

أهداف

وأضاف البنا حددنا أهدافنا من المشاركة بتحقيق إنجاز وليس مجرد المشاركة فحسب، ولكن عدم تفرغ 3 من أبرز نجوم اللعبة وهم، شاكر علي وحسين السويدي وباسل الزيودي من جهة عملهم، جعل اتحاد الإمارات للبولينغ في حالة اضطرار لاتخاذ قرار الانسحاب من الدورة.

منافسة

وأضاف البنا: إلغاء مسابقتي الفردي والزوجي من الدورة، أسهم كثيراً في اتخاذ قرار الانسحاب، لأن المشاركة في الآسياد سوف تقتصر في هذه الحالة على مسابقات الثلاثي والفرق والأساتذة، ما يتطلب تواجد لاعبين أكثر لا سيما من أصحاب الخبرة والكفاءة في ظل المنافسة المحتدمة بين المنتخبات المشاركة في الدورة، وهذا ما لم يتحقق بعد تعذر مشاركة النجوم الثلاثة لمنتخب الإمارات في الدورة نتيجة عدم تفرغهم من جهة عملهم.

نجوم

وشدد البنا على أنه لا بديل جاهز حالياً لدى اتحاد البولنغ للنجوم الثلاثة شاكر علي وحسين السويدي وباسل الزيودي في ظل إلغاء مسابقتي الفردي والزوجي من الدورة، لافتاً إلى أن المشاركة في الدورات الآسيوية دائماً ما تتطلب لاعبين من ذوي الخبرة الكبيرة والممارسة الطويلة لوجود منافسين على قدر عال من الكفاءة في المنتخبات القارية الأخرى، مبدياً ثقته بكفاءة جميع لاعبي «بولينغ الإمارات».

مبررات

وكشف البنا النقاب عن اتحاد الإمارات للبولينغ حرص على التواصل مع الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية الوطنية قبل اتخاذ قراره بالانسحاب من الدورة، مشيداً بتجاوب الهيئة العامة واللجنة الأولمبية مع المبررات الواقعية لاتحاد البولينغ، واضطراره إلى اتخاذ قرار عدم المشاركة في الآسياد، موجهاً الشكر والتقدير للمعنيين في الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية الوطنية.

إنجاز

وأبدى جمال قاسم سلطان البنا أمله الكبير في ظفر نجوم «بولينغ الإمارات» بإنجاز جديد للعبة في مختلف البطولات القادمة، مشيراً إلى أن اتحاد الإمارات للبولينغ يسعى جاهداً إلى إدامة مشوار تألق نجوم اللعبة في البطولات الخارجية عبر حصد الميداليات والألقاب المختلفة، منوهاً بوجود خطط لدى الاتحاد لرفد المنتخب الأول بالوجوه الشابة التي بمقدورها الإسهام مع النجوم الكبار في تحقيق الانتصارات لـ «بولينغ الإمارات» خلال المرحلة المقبلة.

تعليقات

تعليقات