صعد إلى مصاف الثمانية الكبار بعد طول غياب

منتخبنا للرجبي يحرز ذهبية سباعيات آسيا بسنغافورة

حقق منتخب الإمارات للرجبي الفوز بذهبية بطولة سباعيات الرجبي الآسيوية بسنغافورة، بعد تغلبه في المباراة النهائية على منتخب سنغافورة صاحب الأرض بنتيجة 14/‏صفر، لينال كأس البطولة والميدالية الذهبية للمرة الأولى، والصعود لبطولة الثمانية الكبار على مستوى آسيا، ليستعيد الرجبي الإماراتي بريقه القاري مرة أخرى بعد أن منح الفرصة لشبابه وتدعيم صفوف الفريق بعد من المواهب الواعدة.

فوز صعب

ولم يكن فوز منتخب الإمارات سهلاً، حيث شارك في البطولة 12 منتخباً من أقوى المنتخبات الآسيوية، والتي تملك خبرة كبيرة ولاعبين محترفين، حيث فاز المنتخب الإماراتي في جميع مبارياته، بداية من المباراة الأولى مع منتخب نيبال والتي انتهت بفوز الإمارات بنتيجة 48/‏صفر، وهي نتيجة كبيرة بكل المقاييس منحت الفريق دفعة معنوية كبيرة، قادته للفوز على منتخب إندونيسيا بنتيجة 45-5، وعلى منتخب الأردن بنتيجة 36-5 وصعد للدور قبل النهائي.

وفي الدور قبل النهائي فاز على منتخب تايلند 26/‏صفر، ليتأهل إلى المباراة النهائية عن جدارة واستحقاق، وتقابل مع المنتخب السنغافوري بالنهائي وفاز بنتيجة 14/‏صفر، بعد مباراة قوية بين الفريقين وحصل على المركز الأول والميدالية الذهبية وصعد إلى المستوى الأول ضمن الثمانية الكبار على مستوى القارة الآسيوية.

فوز كبير

وشهدت البطولة تألق عدد من اللاعبين حيث ظهر بمستوى ممتاز اللاعب وليد سالم وأحرز «تراي» وكذلك اللاعبان حسن النوبي وسعيد المهيري، هذا وتعود البعثة مساء اليوم إلى البلاد عن طريق مطار دبي الدولي، حيث سيتم استقبال الفريق بما يليق بالإنجاز القاري.

وفي اتصال من الأمين العام لاتحاد الإمارات قيس الظالعي برئيس البعثة محمد شاكر، وحيث قام بتقديم التهنئة على هذا الفوز الكبير والمهم، والحصول على الكأس والميدالية الذهبية، وعبر الظالعي عن سعادته بالمستوى المتميز، الذي قدمه المنتخب خلال مشاركته بالبطولة، وبالروح القتالية العالية للاعبين، والتصميم على تحقيق إنجاز للوطن في هذا التوقيت المهم، الذي يسبق المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية التي ستقام في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، حيث زاد التفاؤل بإمكانية تحقيق نتائج جيدة خلال تلك البطولة.

روح قتالية

فيما وجّه محمد شاكر رئيس البعثة الشكر والتقدير إلى مجلس دارة اتحاد الرجبي، لتسهيل مهمة المنتخب خلال تلك البطولة، والروح القتالية العالية للاعبين، وعزيمتهم الكبيرة في تحقيق إنجاز للوطن، وقال محمد شاكر إن المنافسات كانت صعبة نظراً لقوة المنتخبات المشاركة في البطولة، ولكن الروح القتالية للاعبين أسهمت في تجاوز المباريات وتحقيق الفوز تلو الآخر.

وقال محمد شاكر إن هذا الفوز يسهم في رفع معنويات اللاعبين قبل المشاركة في منافسات الدورة الآسيوية التي ستقام في إندونيسيا خلال الشهر الجاري والتي نأمل أن يحقق خلالها المنتخب النتائج المرجوة خاصة في ظل منح الفرصة أمام عدد من المواهب الواعدة.

تعليقات

تعليقات