أحمد بن محمد: ثقتنا كبيرة بقدرات أبنائنا ونطالبهم بتحقيق أفضل النتائج - البيان

«الأولمبية» تكشف عن الوفد الرسمي المشارك في «الآسياد»

أحمد بن محمد: ثقتنا كبيرة بقدرات أبنائنا ونطالبهم بتحقيق أفضل النتائج

البطل الأولمبي الإماراتي توما يستهدف ميدالية جديدة في الآسياد | البيان

كشفت اللجنة الأولمبية الوطنية عن تفاصيل مشاركة وفد الدولة المشارك في النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب الآسيوية، التي تستضيفها إندونيسيا بمدينتي (جاكرتا - بالمبانج) خلال الفترة من 18 أغسطس الجاري وحتى الثاني من سبتمبر المقبل، إذ يبلغ عدد الوفود 217 رياضياً منهم 138 لاعباً ولاعبة يمثلون الإمارات في 23 لعبة جماعية وفردية، كما انفرد به «البيان الرياضي» من قبل.

إعلان رسمي

جاء ذلك خلال فعاليات المؤتمر الصحافي الذي عقدته اللجنة الأولمبية، مساء أمس، بمقرها في دبي بحضور ممثلي الاتحادات الرياضية ومختلف وسائل الإعلام المرئية والمقروءة، حيث افتتح العميد عبد الملك جاني فعاليات المؤتمر بحضور أحمد الطيب مدير الشؤون الفنية والرياضية باللجنة، وتم الإعلان عن تشكيل الوفد الرسمي برئاسة معالي حميد القطامي نائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي، حيث يضم الوفد كلاً من العميد طلال الشنقيطي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية، وعبد المحسن فهد الدوسري الأمين العام للهيئة العامة لرعاية للرياضة بالوكالة، والمستشار أحمد الكمالي عضو المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية، ومحمد بن درويش المدير التنفيذي للجنة، والعميد عبد الملك جاني، وأحمد الطيب.

جمعة آل مكتوم خلال افتتاح النسخة الماضية من «الآسياد» | أرشيفية

 

منافسة قوية

وأكد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، أهمية المشاركة من أجل المنافسة والعودة بأفضل النتائج الممكنة، التي تتماشى مع ما حققته رياضة الإمارات من إنجازات منوعة خلال المرحلة الماضية. وقال سموه: «مع اقتراب انطلاقة استحقاق رياضي جديد لأبناء الوطن لا بد أن نؤكد على ثقتنا التامة في قدراتهم على تمثيل الدولة خير تمثيل، ورفع رايتها عالية خفاقة على منصات التتويج أمام العالم بأكمله».

القيادة الرشيدة

وأضاف سموه، أن اهتمام قيادتنا الرشيدة يقف دائماً وراء كافة الإنجازات المتتالية التي رسخت اسم الإمارات بقوة على الساحة الرياضية بمختلف الصعد، بفضل الدعم اللامحدود والرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وأولياء العهود، الأمر الذي يجعلنا في تحدٍ دائم مع الذات لترجمة ذلك الدعم إلى نجاحات ملموسة، نمضي بها قدماً نحو تعزيز اسم الوطن على المستويات كافة».

ثقة كاملة

وأكد سموه، أن أبناء الإمارات كما اعتدناهم دائماً قد وضعوا على عاتقهم مسؤولية تمثيل الدولة بالصورة التي تليق بها وبمكانتها العريقة في المجالات كافة، حيث قال: «نثق في قدرات رياضيينا خصوصاً وإن كان الحدث بحجم دورة الألعاب الآسيوية التي تعد ثاني أكبر تظاهرة رياضية بعد الألعاب الأولمبية من حيث تعدد الرياضات، فهي فرصة كبيرة لكل الرياضيين لتقديم الأفضل والمنافسة على تحقيق النتائج وحصد الألقاب في ظل وجود ما يقرب من 10 آلاف رياضي من مختلف أنحاء القارة الصفراء، حيث إننا في اللجنة الأولمبية الوطنية نعوّل على رياضيينا المشاركين بالتواجد في القمة من خلال حجز مرتبة متقدمة للإمارات في جدول الترتيب العام».

عبدالملك جاني وأحمد الطيب خلال المؤتمر الصحافي | تصوير: عماد علاء الدين

 

قوة إرادة

وأكد العميد عبد الملك جاني، أهمية هذا الحدث الحافل لرياضة الإمارات التي أثبتت جدارتها في مختلف المحافل خلال الفترة الماضية بفضل دعم قيادتنا الحكيمة، وقوة إرادة أبنائنا وبناتنا ورغبتهم في رفع راية الوطن عالية دائماً. وأضاف، «إننا اليوم على أعتاب محفل هام بالنسبة لكافة الرياضيين على مستوى قارة آسيا التي تضم العديد من المواهب والطاقات المميزة في مختلف الرياضات بمشاركة 10000 رياضي من 45 دولة يتنافسون في دورة الألعاب الآسيوية التي ستضم 462 مسابقة رياضية مختلفة، لا سيما أن رؤية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم ترتكز على مبدأ المشاركة من أجل المنافسة على حصد الألقاب والميداليات الملونة ورفع راية الوطن في كل مناسبة رياضية، حيث يعتبر دعم سموه اللامحدود ومتابعته الدائمة أكبر دافع لتحقيق الهدف المنشود والعودة بأفضل النتائج».

23 رياضة

وأعلن جاني عن تفاصيل مشاركة وفد اللجنة الأولمبية الوطنية في دورة الألعاب الآسيوية بإندونيسيا الذي يضم 138 لاعباً ولاعبة يتنافسون في 23 رياضة هي: كرة القدم، وكرة السلة، والرماية، والفروسية، وألعاب القوى، والجودو، والجوجيتسو، والتايكواندو، والكاراتيه، والمصارعة، والملاكمة، ورفع الأثقال، والقوس والسهم، والمبارزة، والدراجات، والغولف، والشراع، والتجديف، وتنس الطاولة، والرجبي، والجيت سكي، والترايثلون، والبولينج.

 

قائمة

لطيفة آل مكتوم وماجد القاسمي في قيادة الفروسية

تضم قائمة منتخب الفروسية كلاً من الشيخة لطيفة آل مكتوم، والشيخ ماجد القاسمي، ومحمد شافي الرميثي، وعبدالله محمد المري، ومحمد غانم الهاجري.

كما يمثلنا في منتخب الرماية كل من الشيخ جمعة آل مكتوم، ووفاء آل علي، وسلوى الظاهري، ولطيفة المازمي، ومروى جواهر محمود، وسيف بن فطيس المنصوري، ومحمد حسين أحمد، وخالد الكعبي، وسيف الشامسي، وحمد الكندي، وأحمد الحفيتي، وإبراهيم خليل، وعثمان البلوشي، وأحمد الأميري.

ويمثلنا في منتخب الجوجيتسو الذي يسجل مشاركته للمرة الأولى في تاريخ دورات الألعاب الآسيوية كل من فيصل الكتبي، وحمد نواد لوزن تحت 56 كغ، وخالد البلوشي لوزن تحت 56 كغ، وكل من عمر الفضلي وسعيد المزروعي لوزن تحت 62 كغ، وطالب الكربي وحميد الكعبي لوزن 69 كغ، ومحمد القبيسي، وسعود الحمادي لوزن تحت 77 كغ، وخلفان بلهول، ومحمد هيثم راضي لوزن تحت 85 كغ، وفيصل الكتبي وزايد الكعبي لوزن تحت 94 كغ، ووديمة اليافعي، ومهرة الهنائي لوزن تحت 49 كغ، وبشاير المطروشي، وحصة الشامسي لوزن تحت 62 كغ. دبي- البيان الرياضي


مجموعة

الرجبي يبدأ المغامرة 30 الجاري

تضم مجموعة منتخبنا الوطني للرجبي كلاً من سريلانكا وكوريا الجنوبية وأفغانستان، إذ يلاقي منتخبنا نظيره السريلانكي في المباراة الأولى في الـ30 من الشهر الجاري قبل أن يواجه المنتخب الأفغاني، ثم يلعب مباراته الأخيرة بالمجموعة مع منتخب كوريا الجنوبية.

وتشمل قائمة الفريق كلاً من يوسف شكري محمد، وأحمد الشحي، ووليد البلوشي، وأحمد العريفي، وسعيد إبراهيم سعد، وحسن النوبي، وماجد البلوشي، وعبدالله سالمين، محمد النعيمي، وعلي السريــدي، ومحمد الشامسي، وراشد المرزوقــــــي. دبي- البيان الرياضي

 

بطلنا الأولمبي توما أملنا في الجودو

يعتبر بطلنا الأولمبي توما سيرجيو لوزن تحت 81 كغ، من المرشحين بقوة لنيل ذهبية في الجودو، ويضم الجودو بجانبه كلاً من إيفان رومارينكو لوزن تحت 100 كغ، وفيكتور سكرتوف لوزن تحت 73 كغ، فيما يمثلنا في التايكواندو كل من حسن شبر لوزن تحت 63 كغ، وأحمد الحوسني لوزن تحت 68 كغ، كما يمثلنا في الملاكمة كل من فهد عبدالله حسن وزن 60 كغم، وماجد وليد النقبي وزن 56 كغم، وسلطان عبيد النعيمي وزن 52 كغم.

توما سيرجيو

 

كما يمثلنا كذلك في الكاراتيه كل من مروان المازمي لفئة الكاتا، وحوراء العجمي لوزن تحت 50 كغ، وأحمد الحضرمي لوزن تحت 67 كغ، وفي المصارعة بدر آل علي لوزن 125 كغ.

وتضم قائمة التجديف كلاً من أحمد الحمادي، وحمد المطروشي، ومبارك جمعة الياسي، كما تضم قائمة الشراع حمزة آل علي، وسلامة المنصوري، وسيف المنصوري.

وتضم قائمة منتخب تنس الطاولة كلاً من عبدالله البلوشي، وصلاح البلوشي، وعيسى البلوشي. فيما يمثلنا في رفع الأثقال كل من الرباع عيسى البلوشي لوزن 69 كغ، والرباعة مي المدني لوزن 75 كغ. بينما يمثلنا في الجولف كل من محمد الهاجري، وريم الحلو، كما يمثلنا كذلك في الترايثلون الثنائي عبد الله البلوشي، وأحمد الفهيم.

فيما تضم قائمة منتخب المبارزة علي الحمادي، وعبدالله الحمادي، ولطيفة الحوسني، وريم الشماع. وتتضمن قائمة منتخب الدراجات كلاً من يوسف ميرزا الحمادي، وأحمد المنصوري، ومحمد المنصوري، وسيف الكعبي، ومحمد البلوشي. دبي- البيان الرياضي

 

«أبيض» كرة القدم يواجه «الأحمر» البحريني في الافتتاح

يستهل منتخبنا الوطني لكرة القدم مشاركاتنا بالمحفل الآسيوي ضمن المجموعة الخامسة رفقة منتخبات كوريا الجنوبية وقيرغيزستان وماليزيا والبحرين، حيث يلاقي نظيره البحريني في المباراة الافتتاحية في العاشر من الشهر الجاري، ثم يواجه ماليزيا في الثاني عشر، فيما يلعب مع نظيره الكوري الجنوبي في الخامس عشر، قبل أن يلاقي منتخب قيرغزستان في الجولة الختامية من منافسات المجموعة.

منتخبنا الأولمبي لكرة القدم | البيان

 

قائمة الكرة

وكشف أحمد الطيب مدير الشؤون الفنية والرياضية باللجنة الأولمبية أن قائمة المنتخب تضم كلاً من شاهين سرور الدرمكي، وأحمد ربيع الغيلاني، وعبدالرحمن عبدالله العامري، وخليفة مبارك الحمادي، ومحمد عمر زين العطاس، وزايد عبدالله العامري، وأحمد محمد الهاشمي، وعبدالله حسن خلفان النوبي، وعبدالله غانم جمعه، وحمد جاسم الجسمي، وماجد إبراهيم سرور، وإسماعيل خالد خميس، علي عيد غميل، وحسين عبدالله، ومحمد خلفان الحراصي، ومحمد خلفان المسماري، وجاسم يعقوب البوشي، وراشد محمد عمر، ومحمد عبدالباسط عبدالله، وأحمد راشد سلطان، وخالد إبراهيم هلال، ومحمد حسن الشامسي، وسالم سلطان الشرجي، وخالد عبدالرحيم باوزير، وسلطان عبدالله المنذري.

أكد أحمد الطيب أن إعادة قرعة فعاليات كرة القدم ضمن الآسياد والأخطاء التي أدت إلى إجراء قرعة أولى دون منتخبنا الوطني سببها أخطاء من قبل اللجنة المنظمة وليس من داخل الدولة، موضحاً أن الرياضات المدرجة بدورة الألعاب الآسيوية في إندونيسيا تقسم على مدينتي جاكرتا وبالمبانغ، حيث تحتضن الأخيرة ألعاب البولينغ والترايثلون والتجديف والرماية، فيما تستضيف العاصمة الإندونيسية بقية الرياضات، كما تحتضن باندونغ منافسات كرة القدم.

 

صالح محمد حسن:أم الألعاب جاهزة بقوة للتميز في الآسياد

كشف الأمين العام لاتحاد ألعاب القوى، صالح محمد حسن، جاهزية أم الألعاب للتميز وتقديم الأفضل في النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب الآسيوية التي تستضيفها إندونيسيا بمدينتي (جاكرتا - بالمبانغ)، حيث يمثلنا في أم الألعاب كل من محمد عباس الدرويش، وعمر السالفة، نصيب سالمين الزعابي، وسعود جمعة الزعابي، ومعيوف حسن معيوف، وعلياء محمد سعيد، وفاطمة يوسف الحوسني، لافتاً إلى أن اتحاد ألعاب القوى بقيادة المستشار أحمد الكمالي عمل طوال الفترة الماضية على تحضير اللاعبين بوتيرة متزايدة، حيث كانت المعسكرات مخطط لها بصورة متناغمة مع روح البطولات لكي يكون الناتج جيداً، منها فترة إعداد ناجحة في المغرب منذ العام الماضي لمعيوف والزعابي، أظهرا فيها جدية والتزاماً كاملاً بتوجيهات ورؤية الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني بقيادة البطل العالمي المعروف سعيد عويضة، مع تأكيد على العودة القوية لعلياء سعيد، التي خضعت لفترة تدريبية متكاملة في معسكر صارم بمرتفعات إثيوبيا، وهو الأمر الذي يجعل آمالاً كبيرة معقودة عليها في مشاركتها المقبلة في الآسياد.

المعسكرات الخارجية بوابتنا الى منصات التتويج

 

وأكد أن أم الألعاب تشارك لأجل تحقيق الإنجازات وليس من أجل المشاركة فحسب، وهذا ليس بالأمر الوارد في رؤية اتحاد ألعاب القوى في ظل الدعم الذي تحظى به الرياضة ومشاركة الدولة في النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب الآسيوية في 23 رياضة، وهو رقم يؤكد الجدية وأن الإمارات قادمة بقوة في هذا المحفل وكلها عوامل تضع ألعاب القوى أمام تحديات كبيرة في أن تكون جزءاً من الكوكبة المتميزة التي تمثل دولتنا الحبيبة في هذا المحفل الرياضي الكبير.

علياء سعيد تطمح إلى إنجاز جديد | البيان

 

ورفض الأمين العام لاتحاد ألعاب القوى تحديد سقف معين لعدد الميداليات التي المتوقع أن تحرزها أمام الألعاب في الآسياد؛ لأن البطولة قوية وتحمل العديد من المفاجآت، خاصة في أم الألعاب التي تعتبر لعبة الجزء من الثانية في تحديد وجهة الميداليات، لكنه يجدد ثقته بجميع اللاعبين واللاعبات الذين يمثلون الدولة في هذا المحفل الكبير على تقديم ألأفصل لأن اتحاد ألعاب القوى يعتبر أفضل اتحاد على مستوى الدولة في الاهتمام بالمعسكرات التي تعتبر بوابة تحقيق الإنجازات.

 

غانم المري:نطمح إلى ثماني ميداليات في الألعاب البحرية

أكّد غانم المري، رئيس وفد الرياضات البحرية، ضمن وفدنا المشارك في النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب الآسيوية، التي تستضيفها إندونيسيا بمدينتي « جاكرتا - بالمبانج»، خلال الفترة من 18 أغسطس الجاري وحتى الثاني من سبتمبر المقبل، بأنهم في الألعاب البحرية يطمحون إلى تحقيق ثماني ميداليات ملونة للدولة، حيث تضم القائمة التي تقود التحدي فريق الجيت سكي، كلاً من محمد محسن إبراهيم، وعلي اللنجاوي، وخالد المازمي، ومانع المرزوقي، وسلطان الحمادي، وعبدالله الحمادي، لافتاً إلى أنه لا يتحدث عن فراغ، وليست تمنيات وأحلاماً، بل أحاديث مبنية على إنجازات سابقة لأبطال الرياضات البحرية في بطولات دولية كبيرة. والأرقام التي تحققت بجانب التحضيرات المبكرة والمعسكرات والمشاركات القوية داخل وخارج الدولة جعلته يتحدث بثقة ويحدد ثماني ميداليات متوقعة في جاكرتا.

خطط واستراتيجيات مبكرة للتمثيل المميز

 

مشارك

علي اللنجاوي في مشاركة سابقة | البيان

 

وأكد أن الفريق المشارك في جاكرتا هو الآخر يعلم عظم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، وأنهم يحملون آمالاً كبيرة وتحديات مع فرق وأبطال معروفين وأسماء كبيرة على المستوى الآسيوي، وأنهم لا يشاركون لأجل المشاركة فحسب، بل هناك خطط واستراتيجيات وضعت لاعتلائهم منصات التتويج، وأن يكون اسم وراية دولتنا الحبيبة عالية خفاقة في هذا المحفل، ومثمناً الجهود المتكاملة من القيادة الرشيدة وقيادة الألعاب البحرية في توفير بيئة إعداد، رفعت من سقف الطموحات وحصد الميداليات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات