خطف لقب المرحلة الأخيرة وحصد جائزة أفضل درّاج

«فريق الإمارات» يصنع التاريخ في طواف فرنسا

أهدى فريق الإمارات الدولة انتصاراً عالمياً وتاريخياً بفوزه بلقب الجولة الختامية لطواف فرنسا، التي أقيمت أول من أمس، حيث تمكن الدراج النرويجي ألكسندر كريستوف من الفوز في المرحلة النهائية، ليواصل فريق الإمارات تألقه في السباقات العالمية ويرسخ نجاحات فكرة تأسيسه منذ البداية. كما حقق فريق الإمارات فوزاً تاريخياً تجسد بحصول دان مارتن بجائزة أفضل دراج مهاجم في جولة فرنسا، وذلك بعد أن قدم عدداً من العروض الهجومية الملهمة في المراحل الجبلية الرئيسة، وهذه هي الجائزة الأولى التي يفوز بها دان مارتن منذ انضمامه إلى فريق الإمارات في بداية موسم الجولة العالمية 2018 التي ينظمها الاتحاد الدولي للدراجات.

وقدّم كريستوف البطل الأوروبي، الذي فاز في مرحلة من طواف أبوظبي سابقاً هذا العام، أداءً قوياً خلال سباق السرعة التنافسي وصولاً إلى الشانزليزيه، ليتمكن من تحقيق الفوز في إحدى أبرز مراحل الجولات الكبرى، حيث وجد الدراج النرويجي نفسه في مركز مثالي للانطلاق في سباق السرعة وراء الدراج الفرنسي أرنو ديمار، حيث أظهر قوته وعزيمته وصولاً إلى خط النهاية أمام حشود الجماهير.

كما حلّ فريق الإمارات بدرّاجه ألكسندر كريستوف ثانياً في تصنيف النقاط بطواف فرنسا برصيد 246 نقطة، بعد الدرّاج السلوفيني الشهير بيتر ساغان من فريق بورا هانزغروي، الذي جاء بالمركز الأول برصيد 477 نقطة، فيما حلّ الفرنسي أرنو ديمار بالمركز الثالث من فريق جروبما إف دي جاي برصيد 203 نقاط.

وتمثل انتصارات فريق الإمارات ونتائجه المميزة مفخرة كبيرة لرياضة الإمارات في ظل فترة زمنية قياسية بعد أن تأسس الفريق في 4 يناير 2017، واستطاع المشاركة في السباقات العالمية المصنفة والمعتمدة في أجندة الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية.

كما فاز غيرانت توماس «فريق سكاي» بالقميص الأصفر الشهير الذي يتم منحه للدراج الفائز في التصنيف العام، حيث أنهى الدراج البريطاني الجولة متقدماً بفارق +09:05 دقيقة عن دان مارتن في ترتيب التصنيف العام.

 

اهتمام

بارك اللواء محمد خلفان الرميثي، رئيس الهيئة العامة للرياضة، الانتصارات المميزة لفريق الإمارات وحصده للقب الجولة الختامية لطواف فرنسا الشهير، مؤكداً أن الفوز يعكس الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة لمسيرة تقدم وتنمية القطاع الرياضي، بما يواكب السمعة والمكانة العالمية التي تحتلها دولتنا في مسيرتها التنموية الرائدة.

وأشاد الرميثي بقيمة الإنجاز الكبير ورفع علم الإمارات في منصات التتويج العالمية، متقدماً بالتهنئة لقيادة وإدارة الفريق التي استطاعت بتخطيطها السليم وحسن التنظيم، تحقيق ألقاب مهمة في مشاركات عالمية وسباقات عريقة في ظل فترة زمنية وجيزة، الأمر الذي يدل على احترافية منظومة العمل ومكانتها في التأثير السريع على نتائج الفريق.

وأكد اللواء محمد خلفان الرميثي أن الإنجازات التي يحققها فريق الإمارات تمثل إضافة مهمة للرياضة الإماراتية ولسمعتها في المحافل العالمية، مبيناً أن المشاركة في السباقات العالمية المعتمدة في أجندة الاتحاد الدولي باسم الإمارات تمثل مكسباً كبيراً ومهماً، متمنياً للفريق وإدارته وطاقمه المزيد من النجاحات خلال السباقات العالمية المقبلة.

 

مكانة

وتقدّم عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، بالتهنئة والتبريكات للقيادة الرشيدة بمناسبة الفوز المميز والإنجاز الكبير الذي حققه فريق الإمارات، كما هنّأ مطر اليبهوني، رئيس فريق الإمارات، وكل الطاقم الإداري والفني والدراجين، مبيناً أن الفوز بالمرحلة الختامية بسباق عالمي بحجم طواف فرنسا يؤكد مكانة الفريق وتخطيطهم الاحترافي ودورهم المميز في التحضير للمناسبات الكبرى، وصولاً لهذا الإنجاز المميز الذي سيسهم حتماً في تقديم دفعة معنوية كبيرة لطاقم الفريق لمواصلة عروضه المميزة في السباقات العالمية، موضحاً أن الفريق بدراجيه المحترفين قادر على تحقيق ألقاب وإنجازات مهمة لما يملكه من خبرات وعناصر شباب يستطيعون صناعة الفارق، مؤكداً أن الزخم الإعلامي العالمي والجماهيري يزداد في ظل النجاحات التي يخطها الفريق في السباقات العالمية، مشيراً إلى أن الفريق استطاع خلال فترة زمنية قياسية، الدخول في عالم الفرق الكبيرة والمؤثرة في سباقات الاتحاد الدولي للدراجات، معرباً عن فخره واعتزازه بقيمة الإنجازات التي يسجلها الفريق ونجاحاته العالمية.

من ناحيته أهدى مطر سهيل اليبهوني، رئيس فريق الإمارات، الإنجاز الذي حققه الفريق بفوزه بلقب الجولة الختامية لطواف فرنسا، للقيادة الرشيدة ولعموم شعب الإمارات، مبيناً أن الإنجاز يمثل انعطافة مهمة في مسيرة مشاركات الفريق في السباقات العالمية، باعتبار الفوز بالجولة الختامية لطواف فرنسا يعد إنجازاً وانتصاراً مميزاً بتاريخ رياضة الإمارات والدولة، مبيناً أن فريق الإمارات حقق نقلة نوعية كبيرة بفوزه بهذا اللقب للمرة الأولى بتاريخ طواف فرنسا ومسيرته الواعدة التي انطلقت قبل عام، مشيداً بالدراج النرويجي أليكسندر كريستوف، الذي حقق اللقب ووقف ثانياً بتصنيف النقاط، وزميله دان مارتن الذي نجح في حصد جائزة أفضل دراج مهاجم، مباركاً لكل الدراجين بالفريق، والكادر الفني والإداري، مؤكداً أن الفريق يتطلع بقوة خلال الفترة المقبلة لتسجيل المزيد من الانتصارات والنجاحات في السباقات العالمية.

حلم

وفي معرض حديثه عن الفوز، قال ألكسندر كريستوف، دراج فريق الإمارات: «حلمت بهذا الفوز لسنوات عديدة، وأنا سعيد جداً بهذه النتيجة وتحقيق الحلم».

من جانبه، قال دان مارتن أفضل دراج شاب : «فخور بهذا الجائزة القيمة، والنجاحات الكبيرة لفريقنا. ، إننا نتعلم من كل جولة نشارك فيها، وسأحاول الاستفادة من هذه الدروس في العام المقبل.

تعليقات

تعليقات