00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عودة بعثة كاراتيه الإمارات من عمّان

شامس: «برونزية آسيا» ثمرة صبر 8 سنوات

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أبدى حميد شامس الأمين العام المساعد لاتحاد الإمارات للكاراتيه، الأمين العام للاتحاد العربي، سعادته بالإنجاز التاريخي لـ «كاراتيه الإمارات»، بالحصول على برونزية جماعي رجال «الكاتا» في بطولة آسيا التي اختتمت مؤخراً في العاصمة الأردنية عمان، لافتاً إلى أن البرونزية هي ثمرة ونتاج صبر 8 سنوات من عمر البطولة القارية الأهم.

وعادت بعثة «كاراتيه الإمارات» إلى الدولة في وقت متأخر من مساء أمس عبر مطار دبي الدولي .

وأضاف حميد شامس : النتيجة تستحق أن توصف بالتاريخية، كونها تحققت لأول مرة على صعيد منتخبات رجال «الكاتا»، ولم يسبق لأي منتخب من منتخبات الدولة الفوز بأي ميدالية آسيوية في جماعي رجال «الكاتا»، ولهذا، تكتسب البرونزية أهمية فائقة، وسيكون لها مردود معنوي كبير على واقع ومستقبل «كاراتيه الإمارات».

عناد الحظ

وتابع: شاركنا في النسخ الأربع الأخيرة من البطولة الآسيوية، وكنا قاب قوسين أو أدنى من معانقة ميدالية، ولكن الحظ عاندنا، وكنت أحد لاعبي منتخب «الكاتا» في نسخ عدة من البطولة القارية، واقتربنا أكثر من مرة من منصة التتويج، ولكن سوء الحظ لاحقنا طوال 8 سنوات ، قبل أن يتوج النجوم الحاليون في منتخب «الكاتا»، المؤلف من مروان المازمي وأمين العوضي وخليفة العبار، جهود وصبر أبناء «كاراتيه الإمارات» طوال 8 سنوات، ويحولون الحلم إلى واقع جميل بالحصول على البرونزية الآسيوية التاريخية.

تنافس

وأثنى شامس على أداء لاعبي المنتخب في البطولة ، وبجهود الجهازين الإداري والفني، واصفاً الجميع بالأبطال، منوهاً بأن اللعب بروح الفريق الواحد دائماً ما يجلب الإنجازات ويحقق الانتصارات، مشيراً إلى أن النسخة الأخيرة من البطولة القارية شهدت تنافساً مثيراً من المنتخبات المشاركة، خصوصاً من القوى المعروفة في مجال اللعبة.

خطة

وكشف شامس النقاب عن أن لدى اتحاد الإمارات للكاراتيه خطة واعدة تستهدف الارتقاء بـ «كاراتيه الإمارات» في مختلف المجالات، ومواصلة مشوار الإنجازات، مشيداً بحرص اللواء «م» ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للكاراتيه، نائب رئيس الاتحاد الدولي، وكافة أعضاء المجلس، وكل العاملين في الاتحاد، على جهودهم المشتركة في الارتقاء باللعبة في الدولة.

دورة

وأعرب شامس عن قناعته بأن يسهم إنجاز «كاراتيه الإمارات» وتحقيقه برونزية آسيا التاريخية، في مواصلة مشوار حصد الميداليات على مختلف الأصعدة، لا سيما في دورة الألعاب الآسيوية في إندونيسيا تقام أغسطس المقبل، متوقعاً تحقيق نجوم اللعبة إنجازاً ما في الدورة، رغم صعوبة المنافسة لمشاركة ألمع نجوم الكاراتيه في القارة الصفراء، مبدياً ثقته في مقدرة نجوم الإمارات على مقارعة منافسيهم من الدول الآسيوية الأخرى.

خماسي التحكيم

وأشاد جابر الزعابي الحكم الدولي، إداري منتخب الإمارات للكاراتيه، بالإنجاز التاريخي، مشيراً إلى أن حصاد «كاراتيه الإمارات» في البطولة الآسيوية ، لم يتوقف عند حصد البرونزية التاريخية فحسب، بل تعداه إلى حصول 5 من أبناء الإمارات على شارة التحكيم الآسيوية، مشيراً إلى أن قائمة خماسي التحكيم ضمت، أمينة حاجي ومحمود آل رحمه وعبد الله عيسى وعقيل العوضي وخالد الطنيجي، الذين تمكنوا من الحصول على الشارة الآسيوية بجدارة، بعد اجتيازهم دورة التحكيم التي أقامها الاتحاد القاري على هامش البطولة ، واصفاً ذلك بالنجاح الباهر.

خبرة

وأشار الزعابي إلى أنه أدار مباريات «فيديو» ومباريات عدة على البساط في البطولة، منوهاً بأن اختيار الاتحاد الآسيوي للحكام يخضع لمبدأ توفر الخبرة ، منوهاً بأن اتحاد الإمارات للكاراتيه عمل طوال السنوات الماضية على تجهيز نخبة من أبناء الدولة لنيل شارة التحكيم الآسيوية والدولية، موجهاً الشكر للواء «م» ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات للكاراتيه، نائب رئيس الاتحاد الدولي، وإلى لجنة الحكام في الاتحاد ، على جهودهم.

إعداد

لفت جابر الزعابي إلى أن المشاركة في تحيكم مباريات في البطولة الآسيوية بالأردن، مثّلت له مرحلة غاية في الأهمية من الإعداد قبل المشاركة في إدارة مباريات مرتقبة في دورة الألعاب الآسيوية بإندونيسيا الشهر المقبل، بعدما تم اختياره رسمياً للتحكيم في الدورة.

طباعة Email