كأس العالم 2018

نقل مقر «البارالمبية الآسيوية» إلى الإمارات يسعد أصحاب الهمم

حققت رياضة أصحاب الهمم بالدولة، مكسباً جديداً، بعد اعتماد مجلس الوزراء، استضافة دولة الإمارات، لمقر اللجنة البارالمبية الآسيوية، ليكون بمثابة معلم رياضي فريد من نوعه في قارة آسيا، ويكون الوجهة الرئيسة لرياضة أصحاب الهمم بالمنطقة والعالم، وبما سيسهم في تعزيز مكانة الدولة على المستوى الإقليمي بشأن دعم أصحاب الهمم وتمكينهم، وستشرف اللجنة على إقامة الدورات التدريبية والندوات وورش العمل والمؤتمرات العلمية الخاصة برياضة أصحاب الهمم، ما يسهم في توفير فرص عمل للكوادر الوطنية في مجال الرياضات البارالمبية.

وأبدى ماجد العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية، سعادته بالقرار، مشيراً إلى أنه ثمرة اهتمام ودعم قيادتنا الرشيدة بأصحاب الهمم، وقال: القرار ليس بغريب على دولة الإمارات، وهو قرار تاريخي في مسيرة الحركة البارالمبية ورياضة أصحاب الهمم، وهو مكمل لجملة مبادرات قدمتها دولة الإمارات، وستقدمها للعالم، لتحسين وتطوير رياضة أصحاب الهمم.

انعكاسات كبرى

وقال ذيبان المهيري أمين عام اتحاد أصحاب الهمم: القرار أسعدنا جميعاً، وأثلج صدورنا، وله انعكاسات كبرى على الحركة البارالمبية، ليس على مستوى دولة الإمارات فحسب، لكن على مستوى قارة آسيا، التي تشهد حركة نوعية في تطور رياضات أصحاب الهمم، بفضل ما تقدمه الدولة من رعاية واهتمام كبير بهذه الفئة، فضلاً عن القدرات والإمكانات المادية والبشرية، من كوادر فنية وإدارية، فاستحقت ثقة العالم، ووجود المقر الآسيوي في الإمارات، سيخلق نوعاً من التواصل الفعال مع اللجنة البارالمبية الإماراتية.

خطوات ثابتة

تعد استضافة الإمارات لمقر «بارالمبية آسيا»، ثمرة اهتمام القيادة الرشيدة برياضة أصحاب الهمم، التي تسير بخطوات ثابتة إلى الأمام، لحصد الإنجازات في جميع المحافل الدولية، في ظل الاهتمام الكبير الذي يجده أصحاب الهمم من القيادة.

تعليقات

تعليقات