760 متسابقاً من 40 جنسية

مشاركة واسعة في ختام تحدي ناس الليلي

ريو ووالده يشاركان في منافسات الفرق | البيان

اختتمت منافسات «تحدي ند الشبا الليلي»، ضمن دورة ند الشبا الرياضية، مساء أول من أمس، وسط مشاركة واسعة من مختلف أطياف المجتمع، حيث شارك في منافسات فئة الفرق 760 متسابقاً من 40 جنسية مقيمة في الدولة، ليصل العدد الإجمالي للمشاركين في التحدي إلى 1690 مشاركاً، بعدما شهدت منافسات الفردي الخميس الماضي، مشاركة 930 شخصاً.

وتحول التحدي إلى أكثر من مجرد منافسة رياضية، وتصدر المشهد بوصفه ملتقى نجح بجمع كافة أطياف المجتمع الذين توحدوا معاً من أجل أهداف سامية، يسعى لها بداية من الناحية الرياضية والتنافس للوجود على منصة التتويج، وأيضاً من الناحية الصحية، عبر تعزيز مفهوم ممارسة النشاط البدني، من أجل حياة أكثر سعادة ونشاطاً.

وحضر فعاليات التحدي عبد الله بن طوق، الأمين العام لمجلس الوزراء، الذي شارك أيضاً كرياضي، وعبد الله البسطي أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة دبي، وسعيد حارب، أمين عام مجلس دبي الرياضي، وحسن المزروعي مدير دورة ند الشبا الرياضية، وناصر أمان آل رحمة مساعد الأمين العام لمجلس دبي الرياضي.

رياضة التحدي تحتاج إلى القوة البدنية لتخطي الحواجز

 

كما حضر الدكتور عبد الله الكرم رئيس مجلس المديرين، مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية، الذي شارك كرياضي رفقة فريقه الهيئة.

وتميزت المنافسات بمشاركة كبيرة من مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية، ومن أبرزها: الأمانة العام لمجلس الوزراء، المجلس التنفيذي لإمارة دبي، القيادة العامة لشرطة دبي، بلدية دبي، هيئة الصحة في دبي، مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، هيئة الطرق والمواصلات في دبي، هيئة المعرفة والتنمية البشرية، الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب وغيرها.

وأكد عبد الله بن طوق الأمين العام لمجلس الوزراء، أن تحدي ناس الليلي، يعد فرصة نموذجية للدوائر الحكومية للمشاركة في مثل هذه الفعاليات الرياضية، مشيراً إلى أن الأمانة العامة لمجلس الوزراء شاركت بأربعة فرق في النسخة الحالية من التحدي.

وقال بن طوق إنه كان هناك تخطيط للمشاركة في مسابقة الفردي، ولكن تم التركيز على بطولة الفرق، وذلك في بروفة مبكرة لبطولة الألعاب الحكومية في العام المقبل، خصوصاً بعد النجاح الكبير الذي شهدته النسخة الأولى العام الحالي، مؤكداً أن الأمانة العامة لمجلس الوزراء، تضع المشاركة في بطولة الألعاب الحكومية، ضمن أولوياتها في النسخة المقبلة.

حضور مميز للمرأة في تحدي ناس الليلي

 

وأضاف: «تحدي ناس الليلي، يعد من السباقات التي تسهم في تجمع الشباب، على ممارسة الرياضة، إذ إنها تحفز الجميع على أن تكون الرياضة نهج يومي، وساعد على تحريك الدورة الدموية، ما ينعكس بصورة إيجابية على سير العمل».

وأشار إلى أن الأمانة العامة لمجلس الوزراء شارك منها 16 فرداً في تحدي ناس الليلي، مؤكداً أن عامل السن لم يكن عائقاً على الإطلاق للمشاركة في هذا التحدي، موضحاً أن بعض المشاركين تخطى عمره الخمسين عاماً.

وتابع: «يعد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، هو النموذج الذي يقتدي به الشباب، ولا شك أن دورة ند الشبا الرياضية، التي بات ينتظرها الجميع في كل عام في شهر رمضان المبارك، خصوصاً مع النجاحات الكبيرة التي حققتها في النسخ السابقة».

مشاركة واسعة من الدوائر الحكومية

 

من جانبه، أكد سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، أن النجاح الأهم في التحدي، يكمن في قدرته على جذب عدد كبير من الجنسيات من المقيمين في المجتمع، حيث شارك في الحدث أفراد من 40 جنسية مختلفة، وسط وجود لافت ومهم من المواطنين والمواطنات، الذين بلغت نسبتهم 50 ٪ من إجمالي المشاركين، وهو ما تحقق ترجمة لتوجيهات ومبادرات القيادة الرشيدة، وتحديداً سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، على إقامة هذا النوع من الفعاليات على مدار العام، لجعل الرياضة أسلوب حياة ونهجاً لجميع أفراد المجتمع.

تعليقات

تعليقات