جاسم البحري.. عميد المدربين في «ناس»

جاسم البحري أثناء قيادة فريقه في الدورة

أصبح جاسم البحري مدرب فريق البحري المشارك في دورة ند الشبا «عميد المدربين» في الدورة، بعد أن ظهر للمرة السادسة على التوالي في بطولة كرة قدم الصالات مع فريقه.

ويدين البحري للدورة بمنحه فرصة مواجهة كبار النجوم في العالم، واكتساب خبرة إضافية، بما أنه أحد المدربين المتخصصين في كرة قدم الصالات.

وصرح البحري أن بطولة ند الشبا لكرة قدم الصالات، دورة عالمية بامتياز، وأنها استطاعت تحقيق عدة مكاسب فنية للعبة على الصعيد المحلي، ولعبت دوراً مهماً في تطويرها، من خلال استقطابها على مدار السنوات الست، لكبار اللاعبين، مثل البرتغالي ريكاردينهو، وقبله البرازيلي فالكاو، أفضل لاعبين في العالم.

إضافة إلى فيرناندينو وروبينهو وغيرهم من نجوم الصالات العالميين، مشيراً إلى أن الدورة أصبحت تحظى بشعبية واسعة في عالم كرة قدم الصالات، وهناك لاعبون كبار يتمنّون المشاركة فيها، وأضاف قائلاً: التطور الذي شهدته الدورة، جعل العديد من اللاعبين الأجانب يتصلون بالمدربين لإشراكهم فيها، وهذا الأمر يؤكد المكانة التي وصلت لها على الساحة العالمية، الكل يتمنى أن يشارك فيها.

وانطلقت بطولة كرة قدم الصالات بدورة ند الشبا، الأحد الماضي، بمشاركة 12 فريقاً، و36 لاعباً أجنبياً، و48 لاعباً مسجلين في اتحاد الإمارات لكرة القدم، وتقام غداً منافسات ربع النهائي.

وأوضح جاسم البحري أن وجوده في دورة ند الشبا للمرة السادسة على التوالي، أكسبه المزيد من الخبرة، خاصة في ظل وجود لاعبين محترفين على مستوى عالٍ، كما ساهمت الدورة في الارتقاء بمستوى الدوري المحلي، لأنها شجعت لجنة كرة قدم الصالات بمجلس الشارقة الرياضي، على السماح بالتعاقد مع لاعب أجنبي بكل فريق.

وأشار جاسم البحري، إلى أن فوز فريقه على حامل اللقب في المباراة الأولى، تحقق بفضل الانضباط التكتيكي للاعبين، وروحهم المعنوية العالية، وقال: لعبنا بحذر أمام فريق الطاهر، لأن كل خطأ من الممكن أن يكلفنا غالياً.

تعليقات

تعليقات