اكتمال عقد المتأهلين إلى نهائيات دولية فزاع للريشة الطائرة

صورة

اكتمل عقد المتأهلين إلى نهائيات النسخة الأولى لبطولة فزاع الدولية لأصحاب الهمم بالريشة الطائرة، والتي ينظمها نادي دبي لأصحاب الهمم تحت رعاية سامية من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتقام منافساتها في نادي شباب الأهلي دبي بمشاركة لاعبين ولاعبات من 23 دولة حول العالم.

وجاءت النتائج بحسب توقعات المراقبين الرياضيين، حيث تأهل للأدوار النهائية، لاعب من كل من ماليزيا وإندونيسيا وإسبانيا وبولندا، و6 من فرنسا و5 من تركيا والهند، و4 من هونغ كونغ و3 من إنجلترا، ومن أبرز اللاعبين الذين قدموا مستويات فنية طيبة وتكللت مبارياتهم بالنجاح لاعبا إندونيسيا سوسانتو واوكتيلا، ومن اللاعبات أمينة ونارين من تركيا، وفي منافسات الزوجي لاعبا ماليزيا شيخ هو وفوزي سابا، والفرنسيان لوكاس مازور ونويل.

رعاية كريمة

وعبر ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم ورئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع لأصحاب الهمم، عن سعادته للنجاح الذي تحققه النسخة الأولى للبطولة، ما يعكس الخبرة المتنامية لأسرة استضافة وتنظيم كبريات البطولات، بالرغم من أن النسخة الحالية هي الأولى لرياضة الريشة الطائرة، وتقدم بالشكر والامتنان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، للرعاية الكريمة والدعم الذي أسهم بالنجاح.

وقال: سعداء بالنجاح، وتحقيق مكاسب عديدة بحسب الخطط المرسومة لدعم رياضة أصحاب الهمم، وبطولات فزاع انطلقت من أجل النهوض بالمستوى الفني لرياضيي دولة الإمارات بشكل خاص، والمنطقة بشكل عام، وحظي المردود الفني بارتفاع المستوى الفني لكل عناصر اللعبة وفرصة لكي يستفاد منها اللاعبون الضيوف القادمون من مختلف دول العالم.

محطة مهمة

ومن جانبه، أكد جونتير رئيس اللجنة الفنية في الاتحاد الدولي أن النسخة الأولى لبطولة فزاع الدولية للريشة الطائرة قد نجحت نجاحاً باهراً بفضل الخبرة التنظيمية التي تتمتع بها اللجنة المنظمة، وقال: بالرغم من النجاح الحالي، أتصور أن النسخة المقبلة في العام المقبل ستكون أقوى بشكل أكبر، لكون نتائجها ستكون مؤهلة للعب في البارالمبية المقبلة، بحيث ستكون بطولة فزاع محطة مهمة لبارالمبية طوكيو 2020.

وقال إن البطولة الحالية ظهرت قوية في منافسات من الواقف بسبب وجود أبطال عالميين في هذه الفئة، كما ظهرت المنافسات بشكل جيد في فئة الكراسيّ المتحركة التي يتوقع أن تكون أقوى في النسخة المقبلة مع مشاركة الدول الآسيوية، بينما في منافسات الواقف تواجد لاعبو إندونيسيا وتركيا وماليزيا والهند وهي دول لها باع طويل وخبرة متراكمة في رياضة الريشة الطائرة بما أثرى المنافسات.

تعليقات

تعليقات