#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

استعدادات مكثفة لـ«عالمية أبوظبي» لمحترفي الجوجيتسو

عبير السويدي تحتفل مع فتياة جوجيتسو الجزيرة | من المصدر

مع بدء العدد التنازلي للنسخة العاشرة لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، التي تنطلق من 16 إلى 28 أبريل الجاري، ترفع أندية الدولة شعار التحدي في «درة البطولات» التي تأتي الأولى من حيث الأهمية والتميز بين بطولات العالم.

ويأتي نادي الجزيرة من بين الأندية المتميزة في الدولة وهو منافس قوي لناديي العين والوحدة، وسبق وأن حقق أفضل ناد محلي خلال العامين الماضيين، ولا شك في أن الأمر متغير بالنسبة لفتيات فخر أبوظبي واللاتي عقدن العزم على تقديم مستويات متميزة خلال البطولة، مستندن إلى خبراتهن ومشاركتهن في الاستحقاقات المحلية وجولات الجراند، والجهد الإداري والفني المبذول من أجل الارتقاء بفتاة الإمارات وجعلها على منصات التتويج، وفي هذا الصدد قالت عبير السويدي مسؤول العنصر النسائي في شركة الجزيرة للألعاب الرياضية، إن الاستعدادات تسير بشكل جيد من خلال رفع المستويين الفني والبدني.

وأوضحت السويدي أن جوجيتسو نادي الجزيرة دائم الحضور والمنافسة بين الأندية الكبرى في الدولة، على المستويين المحلي والدولي، وتراجع فخر أبوظبي إلى المركز الثالث بمثابة «عثرة جواد» وسنبذل قصارى جهدنا في عالمية أبوظبي هذا الحدث الرياضي الضخم والذي يستقطب لاعبين من أكثر من 100 دولة، وأندية وأكاديميات ومدارس عالمية متعددة ومتنوعة، ولا شك في أن المنافسة لن تكون سهلة، ونأمل حصد عدد وافر من الميداليات مستندين إلى عزيمة وطموح فتيات فخر أبوظبي.

عدد

وأضافت: متوقع أن نشارك بعدد يتخطى 50 فتاة لكافة الفئات العمرية، ونجري حصتين تدريبيتين خلال اليوم الواحد، وجميع أيام الأسبوع عدا الجمعة والسبت، كما يتوقع أن ندفع بقرابة 13 فتاة لحملة الحزام الأزرق، و37 فتاة لمراحل عمرية متنوعة لما فوق 6 سنوات.

وشددت السويدي على أن فتاة الإمارات تخطت حاجز الرهبة من الألعاب القتالية، وأصبحت متميزة إدارياً واقتصادياً ورياضياً، والإقبال متزايد من الفتيات على رياضة النبلاء في نادي الجزيرة، نظراً لما يقدمه النادي من دعم متزايد على المستوى المعنوي والفني، ويضم أجهزة فنية متخصصة، من أجل رفع الكفاءة الفنية والبدنية.

وأبانت: نهتم بالجانب المعنوي والتواصل الدائم مع الفتيات وأسرهن، ولا أخفي عليكم سراً بأنني بصفة شخصية ومسؤولة عن الرياضات النسائية في النادي، بأن من مهام عملي التواصل الدائم مع الأسر، وفي حال وجود اعتراض من بعض الأسر على سفر فتياتها إلى البطولات الخارجية، فإنني افتح حواراً بناءً وأحاول إقناعها، وما يزيدني قوة وإصراراً هو موافقة أسر الفتيات في نهاية الأمر، عندما تتأكد بأن فتياتها أمانة لدينا وهن أيضاً أولادنا وأخواتنا الصغار، ولا شك في أن المسؤول إدارياً عندما يكون واضحاً ودائم التواصل فإنه باعث للطمأنية ويستطيع حل أي مشكلة أو عقبة تصادفه في العمل، وهذه النقطة على وجه الخصوص تعتبر نقطة انطلاق وتميز للعمل الإداري لدى شركة الجزيرة فيما يخص الجوجيتسو على وجه الخصوص والرياضات النسائية.

فرصة

وأكدت السويدي أن المشاركة في عالمية أبوظبي للمحترفين فرصة مثالية للاعباتنا المحترفات لحصد أكبر عدد من الميداليات، في مقابل اكتساب الخبرة للفتيات المبتدئات، في مقابل الأجواء الممتعة التي تقدم على هامش البطولة من خيمة الفعاليات والأنشطة المصاحبة والمنافسات التي تمتد إلى 14 يوماً بمثابة مهرجان رياضي ترفيهي، ومناخ جاذب للرياضيين والأسرة بشكل عام.

تعليقات

تعليقات