ملعب المجلس يحتضن النسخة 29

130 نجماً عالمياً ينشدون لقب غولف «دبي ديزرت كلاسيك»

يدشّن 130 لاعباً صباح اليوم، منافسات بطولة أوميغا دبي ديزرت كلاسيك للغولف، التي تقام على ملعب المجلس في نادي الإمارات للغولف، في رحلة البحث عن لقب النسخة 29، التي تشهد مشاركة نخبة من أفضل لاعبي العالم يتنافسون على جوائز قدرها 3 ملايين دولار أميركي، للبطولة الأعرق على مستوى المنطقة في الجولة الأوروبية للغولف، التي تقام تحت عنوان «السباق إلى دبي»، وما يزيد من حماس هذه النسخة تعديل روزنامة الموسم لتقام بطولتا أبوظبي ودبي بشكل متتال، بما يرفع من درجة الحماس والترقب، بعد أن خطف الإنجليزي تومي فليتوود لقب أبوظبي قبل أيام قليلة، بما يجعله أحد أبرز اللاعبين الذين تجدر متابعتهم إلى جانب الإيرلندي الشمالي روري ماكلري العائد من الإصابة وصاحب المركز الثالث في أبوظبي، والإسباني سيرجيو جارسيا، الذي يشارك للدفاع عن لقبه.

24 بطلاً

وشهدت البطولة على مر تاريخها فوز 24 لاعباً باللقب، وينفرد الجنوب أفريقي إيرني إلس بالرقم القياسي برصيد 3 ألقاب، ثم يأتي ماكلروي والأسطورة الأميركي تايجر وودز والأسكتلندي ستيفن جالاشر بلقبين لكل لاعب، ولن يكون إلس وماكلروي وجارسيا الوحيدين الذين يشاركون ممن سبق لهما الفوز باللقب، حيث يبرز في القائمة السويدي هنريك ستينسون بطل نسخة عام 2007، والإنجليزي داني ويليت بطل نسخة 2016، والإسباني رافا كابريرا بيلو بطل نسخة عام 2012، كما يدون كولن مونتجمري عودة تاريخية، وهو بعمر 54 عاماً وسبق له الفوز باللقب قبل 22 عاماً.

طموح

وتحدث روري ماكلروي في المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس، كاشفاً أن طموحه دائماً المنافسة على اللقب وقال: غبت لفترة من الوقت لاستعادة عافيتي، وأشعر بأنني في حالة جيدة للغاية، بدأت بدخول أجواء المنافسات مجدداً، وستكون محاولة الفوز باللقب للمرة الثالثة معادلة رقم إيرني إلس مصدر فخر كبيراً لي في حال تحققه، واعتبر سيرجيو جارسيا أن المشاركة كونه حامل لقب لا يعتبر ميزة نظراً للمتابعة الدقيقية، التي سيحظى بها، وقال: في كل بطولة تعود إليها كحامل للقب فإن ذلك يعني رصد كل ما تقوم به، في حالتي أريد في البداية التواجد ضمن المراكز المتقدمة وانتظار الجولتين الثالثة والرابعة، من أجل تحديد قدرتي على حصد اللقب مرة أخرى.

حضور

وصف ديفيد سبينسر، مدير البطولة الحدث، بالبطولة المتكاملة، التي تنجح في تقديم صورة مثالية عن رياضة الغولف في الإمارات ودبي، وقال: البطولة تحظى بحضور جماهيري قياسي سنوياً، إلى جانب ساعات البث التلفزيوني حول العالم، ومشاركة أفضل اللاعبين في الوقت الحالي، وهو مزيج نابع من المكانة، التي رسختها على مدار ثلاثة عقود من الزمان.

فرصة

سينال 5 لاعبين ممن حققوا أفضل النتائج في جولة الغولف في دول مينا، إحدى مبادرات هيئة الشيخ مكتوم للغولف، فرصة نادرة للمشاركة في منافسات البطولة، حيث منحت الجولة بطاقات المشاركة لكل من: الهندي ريحان توماس المولود والمقيم في دبي، والمصنف الأول على مستوى الدولة، والثلاثي الإنجليزي جايمي إلسون وهنريك ستورهيد ولوك جوي، الذين حققوا المراكز الثلاثة الأولى على لائحة الترتيب العام لجولة غولف مينا الموسم الماضي، والإنجليزي تود كليمنتس الفائز بلقب فئة الهواة في الجولة نفسها.

 

تعليقات

تعليقات