محامل ولي عهد دبي تسيطر على 6 مراكز من العشرة الأوائل

«الشقي» لحمدان بن محمد بطل «أريلة» للشراعية 60 قدماً

تُوّج المحمل «الشقي» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، بطلاً بجدارة، لسباق أريلة للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً، والذي نظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، أول من أمس، على كورنيش العاصمة، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، بمشاركة 2500 بحار من مختلف إمارات الدولة، وبلغ إجمالي جوائز السباق 4 ملايين درهم.

تفوق «الشقي»

وقاد النوخذة خلف بطي الغشيش، المحمل «الشقي» لمنصة التتويج، بعد أن عبر مسافة السباق البالغة 30 ميلاً بحرياً في المركز الأول، متفوقاً على جميع منافسيه، وسيطرت محامل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، على المراكز الأولى في المنافسات، وحصلت على ستة مراكز من بين العشرة الأوائل.

وجاء في المركز الثاني «الزير» لخليفة راشد بن شاهين المرر، فيما حل في المركز الثالث «زلزال» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، والمركز الرابع لـ «الوصف» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وخامساً جاء «العديد» لمحمد بن راشد الرميثي، وتوج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، ماجد عبد الله المهيري وطارق محمد المهيري عضوا مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وماجد عتيق المهيري المدير التنفيذي للنادي.

روح تنافسية

وأشاد ماجد عتيق المهيري المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، بالروح التنافسية الرفيعة بين جميع المشاركين، كما أشاد بالتزام الجميع باللوائح والقوانين المنظمة للسباق، فضلاً عن الالتزام بالقياسات الفنية للمحامل المشاركة، موجهاً التهنئة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، على فوز «الشقي» بلقب السباق.

وقال إن السباق حقق نجاحاً باهراً، في ظل المشاركة الكبيرة من البحارة، والتي بلغت 2500 بحار، مؤكداً أن جميع المحامل المشاركة، خضعت لفحص فني شامل، قبل إعلان النتيجة النهائية، وذلك لضمان مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع المشاركين، وتمنى أن يكون التوفيق حليف الجميع في ما هو مقبل من أحداث وسباقات، واعداً بأن يكون التميز هو العنوان الأبرز لمختلف الأحداث التي يستضيفها نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت.

شكر

وجّه ماجد المهيري، الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، على رعاية سموه للسباقات التي تقام تحت مظلة النادي، مؤكداً أن رعاية سموه تضاعف من قيمة الحدث، وتعطية طابعاً خاصاً لدى المشاركين، حيث يسعى كل نوخذة وبحار لنيل شرف الحصول على لقب مثل هذه السباقات.


تعليقات

تعليقات