مشاركة 190 لاعباً من 40 جنسية في المنافسات

أنديج يفوز بـ«الخاطف» في مهرجان الشطرنج

صورة

فاز الأستاذ الدولي الصربي ألكسندر أنديج، بلقب بطولة الشطرنج الخاطف التي أقيمت ليوم واحد، ضمن فعاليات مهرجان أبوظبي الدولي الـ 24 للشطرنج، والجاري في فندق دوست ثاني في أبوظبي تحت رعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي.

وأعرب الصربي الكسندر، عن سعادته بنيل أول ألقاب مهرجان أبوظبي للشطرنج لعام 2017، والتي بدأها وتصنيفه في المركز العاشر على مستوى المشاركين، ليتوج في نهايتها بالمركز الأول رافعاً رصيده 30 نقطة، ما يقربه من قائمة أفضل لاعبي العالم بالشطرنج الخاطف. وسيتم تكريم الفائز في الحفل الختامي 22 أغسطس الجاري.

مشاركة كبيرة

وشارك في بطولة الشطرنج الخاطف 190 لاعباً من 40 جنسية، بينهم 175 لاعباً من المصنفين و64 لاعباً من حملة الألقاب الرفيعة على مستوى اللعبة، وسط تجمع شطرنجي رائع من المشاركين وعشاق اللعبة والعائلات، والتي تم بثها بالصوت والصورة على الهواء مباشرة إلى المواقع الشطرنجية الهامة على المستوى الدولي.

وحظيت منافسات الشطرنج الخاطف بوجود جماهيري موسع، لأن هذا الفئة من فئات الشطرنج تحظى بشعبية كبيرة لقصر فترة زمن المباريات وإثارته، وأدار المواجهات الحكم الدولي الإماراتي سعيد أحمد محمود رئيس لجنة الحكام، بجانب نخبة من الحكام الدوليين المواطنين والمقيمين، ومن بينهم عيسى المرزوقي والحكم الدولي الروماني بوجدان جاربي والجار باجراني من أذربيجان.

مواجهة استعراضية

وشهد برنامج اليوم المفتوح أول من أمس، إقامة المواجهة الاستعراضية التي خاضها بتميز نجم الإمارات الذهبي سالم عبد الرحمن، ضد 24 لاعباً ولاعبة من مختلف الجنسيات، بعد أن جاء اختيار هذا العدد من المشاركين اقتراناً بعدد المهرجانات التي نظمها نادي أبوظبي للشطرنج حتى الآن، وقد نجح لاعب شطرنج الإمارات الذهبي في خطف أضواء المهرجان، بعد أن فاز في كل المباريات.

كما نظمت لجنة العلاقات العامة بنادي أبوظبي للشطرنج، زيارة للوفود المشاركة في المهرجان التي تضم قرابة 55 جنسية من مختلف دول العالم أول من أمس الجمعة، لجامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، ما لاقى استحساناً كبيراً من جانب الوفود الزائرة.

تطور كبير

وأشاد مهدي عبد الرحيم عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للشطرنج، بالتطور الكبير في المستوى الفني مع كل عام، ومشيداً بجهود القائمين عليها ومثنياً على كوادر النادي التي تعمل على إنجاح كل فعاليات النادي وإظهارها في أجمل حلة.

وأضاف: «البطولة تسير بمعدلات فنية عالية بسبب مشاركة عدد كبير من الأستاذة الدوليين فيها وعدد كبير من أصحاب التصنيف العالمي وتحظى باهتمام عدد كبير من الشطرنجيين، سواء على مستوى الحضور للمباريات أو على مستوى المتابعة عبر مواقع الإنترنت، خاصة أن هناك العديد من المواقع الإلكترونية تنقل البطولة على الهواء، بجانب مواقع التواصل الاجتماعي التي تتفاعل مع الحدث بكل لغات العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات