كوكبة من ألمع نجمات اللعبة يشاركن في نسخة إيطاليا

بطولة الشيخة فاطمة لرماية السيدات تنطلق اليوم

صورة

رحب اللواء د. أحمد ناصر الريسي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات، بكل اللاعبات اللاتي وصلن من مختلف أنحاء العالم للمشاركة في النسخة الثالثة من بطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات «الجولة الأوروبية»، التي تنطلق اليوم السبت بمدينة تودي الإيطالية، بمشاركة كوكبة من ألمع نجمات اللعبة في العالم، وفي مقدمتهن الأميركية كاتلين.

والإيطالية سيمونا ومواطنتها شيرا، والبريطانية الكسندرا والكازاخستانية اولجا والروسية سيفتلانا والسندرا لاعبة سان مارينو في رماية الاسكيت، والأميركية كارول اشلي والسلوفاكية دنكه والإيطالية جيسكا روسي والروسية لودميلا والكازاخستانية ماريا ومواطنتها اوكسانا والإيطالية سيلفانا والمغربية مريم رماح واللبنانية ري باسيل في رماية التراب.

سياسة حكيمة

وقال الريسي: «إن السياسة الحكيمة التي تنتهجها الإمارات مع كل دول العالم، بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ورؤية حكومتنا الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والمتابعة الحثيثة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مكنت دولتنا من تبوؤ مكانة مرموقة بين هذه الدول ونحن نسعى لتعزيز هذا الجانب والتأكيد عليه.

وأضاف اللواء الريسي «إنه لمن دواعي سرورنا أن تحتضن إيطاليا النسخة الثالثة من البطولة، لنستكمل مسيرة النجاح التي حققتها في النسختين الأولى بالإمارات والثانية بمصر، ولنعكس التطور الحضاري والرياضي للدولة.

دعم المرأة

وأعربت نوره السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، رئيسة لجنة رياضة المرأة نائبة رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، عن سعادتها البالغة بانطلاقة النسخة الثالثة من البطولة، وقالت إننا سعداء بإقامة النسخة الأوروبية بعد النسخة الأولى في آسيا «الإمارات».

والنسخة الثانية في أفريقيا «مصر»، لنؤكد للعالم أن مبادرات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات)، لا تقتصر على المرأة العربية فحسب، بل أن أياديها البيضاء ومبادرات سموها وصلت إلى جميع أنحاء العالم.

أهداف نبيلة

من جانبه، قال خميس محمد هارون الشامسي الرئيس التنفيذي لمصرف أبوظبي الإسلامي: من دواعي سرورنا أن نساهم في رعاية هذه البطولة، التي تحمل أهدافاً نبيلة واسماً غالياً على قلوبنا جميعاً، وفي المصرف نشعر بسعادة غامرة كوننا جزءاً من الحدث الذي سيطوف العالم ليسهم في دعم المرأة وتمكينها من المنافسة في المجال الرياضي.

وأضاف: رعاية المصرف لهذه المبادرة الإيجابية، تأتي في إطار جهوده المستمرة لترسيخ ثقافة تعكس أرقى معايير المسؤولية الاجتماعية، وتحقيق المنفعة للجميع بما يتماشى مع رؤية قيادتنا الرشيدة لعام الخير وتمكين المرأة، وتتمثل أيضاً في الالتزام التام لمجلس المسؤولية المجتمعية في المصرف تجاه مختلف فئات المجتمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات