«الرياضات البحرية» يستكمل تشكيل اللجان الفرعية

أكمل اتحاد الإمارات للرياضات البحرية، تشكيل اللجان الفرعية الدائمة، والتي كان مجلس إدارة الاتحاد في اجتماعه الأول، برئاسة حريز المر بن حريز قد شكلها، وذلك بعد أن تلقى الاتحاد أسماء مرشحي أندية الدولة البحرية لعضوية هذه اللجان، وهكذا سيكون بالاتحاد لجنتان، لجنة القوارب الشراعية التراثية والتجديف برئاسة ماجد عتيق المهيري عضو مجلس إدارة الاتحاد، وتضم في عضويتها كلا من هزيم القمزي «نادي دبي»، حميد علي المهيري «الشارقة»، أحمد مانع المهيري «تراث الإمارات»، وطارق عبدالله حسن «الفجيرة»، ولجنة الزوارق السريعة والخشبية والدراجات المائية برئاسة أحمد إبراهيم البلوشي، عضو مجلس إدارة الاتحاد، وتضم في عضويتها كلا من محمد المري «دبي»، ناصر الظاهري «أبوظبي»، غانم خميس المري «فريق الفيكتوري»، محمد الطريفي «الفجيرة» والمصطفى نبيل محمد «الشارقة».

مهام

وطالب مجلس إدارة الاتحاد اللجنتين بالبدء في تنفيذ مهام العمل وإعداد الخطط والبرامج سواء الخاصة بالموسم الجديد أو بالمستقبل، تنفيذاً لاستراتيجية الاتحاد الهادفة إلى تكملة مسيرة النجاح التي حققها من تولوا مسؤولية العمل في الاتحاد خلال المرحلة الماضية، وان يكونوا إضافة مهمة، ويبقى الاتحاد دائماً المظلة لكافة الأندية البحرية في الدولة، والتنسيق بينها بما يحقق صالح الرياضات البحرية في الدولة، ومواصلة النجاح الذي جعل دولة الإمارات رائدة في مجال الرياضات البحرية.

اختصاص

ويذكر أن لجنة القوارب الشراعية التراثية والتجديف تختص بكل ما يتعلق بسباقات القوارب الشراعية بفئاتها الثلاث 22 و43 و60 قدماً، إضافة إلى سباقات التجديف التراثي المحلية 30 و40 قدماً، وأما لجنة الزوارق السريعة والخشبية والدراجات المائية، تختص بكل ما يتعلق بالسباقات، وستقوم كل لجنة بعقد اجتماع دوري كل أسبوعين لمناقشة الموضوعات المطروحة عليها ورفع توصياتها إلى مجلس الإدارة للمناقشة والاعتماد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات