تألق فريق أبوظبي في رالي سردينيا

■ فريق أبوظبي خلال الرالي | البيان

أنهى فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات فصلاً جديداً في موسم بطولة العالم للراليات 2017 محتلاً المركز الثامن في رالي سردينيا الإيطالي - الجولة السابعة من البطولة - على يد الثنائي النرويجي أندرياس ميكلسن وملاحه أندريش ياغر على متن سيتروين سي3 بليو.آر.سي. في حين أكمل الأيرلندي كريغ برين راليه حسب قانون الرالي 2 مسجلاً أزمنة سريعة في اليوم الثاني والثالث مع ملاحه سكوت مارتن.

في اليوم الأول (125,46 كلم)، اضطر كريغ برين للانسحاب بعد المرحلة الثانية على إثر تضرر علبة ناقل السرعات بسبب قفزة وهبوط قوي على صخرة. وبعدها بمرحلتين ودّع البريطاني كريس ميك وملاحه بول ناجل رالي سردينيا مبكراً جداً ومن مركز الصدارة بسبب حادث أدى إلى انقلاب السيارة ملحقةً الأضرار بالقفص الفولاذي وهو ما منع ميك من استئناف راليه.

وبهذا، تسلّم «القادم الجديد» أندرياس ميكلسن راية الدفاع عن ألوان فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات في اليوم الأول. وعلى الرغم من أنها المرة الأولى التي يجلس فيها ميكلسن خلف مقود سيتروين سي3 دبليو.آر.سي، إلا أن النرويجي نجح في اجتياز عقبات اليوم الأول محتلاً المركز التاسع.

اليوم الثاني

تألف اليوم الثاني قبل الأخير من 6 مراحل، وكان يوماً إيجابياً وبناءً لكل من ميكلسن وبرين، ففي الوقت الذي كان فيه النرويجي يحرز تقدماً لناحية التأقلم مع السيارة والتعرف على إعدادات أجهزتها ومعايير ضبطها، كان زميله الإيرلندي يسجل أزمنة ممتازة منها ثاني أسرع زمن وبفارق ثانية فقط عن المركز الأول في المرحلة 13 وهي المرحلة التي شهدت انسحاب متصدر الرالي آنذاك هايدن بادون لتضرر التعليق الخلفي الأيمن ما سمح للنرويجي ميكلسن بالتقدم إلى المركز 8 في الترتيب العام مع نهاية اليوم الثاني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات