أقوى مفاجآت اليوم الثاني لمنافسات «محترفي الاسكواش»

البريطاني ويلستروب يطيح الفرنسي غوتييه حامل اللقب

شهدت الفترة المسائية من اليوم الثاني لمنافسات نهائيات دبي لبطولات محترفي الإسكواش، أول من أمس، التي تستضيفها أوبرا دبي حالياً، بمشاركة كبار لاعبي الإسكواش في العالم، كبرى المفاجآت، بخروج حامل اللقب الفرنسي غريغوري غوتييه، على يد البريطاني جيمس ويلستروب، الذي أطاح به بتفوقه عليه بشوطين نظيفين.

جاءت نتيجتهما 11-9 و11-4، علماً بأن غوتييه، لم يتعرض سوى لخسارة واحدة في 2017، وحقق الفوز في 27 مباراة متتالية دون هزيمة، وليضمن البريطاني ويلستروب مكاناً له في المربع الذهبي، الذي تأهل إليه أيضاً الشقيقان المصريان مروان ومحمد الشوربجي، بعد أن تغلب مروان على الألماني سايمون روزنر 2-0، وسبق له أن فاز في مباراته الافتتاحية على البريطاني نك ماثيو.

وأما أخوه محمد المصنف الثالث عالمياً، فقد بلغ نصف النهائي، وللمرة الثالثة على التوالي، بعد تفوقه على مواطنه علي فرج 2-1 في مواجهة مصرية خالصة مثيرة، فيما يتعين على اللاعب علي فرج، الفوز في مباراته التالية على البريطاني ويلستروب، ليتمكن من العبور إلى الدور قبل النهائي، وقضى فوز محمد الشوربجي على آمال الفرنسي غوتييه في العودة للمنافسة.

ويودع حامل اللقب البطولة مبكراً للمرة الأولى في مسيرته، وبدوره، عزز كريم عبد الجواد من فرصة بلوغ نصف النهائي، بتغلبه على البريطاني نك ماثيو 2-0، ليعوض ما فاته في مباراته الأولى التي خسرها أمام الألماني سايمون روزنر.

صراع السيدات

وعلى صعيد منافسات السيدات، ضمنت البريطانية لورا ماسارو، حاملة اللقب، تأهلها إلى نصف النهائي بعد تغلبها في اليوم الأول على الماليزية نيكول ديفيد 2-0، وفوزها أول من أمس على مواطنتها سارا جين بيري، المصنفة السابعة (11-6، 14-12)، وأصبح في رصيدها انتصاران، يكفلان لها المركز الأول في المجموعة (ب)، أو الثاني على أضعف تقدير.

ومن جانبها، نجحت الفرنسية كامي سيرم، المصنفة الثالثة عالمياً، في بلوغ نصف النهائي، إثر تسجيلها فوزها الثاني على التوالي في البطولة، عقب تغلبها على المصرية نوران جوهر، بطلة العالم للناشئات، وسبق أن تفوقت على البريطانية أليسون وترز في اليوم الأول للمنافسات.

ومن جانبها، عادت نور الشربيني بطلة العالم، بقوة إلى أجواء المنافسة، عقب الخسارة الصعبة التي مُنيت بها في اليوم الأول للحدث على يد البريطانية سارا جين بيري، ولم تكن بحاجة إلا إلى 21 دقيقة، لإنزال الهزيمة بالماليزية نيكول ديفيد، بطلة العالم ثماني مرات بنتيجة (11-6، 11-9).

ورفعت الشربيني بذلك عدد الانتصارات التي سجلتها على ديفيد إلى 9 في 13 مواجهة بينهما في الجولة العالمية، وجددت المصرية رنيم الوليلي آمالها في التأهل لنصف النهائي، بعد تغلبها على البريطانية أليسون وترز 2-0.

آراء الأبطال

قالت المصرية نور الشربيني بعد فوزها على الماليزية نيكول ديفيد: لم يتحَ لي الكثير من الوقت على الملعب يوم أمس، لذلك لم أقدم أفضل ما لدي، عندما ألعب مع نيكول أشعر بالارتياح ودون ضغوطات، وما زلت أراها في القمة، ولهذا السبب أرغب بمنافستها والقيام بكل ما أستطيعه.

قال المصري محمد الشوربجي: أنا سعيد بتحقيقي الفوز على مواطني علي فرج، مستغلاً نقاط قوتي، وهو ما قمت به عندما كنت المصنف الأول عالمياً، لعبت تحت التحدي وقبلت ذلك التحدي، ولكن عندما تكون النتيجة 1-0 لصالح خصمي، وأنا على بعد شوط واحد من الخسارة، يكون الوضع الذهني صعباً، ومع ذلك أستطيع تقديم عروض طيبة في مثل هذه الظروف، وهو ما يميزني عن اللاعبين الآخرين.

أكد البريطاني جيمس ويلستروب أن الفوز الذي حققه على حامل اللقب الفرنسي غريغوري غولتييه، يعني بوضوح أن أموره تسير على خير ما يرام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات