كوستا يقود فريق الإمارات للدراجات في سويسرا

■ الدراج روي كوستا مع فريق الإمارات | البيان

يقود الدراج البرتغالي روي كوستا فريق الإمارات خلال جولة سويسرا، واضعاً نصب عينيه الفوز بأحد المراكز الخمسة الأولى في التصنيف العام. وقال كوستا، الدراج في فريق الإمارات، والذي سبق له الفوز ثلاث مرات في جولة سويسرا بين عامي 2012 و2014: «لقد سبق لي الفوز بجولة سويسرا لثلاث سنوات متتالية. إنني أحب هذا السباق، وأشعر بالألفة إذ أعود للمشاركة فيه هذا العام، بما يحمل في طياته من ذكريات طيبة.

ولكن رغم تحقيق الفوز فيه عدة مرات في السابق، إلا أن هذا السباق صعب ويحتاج الكثير من المهارة والتكتيك في كل مرحلة منه. سيكون علي أن أحافظ على لياقتي وطاقتي، وأن أتصرف بذكاء طوال السباق. ويحدوني الأمل في أن أحل بين الخمسة الأوائل في التصنيف العام في نهاية السباق».

وانطلق سباق جولة سويسرا أول مرة عام 1933، بينما تتألف نسخة عام 2017 من السباق عدة مراحل جبلية صعبة في جبال الألب السويسرية، ومرحلة قصيرة ضد الزمن طولها 6 كلم في اليوم الأول، إضافة إلى مرحلة حاسمة للفردي ضد الزمن في اليوم الأخير. وإذا كان سباق كريتيريوم دو دوفينيه يحدد لياقة الدراجين قبيل سباق جولة فرنسا، فإن جولة سويسرا تمثل منظوراً مختلفاً يركز على التقنيات والمهارات لدى الدراجين.

تشكيلة قوية

وفي معرض تعليقه على مشاركة الفريق في السباق المقبل، قال سيموني بيدراتسيني، المدير الرياضي في فريق الإمارات: «تشارك في هذا السباق تشكيلة قوية من الدراجين، ويتمثل الهدف الرئيسي في دعم روي كوستا ومساعدته في تحقيق هدفه في إحراز أحد المراكز الخمسة الأولى في التصنيف العام. ولن يكون هذا الهدف سهلاً، فالسباق صعب والمنافسة محتدمة. ونتوقع من دراجينا الشابين، كونتي وبيتيللي، بعد عودتهما من جولة إيطاليا، إظهار مهارتهما وقدراتهما في التصنيف العام.

كما يشارك في السباق الثلاثي السريع – كونسوني، وكامب، ومودولو – الذين سيسعون لتحقيق نتائج طيبة في مراحل السرعة، في حين سيسعى موهوريتش للانضمام إلى المجموعة المتقدمة. وأخيراً، يعود أتابوما إلى عالم السباقات في أعقاب الحادث الذي تعرض له في فويلتا أل بايس فاسكو». ويشارك في سباق جولة سويسرا إلى جانب كوستا كل من داروين أتابوما، وماركو كامب، وفاليريو كونتي، وماتي موهوريتش، وسيموني بيتيللي، وساشا مودولو، وسيموني كونسوني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات