«دبي2021» يحرز المـركز الثالث

■ من مباراة فريقي دبي2021 والحزم

حقق فريق دبي 2021 برونزية مسابقة الكرة الطائرة ضمن دوري ند الشبا الرياضية بحصوله على المركز الثالث، بعد فوزه في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع على فريق الحزم بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد بنتائج (17-25، 26-24، 25-21، 25-20).

وسيطر فريق الحزم على الشوط الأول واستغل الأخطاء المتكررة من لاعبي فريق دبي 2021 في استقبال الكرة والإرسالات الخاطئة، إذ كان التقدم الأول والأخير لفريق دبي بالحصول على أول نقطة في الشوط قبل أن تصبح الأفضلية للحزم الذي تقدم 3-1، وتألق اللاعب البيليزي كارلوس في التسديدات القوية ما ساهم بوصول الفارق إلى 5 نقاط بنتيجة 16-11، قبل أن يتسع الفارق وينتهي الشوط 25-17.

في المقابل جاء الشوط الثاني أكثر قوة وإثارة، ولم يتقدم أي فريق بأكثر من نقطتين، وظلت النتيجة متقلبة بين الفريق طوال الشوط، الذي شهد تألقا كبيرا من الثنائي المحترف في فريق دبي 2021، الدومنيكي ألفي سانتوس، والألماني سلفادور أوليفا، من خلال الإرسالات والتسديدات الساحقة، بينما واصل اللاعب الصاعد عمر الفلاسي تألقه إذ يعد مفاجأة البطولة خصوصاً أنه لاعب هاوٍ، ورغم تقدم الحزم 23-22 لكنه أهدر فرصة حسم الشوط لمصلحته، وقلب فريق دبي 2021 تأخره وحقق الفوز 26-24.

وفي الشوط الثالث استفاد فريق دبي 2021 من الدفعة المعنوية التي حصل عليها بعد فوزه بالشوط الثاني، وسيطر على مجريات الشوط تماماً منذ البداية، وظلت الأفضلية لمصلحة دبي 2021 الذي تقدم 21-16 وحسم الشوط بنتيجة 25-21، وفي الشوط الرابع انهار فريق الحزم وتقدم دبي 2021 بنتيجة 10-1، بعد فاصل من الإرسالات الساحقة من الألماني سلفادور، وتألق كبير من جميع اللاعبين، قابله ارتباك من لاعبي الحزم الذين تأثروا بخسارة الشوطين الثاني والثالث، وحافظ دبي 2021 على تفوقه رغم تقلص الفارق وأنهى الشوط بنتيجة 25-20

تصريح

وأكد حميد يوسف لاعب فريق الحزم أن الاستهزاء بالمنافس سبب خسارة فريقه، مشيرا إلى أن الحزم افتقد الصبر وكان متسرعا في لعبه ما دفعه إلى ارتكاب عدة أخطاء استغلها فريق دبي2021 للفوز بالمركز الثالث. وشدد حميد يوسف أن الحزم كان يستحق إنهاء البطولة في المركز الثالث على الأقل لو استمر في تقديم نفس الأداء الذي ظهر عليه في المباراتين الأولى والثانية.

وقال حميد يوسف: الحزم مفاجأة الدورة، وبشكل عام قدم أداء جيدا والمركز الرابع ليس نتيجة سيئة بالنظر إلى حجم الفرق المشاركة التي عززت صفوفها بلاعبين كبار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات