ناشئو اليد يستعدون لـ«الخليجية»

اختتم منتخب الإمارات لناشئي اليد معسكره المغلق ظهر أمس السبت، والذي بدأ بنادي الحمرية 25 مارس الماضي، في إطار استعداداته المبكرة للمشاركة في البطولة الخليجية لمجلس التعاون الخليجي، والمقرر إقامتها على ارض الإمارات اعتباراً من 20 أغسطس المقبل.

وجاءت التدريبات المكثفة خلال الفترتين الصباحية والمسائية، تحت قيادة المدرب قاسم عاشور ومساعده إبراهيم الأميري والإداري إبراهيم القرصي، كم حرصت إدارة الاتحاد بقيادة محمد عبد الكريم جلفار واخوانه أعضاء مجلس الإدارة على المتابعة والوجود بمعسكر المنتخب للاطمئنان على التحضيرات الجادة وتوفير كل متطلبات النجاح.

وكان الجهاز الفني قد اختار 23 لاعباً بهذه المرحلة السنية الأبرز من معظم لاعبي الأندية، وتأتي هذه الاستعدادات للمشاركة في البطولة وكانت البداية بالحصة التدريبية التي أقيمت في 21 مارس بدبي بحضر 21 لاعباً من أصل 23 لاعباً تم اختيارهم لصفوف المنتخب.

منتخبات وطنية

أكد محمد عبد الكريم جلفار رئيس اتحاد كرة اليد اهتمام الاتحاد بجميع المنتخبات الوطنية، ومنهم منتخبات القواعد السنية، مشيراً الى حرص الاتحاد على البناء من القواعد على أسس علمية وهادفة للمستقبل، كما أشار إلى توجيه مسابقات الموسم لما فيه خدمة اللعبة ولاعبيها والتي تصب في النهاية بمصلحة المنتخبات الوطنية.

قرعة

من جهة أخرى أوقعت قرعة بطولة اليد الشاطئية الآسيوية، والتي ستقام في تايلاند خلال الفترة من 8 ولغاية 15 مايو المقبل منتخب الإمارات في المجموعة الثانية والتي تضم إلى جانبها كل من تايلاند صاحب الأرض إلى جانب إيران وفيتنام وأفغانستان، بينما ضمت المجموعة الأولى كل من قطر وسلطنة عمان والصين تايبيه وأوزبكستان، وسيشارك منتخب الإمارات لكرة اليد الشاطئية في البطولة الآسيوية السادسة، والمؤهلة لبطولة العالم ليد الشواطئ إلى جانب 8 فرق خليجية وآسيوية بهذا المحفل الآسيوي.

تعليقات

تعليقات