وزارة تطوير البنية التحتية تنظم بطولة للتنس الأرضي

عبدالله النعيمي: اليوم الرياضي حب الوطن والقيادة

■ عبد الله النعيمي خلال فعالية بطولة التنس الأرضي بنادي النصر | البيان

ضمن فعاليات اليوم الرياضي الوطني، نظمت وزارة تطوير البنية التحتية بطولة كرة التنس الأرضي بنادي النصر في دبي، برعاية ومشاركة معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، وحضور المهندسة جميلة الفندي مدير عام برنامج الشيخ زايد للإسكان، والمهندس حسن المنصوري وكيل وزارة تطوير البنية التحتية بالإنابة، وعدد قيادات وزارة تطوير البنية التحتية، وبرنامج الشيخ زايد للإسكان، والهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، إلى جانب منتسبي نادي الثقة للمعاقين

وتخلل الفعالية، إلى جانب بطولة كرة التنس، التي قسم فيها المشاركون إلى 4 مجموعات (رجال، سيدات، أطفال، ذوي احتياجات خاصة)، عدد من الأنشطة الترفيهية على ملاعب نادي النصر.

وعلى هامش الفعاليات نظمت الوزارة مباراة استعراضية في لعبة التنس الأرضي، جمعت معالي وزير تطوير البنية التحتية، بعدد من الحضور، وفي ذات السياق أكد معالي الدكتور المهندس عبد الله بلحيف النعيمي، أهمية هذه الفعاليات في تحقيق التقارب بين القيادة العليا والموظفين، وتحقيق الألفة والتقارب والسعادة بن مختلف المشاركين، متمنياً أن تكون بداية لفعاليات مشابهة سيكون لها بالغ الأثر في إسعاد الموظفين الأمر الذي يزيد من إنتاجيتهم، كما لفت إلى أهمية ممارسة الرياضة ودورها في القضاء على مختلف أمراض العصر، داعيا الجميع إلى اعتبار الرياضة أسلوب حياة.

حدث وطني

وفي ذات السياق أكد معالي وزير تطوير البنية التحتية، أن اليوم الرياضي الوطني يعتبر حدثاً وطنياً يهدف إلى تعزيز التواصل بين فئات المجتمع وترسيخ مفاهيم «حب الوطن والقيادة والولاء والانتماء»، حيث تعتبر الرياضة أفضل لغة للتواصل، وقد حرصت الوزارة على المشاركة بتنظيم بطولة تنس أرضي وعدد من الفعاليات المصاحبة.

ولفت إلى حرص الوزارة على المشاركة باليوم الرياضي الوطني، إيماناً منها بضرورة الاهتمام بالرياضية من قبل كافة الموظفين، لما لها من أثر إيجابي كبير على الصحة وتنمية القدرات البدنية والنفسية والذهنية بما يمكنه من القيام بمهام الوظيفة على أكمل وجه.

شكر

وتقدم بالشكر الجزيل إلى مختلف الشخصيات الحاضرة، والتي شاركته فعاليات الملتقى، وتمنى لهم حياة مليئة بالسعادة والازدهار، وأشاد بدورهم في إنجاح الفعـالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات