00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سكانيلا أمام مرسيليا في لقاء أوروبي

مواجهات ساخنة في «دولية دبي لناشئي اليد»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تشهد صالة الشيخة هند بنت مكتوم الرياضية بمدرسة الراية بدبي اليوم 4 مواجهات من العيار الثقيل تمثل ختام الدور الأول لبطولة دبي الدولية لكرة اليد، والتي ينظمها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع اتحاد الإمارات لكرة اليد، وتشهد مشاركة 4 فرق أوروبية إلى جانب اندية دبي الوصل والنصر والأهلي والشباب، وتم تقسيمها إلى مجموعتين تلعب كل مجموعة مبارياتها خلال الدور الأول بنظام الدوري من دور واحد، وتستمر منافسات البطولة لغاية 20 أغسطس الجاري للإعلان عن بطل النسخة الرابعة للبطولة، والتي تحظى برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي.

صراع الصدارة

وبنهاية الجولة الأولى تصدر فريق اتش أي الدنماركي بطل النسختين الأولى والثانية ووصيف النسخة الثالثة الجولة الأولى بفوزه العريض على فريق الشباب بنتيجة 27/12 وحل ثانياً فريق زامت الكرواتي بنفس الرصيد وبفارق الأهداف عقب فوزه العريض على النصر 24/9، وحل ثالثاً فريق مرسيليا الفرنسي بفوزه على فريق الوصل بنتيجة 34/16 وجاء في المركز الرابع فريق سكانيلا السويدي بفوزه على فريق الأهلي 21/12 وحصدت الفرق الأجنبية 3 نقاط لكل منها بينما خسرت الفرق المحلية مبارياتها ولكل منها نقطة واحدة.

مباريات اليوم

تقام اليوم 4 مباريات في ختام الجولة الثالثة والأخيرة بالدور الأول للبطولة والتي على ضوئها سيتم ترتيب الفرق من الأول ولغاية الرابع في كل مجموعة، حيث يلتقي في المباراة الأولى فريقا زافت الكرواتي مع الشباب الإماراتي في العاشرة صباحاً وتعقبها المباراة الثانية وتجمع بين فريقي الوصل والأهلي، ومن ثم المباراة الثالثة ويلتقي فيها فريقا اتش أي الدنماركي مع فريق النصر الإماراتي، وتختتم الجولة بلقاء مسك الختام للدور الأول ويجمع بين فريقي سكانيلا السويدي مع مرسيليا الفرنسي في مواجهة أوروبية على أرض إماراتية.

حفل الافتتاح

جاء حفل افتتاح البطولة بصورة مبسطة وبدأ بالنشيد الوطني الإماراتي، وبعدها طابور عرض الفرق المشاركة وكلمة قصيرة ألقاها علي عمر مدير إدارة التطوير الرياضي بمجلس دبي الرياضي، نيابة عن اللجنة المنظمة للبطولة.

ورحب علي عمر خلال الكلمة بالفرق المشاركة، مؤكداً أن وجود 4 فرق اوروبية في البطولة تأكيد على تميزها من الناحية الفنية وخاصة أن الفرق تنتمي إلى دول معروفة بتميزها الفني في لعبة كرة اليد.

وأشار علي عمر الى ان مجلس دبي الرياضي يحرص على إتاحة الفرصة للاعبين الشباب في مختلف الألعاب لتطوير مستوياتهم من خلال الاحتكاك مع فرق قوية ولاعبين يفوقونهم خبرة، بهدف إعداد اللاعبين الشباب وإكسابهم الخبرة اللازمة وتأهيلهم لقيادة الفرق والمنتخبات الوطنية الإماراتية في المستقبل.

وقال «سعداء بوصول بطولة دبي الدولية لكرة اليد للناشئين إلى النسخة الرابعة، ونسعى لتحقق البطولة النجاح المطلوب، ونعمل بجد لنقدم نسخة أكثر تميزاً من سابقاتها، وقد حرصنا على مواصلة نهج الاهتمام بالجانب الفني من خلال تنظيم ورش عمل وسمنارات تستهدف تطوير المدربين وتأهيل الإداريين العاملين في مجال كرة اليد».

حضور سويدي

حرصت القنصلية السويدية بدبي ممثلة ببيا رويد مستشار نائب رئيس البعثة على متابعة مباراة فريق سكانيلا في اليوم الثاني للبطولة، ومساندة اللاعبين من داخل صالة الشيخة هند، والتقت مع احمد سالم المهري مدير قسم الاكاديميات بمجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، مؤكدة سعادتها بوجود فريق سويدي في البطولة.

واعتبرت بيا رويد مشاركة فريق سكانيلا تأكيداً على عمق العلاقات بين بلادها ودولة الإمارات العربية المتحدة، مشيرة إلى أن الرياضة تلعب دوراً كبيراً في تعزيز العلاقات بين الشعوب.

إشادة

ثمن احمد سالم المهري مدير قسم الأكاديميات بمجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة جهود المؤسسات الإعلامية والصحافية التي حرصت على متابعة البطولة من اليوم الأول، مؤكداً أن الإعلام شريك استراتيجي مهم ويلعب دوراً كبيراً ومؤثراً في إنجاح الفعاليات التي ينظمها المجلس، مشيداً بالتغطية الإعلامية المتميزة التي تحظى بها البطولة في نسختها الرابعة.

طباعة Email