دعا إلى الاهتمام بالجوانب التسويقية وتطوير السباقات التراثية

حمدان بن محمد يشيد بإنشاءات «دبي البحري»

■ حمدان بن محمد خلال جولته في معرض دبي العالمي للقوارب | تصوير: سيف محمد

أشاد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، بالطفرة الإنشائية والمشاريع التطويرية التي يشهدها مقر نادي دبي الدولي للرياضيات البحرية في الميناء السياحي، وما تحقق من منجزات ظاهر للعيان في الفترة الماضية.

جاء ذلك خلال زيارة سموه برفقة كبار المسؤولين إلى جناح النادي في معرض دبي العالمي للقوارب 2016 الذي افتتحه سموه أول من أمس.

وأبدى سموه إعجابه الشديد بالتطور اللافت والعمل المستمر في مقر النادي، وما أنجز من خطوات سوف تنعكس على المنطقة والنادي مستقبلاً، في جعله الوجهة الأجمل والأمثل في المنطقة، استمراراً لدوره الملموس في الحركة الرياضية البحرية، والتاريخ الطويل المميز مع الرياضات البحرية والسباقات الرياضية، ووجه سموه، خلال زيارته لجناح النادي في المعرض، بضرورة العمل على تطوير البنيات وزيادة الاهتمام بالجوانب التسويقية، إضافة إلى العمل الكبير المنوط به النادي في تطوير الموروث الحضاري لدولتنا، والمتمثل في السباقات البحرية التراثية.

واستمع سموه إلى شرح وافٍ وتفصيلي من سعيد محمد حارب، نائب رئيس النادي، رئيس مجلس الإدارة، والدكتور خالد محمد الزاهد، نائب رئيس مجلس الإدارة، للعديد من المشروعات الجديدة التي قام النادي بتنفيذها لتطوير منشآته، والاستفادة من موقعه المتميز في قلب الواجهة البحرية في دبي، وأيضاً منطقة الميناء السياحي والمارينا.

واطلع سموه على مخطط النادي الأفضل في المجالات البحرية الذي يتضمن خطة متكاملة تنجز حالياً على مدى شهور، وقد بدأ تنفيذها فعلياً منذ عام 2014، بتوجيهات مستمرة ومتابعة حثيثة من سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس النادي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات